abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
افتتاح معبد موسى بن ميمون بعد ترميمه يونيو القادم
افتتاح معبد موسى بن ميمون بعد ترميمه يونيو القادم
عدد : 08-2009
أعلن الدكتور زاهى حواس الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار أن المجلس ينفذ حاليا عدة مشروعات لترميم عشرة معابد يهودية في البلاد أبرزها معبد موسى بن ميمون في القاهرة القديمة وتكتمل أعمال ترميمه في يونيو 2010.
وقال الامين العام للمجلس في مؤتمر صحفي عقده فى المعبد "مصر تتعامل مع المعابد والاثار اليهودية كجزء لا يتجزء من الاثار المصرية التي تعاني بدورها في هذه المنطقة من نفس المشاكل التي تعاني منها الاثار الاسلامية والمسيحية وتحديدا المياه الجوفية وزلزال 1992 الذي اضر بشدة بالكثير من الاثار المصرية".
واوضح حواس ان "المجلس الاعلى للاثار يخصص موازنة تصل الى 700 مليون جنيه مصري (140 مليون دولار تقريبا) سنويا لترميم الاثار المصرية في منطقة مصر القديمة ولايزال امامنا الكثير من العمل في مختلف انواع الاثار الواقعة في هذه المنطقة".
واعلن حواس انه "قرر ضم بقية المقابر اليهودية في مصر الى قطاع الاثار المصرية اسوة بضم المقبرة اليهودية في منطقة البساتين التي عثر فيها على برديات الجنيزة الاثرية الشهيرة التي تصف حياة الجالية اليهودية المصرية وواقع الحياة الاقتصادية والاجتماعية المصرية" في بداية العصر الاسلامي.
وقال سكرتير عام الطائفة اليهودية في مصر رؤوف توفيق انه "يوجد 11 معبدا يهوديا مسجلة كاثار جرى ترميم عددا منها واهمها معبد بن عزرا بمصر القديمة ومعبد شعار هاشمايم في شارع عدلي وحوش موصيري بمقابر اليهود بالبساتين ويجري العمل منذ مدة طويلة في ترميم معبد موسى بن ميمون بحارة اليهود ومعبد موسى الدرعي (الخاصة بطائفة القارئين) بالعباسية".
واوضح توفيق ان "هناك 13 معبدا بينها 11 مسجلة كاثار واثنان لم يصل تاريخ انشاؤهما لمائة عام وبالتالي لم تسجل كاثار حسب قانون الاثار المصري".
وشرح مدير الاثار اليهودية في المجلس الاعلى للاثار محسن ربيع اهمية المعبد وتاريخه موضحا ان "المعبد شيد في نهاية القرن 19 في نفس المكان الذي اقام فيه موسى بن ميمون اثر وصوله لمصر هاربا من الاندلس التي كان اليهود يتعرضون فيها للاضطهاد. وقد ولد في قرطبة عام 1135 ميلادية وتوفي في القاهرة عام 1204".
وتابع "كان بن ميمون فيلسوفا وعالما في العلوم الدينية اليهودية والعلوم الطبية حيث تولى طبابة صلاح الدين الايوبي وعائلته. ويوجد في المعبد البئر التي كان يستخدم مياهها في معالجة القائد المملوكي". واشار الى ان "المعبد اقيم فوق ضريح موسى بن ميمون الذي تم نقل رفاته قبل بضعة قرون الى فلسطين حيث دفن في منطقة طبريا".

 
 
محمد عبد السند