abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
كلام آخر
بيوت الأجازات

كلام آخر
بيوت الأجازات
عدد : 09-2008
ارتبطت البدايات الاولي للعمران في مصر بحضارات مصر القديمة منذ فجر التاريخ المصري ،وتعد مصر سوق عقارية واعدة فقد نجحت الحكومة المصرية فى اتخاذ العديد من التشريعات والاجراءات التى ساهمت فى تحسين مناخ الاستثمار العقارى مما ساهم فى استقطاب مئات الشركات العربية والعالمية العاملة فى هذا المجال والتي استطاعت بدورها ضخ مبالغ ضخمة مكنت من تحقيق نقله نوعيه في القطاع كله سواء الاسكان بغرض الرفاهية أو الاسكان المتميز.وأصبح الاستثمار العقارى من أنجح أنواع الاستثمار فى مصر.

وعلي مدار أكثر من عشرين عاماً ماضية وحتي الآن ، شهد المجال السياحي في مصر حدوث طفرة تنموية فى المجتمعات السياحية الجديدة التى أنشئت فى عدة مناطق نائية اضافت الكثير الي مساحة المعمور السياحي المصري ، وبدأت الحكومة فى تشكيل مراكز الانتاج والتنمية من أجل تنفيذ برنامج للنهوض بالسياحة المصرية يمتد من عام 2006 حتى عام 2011 ، يهدف الى ضخ إستثمارات جديدة في مجال الاستثمار السياحي تقدر بنحو 8 مليارات جنيه ، وقد تم تشجيع القطاع الخاص السياحي للاستثمار في المناطق السياحية الواعدة من خلال الإعفاءات الضريبية التي تصل إلي عشر سنوات فضلاً عن تطوير وتحسين المرافق والخدمات السياحية على مستوى الجمهورية وانعكس ذلك على انتعاش سياحة الاقامة -بيوت الاجازات- التى استحدثتها مصر حيث يتيح هذا النمط الجديد من السياحة لغير المصريين حق التملك والانتفاع بوحدات سكنية للاقامة فى بعض المناطق العمرانية الجديدة وكذلك فى المناطق السياحية المتميزة التى تتوزع علي مناطق خليج العقبة والبحر الأحمر والعين السخنة ورأس سدر والساحل الشمالي والعريش، كما تم التخطيط لاقامة العديد من المراكز السياحية التى تتكامل في كل منها مقومات مدينة قائمة بذاتها وبكل ما تحتاجه من مرافق أساسية ومقومات سياحية.
وبفضل عناصر الجذب السياحي التي تنعم بها مصر شهدت اعداد السائحين الوافدين اليها فى عام 2007 أكثر من 11 مليون سائح و 112 مليون ليلة سياحية وبلغت الإيرادات السياحية 9.5 مليار دولار خلال نفس العام ، وأكثر من 2.5 مليون فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة، ‏.من هنا قفزت السياحة لتصبح المصدر الأول لدخل مصر من العملات الأجنبية،ودائما وآبدا ترحب أم الدنيا بكل ضيوفها سواء أتوا من أجل السياحة أو الاستثمار .
 
 
ريهام البربرى
Rehamelbarbary2006@yahoo.com