abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
إطلالة
كلمتين وبس

إطلالة
كلمتين وبس
عدد : 03-2009
 إلى السيد وزير السياحة زهير جرانة..الذى أشرف بالعمل فى الوزارة التى يحمل ملف إداراتها المحنة الاقتصادية العالمية التى نحن بصددها..أقول له نحن معك قادرين على التصدى لها والنتائج الحقيقية لجهودكم سوف تأتى بثمارها .. وأنا على يقين أن الأزمة سوف تنحصر وتعود السياحة إلى ما كانت عليه.

 إلى كل من تسول له نفسه فى قطاع الأعمال السياحى الخاص أن يقدم على أفعال خاطئة تسىء للسياحة حاضراً ومستقبلاً نقول له أنت تعبث بمقدرات دولة وشعب لا يستحقان منك ذلك فهى الدولة التى ساعدتك للوصول الى ما أنت فيه ،وهذا هو الشعب الذى تحمل ويتحمل من أجل رفعه وسمعه مصر .. رجاءا توقفوا عن العبث بمقدرات هذه الدولة وأعلموا أن لكل مخطىء عقاب.

 إلى السيد عمرو العزبى رئيس هيئة تنشيط السياحة ... فكرك الجديد فى تعميق التخصص والاهتمام الكبير بالأنماط الجاذبة وتطوير مهارات العاملين فى هذه التخصصات ،هو صميم العلم الحديث فى العالم أجمع وفى شتى المجالات فالتخصص الدقيق يرفع من قيمة المنتج ويزيد من إدراك مفاهيمه والابداع فى تطويره واسترتيجيات الدعاية وجذب الأنظار اليه.

 كاتب الاستعلامات السياحية الداخلية جميعها تحتاج الى عملية تطوير وهناك نماذج أصبحت مشرفة مثل مكتب مدينه الأقصر ولكن لازال الكثير من هذه المكاتب يحتاج إلى وقفه ... وأولها مكاتب هيئة تنشيط السياحة فى المطارات وخصوصاً مطار القاهرة الدولى الذى يتطور بسرعة مذهلة يستحق السيد وزير الطيران المدنى تقديم كل الشكر والتقديرعليها.

 قريباً سوف نقول وداعاً لبرنامج التوأمة الذى استمر لمده عامين فى هيئة تنشيط السياحة بالتعاون مع الجانب النمساوى ...أعتقد أن التجربة مثمرة لحد ما ويكفى أن نقول أنها اعادت اكتشاف مهارات بعض العاملين بالهيئة وحفزت الكثيرين لتنمية مهاراتهم الذاتية كى تصبح أدوارهم العملية أكثر فاعلية .

 الى السادة المسئولين فى الأجهزة المختلفة أقول لهم أن الاعلام هو الوجه الثانى للعمله،هو المرآة التى تعكس أنشطة الدولة، والاهتمام بوسائل الاعلام المختلفة وخاصه المتخصص والجاد منها... يحتاج الى وقفة حقيقية لتقديم الدعم والعون لهم لزيادة الارتقاء بمستواهم والمحافظة على استمرارية الصدورحتى لا نخسر جهود مضافة مثمرة مفيدة للدعاية لصناعة السياحة وللدعاية لمصر ،وبنظرة موضوعية سوف تدركون حقيقة ما أقول.

 العالم أجمع أصبح يتجه الى أساليب الترويج والدعاية المتقدمة تكنولوجياً وليس اصدرات الكتيبات والاعتماد على الأوراق وخلافه مقارنه مع ما تقدمه الوسائل الحديثة من أسعار لا تقارن بالطباعة والورق وخلافه وصعوبه تصحيح الأخطاء وتعديل البيانات ... فوسائط التخزين الحديثة قليلة التكلفة،خفيفة الوزن ،يسهل الانتقال بها من بلد الى بلد .. لذا أرجو أن ترى معارضنا الدولية التى نشارك فيها هذا التقدم التكنولوجى الحديث والمطلوب.

 الى الجهات المعاونة لقطاع السياحة فى مصر من وزارات ومجلس أعلى للآثار ومصلحة الجمارك وشركة الصوت والضوء ومصر للطيران وجهاز المحافظة على البيئة والمحافظات والمجالس المحلية ... الى قطاع الاعمال السياحى الخاص من شركات وفنادق الى كل هؤلاء ... نحن نعمل جميعا تحت سقف الدولة ...نبنى معاً كى نجنى معاً ... نحن لا نعمل لمصالحنا الشخصية وإنما من أجل مصر لابد أن ندرك جميعاً هذه المفاهيم ولابد أن نتكاتف جميعاً من أجل المصلحة العامة.

 
 
مجدى سليم
Magdi.selim@yahoo.com