abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
عيون الفرافرة معدنية وآثرية وجبال كريستا
 عيون الفرافرة معدنية وآثرية وجبال كريستا
عدد : 09-2008
واحة صغيرة على أرض مصر يرجع تاريخها إلى العصر الفرعوني حيث ورد ذكر الفرافرة فى الوثائق المصرية القديمة خاصة منذ الأسرة العاشرة في القرن 21 ق.م، وكانت تسمى "تاآوحت" أي أرض البقرة كما ورد ذكرها فى النصوص الخاصة بغارات القبائل من آن لآخر ،و تقع على بعد 320 كم شمال غرب الداخله ، 170 كم جنوب الواحات البحرية وتقع على بعد 360 كم جنوب غرب مرسى مطروح وعن القاهرة 627 كم. وتتميز بجمال الطبيعة وكثرة أشجار النخيل والزيتون وعيون المياه الطبيعية والجبال المحيطة بالواحة.
 بئر 6
تقع هذه البئر العميقة ذات التدفق الذاتى على بعد 6 كم الى الغرب من مدينة الفرافرة ,وتبلغ درجة حرارة مائها 24 مئوية على مدار العام. تجتمع فى المنطقة مقومات السياحة الطبيعية والبيئية ،توجد بها الصحراء البيضاء ذات الشهرة العالمية التى يقصدها السائحون من جميع أنحاء العالم . كما يوجد بالقرب منها قرية سياحية توفر سبل الراحة لزوارها فهى تضم مطعماً وكافيتيريا وحماماً للسباحة ومساحات خضراء , قصر الفرافرة
توجد في وسط الفرافرة بقايا قصر الفرافرة مشيد بالطوب اللبن وقصر أبو منقار وهى بقايا أبنية ترجع إلى العصر الرومانى وبها بضع مقابر اخرى صخرية خالية من النقوش وبقايا معبد روماني عند منطقة "عين بس" منا توجد بها مقابر أخرى وبعض أثار قليلة على مقربة من قصر الفرافرة.
 منطقة وادي حنس
تبعد 55 كم عن مدينة الفرافرة في اتجاه الواحات البحرية وتتميز بوجود بعض العيون الرومانية المتوفر بها كميات كبيرة من النخيل وذات طبيعة ساحرة وخلابة يفضلها محبي سياحة المغامرات حيث مازالت توجد بها .
 منطقة الصحراء البيضاء
لقد جمعت أرض وواحات الوادي الجديد عناصر الجمال جميعا من الصحراء وتكوينات الرمال الطبيعية والصخور التي أبدعت الطبيعة تشكيلها إلى المناطق الملائمة لسياحة المغامرات والسفاري كمنطقة الصحراء البيضاء والتي تضم تكوينات رسوبية شكلتها عوامل الطبيعة إلى أشكال رائعة يشبه بعضها الإنسان والحيوان والمنطقة كلها يكسوها اللون الأبيض الناصع وتمتاز بجمال الطبيعة الخلابة والجو الجاف النقي من التلوث البيئي وبعض الأشجار مثل أشجار الأكاسيا والنخيل التي تنمو وسط هذه الصخور .
تبعد الصحراء البيضاء بمسافة 38 كم عن مدينة الفرافرة في اتجاه الواحات البحرية ومجاورة لطريق الإسفلت بعمق 25 كم و هى عبارة عن جزء من تكوينات الصخور الطباشيري العلوي‏(65‏ مليون سنة‏)‏ كذلك تحتوي علي تكوينات لعصر البليوسية‏(‏ أكثر من‏50‏ مليون سنة‏)‏ وعصر الأيوسين‏(60‏ مليون سنة‏)‏ كما يوجد بها أعمدة وتكوينات رائعة شكلتها عوامل التعرية التى شكلت ظاهرة الكرست وهي ظاهرة جيولوجية قديمة كونت علي مر العصور الكثير من الكهوف التي تقلصت بفعل عوامل التعرية ولم يتبق منها سوي بللورات من خام الكالسيت علي شكل صواعد‏(‏ مناطق مرتفعة‏) و عملت على تشكيل أجزاء كثيرة منها بأشكال حيوانية أو نباتية مختلفة.

 
 
هانم بدوى