abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
عاصمة السياحة العربية تحكى عن ثقافتها وتاريخها وحضارتها
عاصمة السياحة العربية تحكى عن ثقافتها وتاريخها وحضارتها
عدد : 05-2010
هي لؤلؤة البحر الأبيض المتوسط ، قوامها ساحر مستمد من ملامح زمنية تجاوزت الألفي عام.. اختلطت فيها جميع الفنون المعمارية ذات الطابع الأوروبي والإغريقي والروماني .. امتزج فيها الواقع بالخيال ..فأصبحت عالم سرى مليء بإبداعات الطبيعة عبر الزمان والمكان..زاخرة بكنوز أثرية فريدة ونادرة.. بعد اختيارها عاصمة السياحة العربية لعام 2010، ارتدت تاج سياحة الوطن العربي... لتصبح أعظم مدن الاصطياف في الشرق الأوسط وأهم مصدر للإشعاع الحضاري والثقافي لزوارها من جميع أنحاء العالم.

معالم تاريخية

مقابر كوم الشقافة
مقابر مصرية قديمة يطلق عليها مقابر كتاكومب حيث أنها تشبه مقابر الكتاكومب الإيطالية و تعتبر من اشهر المقابر عالميا حيث أنها على ثلاثة مستويات تحت سطح الأرض و في المستوى الثاني توجد الغرفتين الأشهر في المقبرة و هما الغرفة الرئيسية و تحتوى على نقش رائع يصور منظر للتحنيط للإله أنوبيس و الغرفة الأخرى هي غرفة كاراكالا و تحتوى على صندوق زجاجي به عظام غير بشريه يحكى أنها عظام خيول ربحت احد السباقات الهامة ووضعت هناك تخليدا لها.

عمود السواري
اعلي نصب تذكاري في العالم ،موجود تحديدا داخل منطقة كرموز ،وهو عبـــــارة عن عمود من الرخام الوردي طوله بالقاعدة حــــــوالي 26.85 م و قطره عند القاعدة 2.70 م و عند القمة 2.30 م وقد أقيم هذا العمود سنه 292 ميلادي تمجيداً للإمبراطور الروماني دقلديانوس .

المسرح الروماني
يوجد بكوم الدكة وهو المسرح الرومانى الوحيد في مصر. شيد في بداية القرن الرابع الميلادي .وهو عبارة عن مدرج علي شكل الحرف u يتكون من 13 صف من المدرجات الرخامية مرقمه بحروف وأرقام يونانيه ويوجد اعلي هذه المدرجات 5 مقصورات كانت تستخدم لعمليه النوم لم يتبقي منها إلا مقصورتين . ويقع في منتصف المدرج منطقه ( الأوركسترا ( والتي كانت تستخدم كمكان لعزف الموسيقى .

قلعة قايتباي

تقع في حي بحري الشهير وهي تحفة معمارية من العصر المملوكي، أنشأها السلطان قايتباى عام 1477ﻫ على جزيرة فرعون، لصد الهجوم الخارجي عن الإسكندرية. وقد تم بنائها لتحل محل منارة الإسكندرية، إحدى عجائب الدنيا السبع التي تلاشت عبر الزمن.ويمكن لزائر القلعة مشاهدة أروع للبحر المتوسط من الطابق الثاني، وزيارة المتحف الحربي الثري بمقتنياته التاريخية ومتحف الأحياء البحرية ثم التنزه على الممشى المجاور للقلعة المشرف على البحر مباشرة حيث توجد القوارب السياحية الصغيرة التي تحمل الزائرين وسط قوارب الصيد السكندرية الشهيرة.

قصر المنتزه
ولا يمكن أن تزور الإسكندرية ويفوتك التجول في قصر المنتزه وحدائقه الخلابة التي تعد أحد رموز الجمال النادر في العالم. شيد القصر محمد علي باشا ليكون مقرا صيفيا لأسرته وحتى جلوس الملك فاروق على عرش مصر ظل قصر المنتزه مقر الاصطياف للأسرة الملكية.. وتكمن روعة القصر في موقعه الفريد علي شاطئ الإسكندرية حيث بني فوق هضبة مرتفعة تحوطه الحدائق والغابات على مساحة 370 فدانا، كما تجمع عمارته بين الطرازين الفرنسي والعثماني الإسلامي، وتشمل الحدائق أحواضا للزهور والنباتات والأشجار وملاعب وحديقة للأطفال ومسرحا صيفيا ومركزا للرياضيات البحرية.

الآثار الاسلامية والمسيحية واليهودية
حى الجمرك العريق يحتوى وحده على 80 مسجدا أشهرهم (مسجد سيدي أبي العباس المرسى، الإمام البوصيري).. وتسمع أجراس الكنائس من أغلب أحياء الإسكندرية ومنها كنائس( المرقصية ،اليونانية ، كاتدرائية القيامة الكاثوليك ، الأرمن الكاثوليك، القلب المقدس)،كما توجد آثار يهودية ومنها (المعبد اليهودي).

مكتبة الإسكندرية

ماض عريق ومستقبل مشرق عندما شيدها بطليموس الأول وأعاد بنائها في ثوبها الجميل الرئيس محمد حسني مبارك ، فقد كانت الإسكندرية بمكتبتها الشهيرة هي اعلي منبر ثقافي للعالم القديم ففي داخل المكتبة القديمة تداخلت وتكاملت المدارس الثقافية السائدة في هذا الوقت ومنها خرج علماء ومفكرون من كبار نجوم الفكر والعلم والثقافة منذ أكثر من عشرين قرنا . وقد حرصت مكتبة الإسكندرية الجديدة على أن تكون امتدادا للمكتبة القديمة من حيث القيمة الثقافية بالنسبة لعصر التي وجدت فيه فقد راعت المكتبة أن تكون أقسامها انعكاسا للتعددية الثقافية ويضم مبني المكتبة قاعات للإطلاع مجهزة لاستيعاب ثمانية ملايين من الكتب وثلاث متاحف وخمسة معاهد بحثية ومركزا متطورا للمؤتمرات والعديد من المعارض كما أنشأت المكتبة ساحة السلام وتضم 12 شجرة زيتون يتوسطها تمثال لإله الإبداع عند اليونان وقسم نوبل المهدي من جمعية الاسكندينافية ومكتبتي الطفل والنشء للطفل ومتحف تاريخ العلوم ومتحف المخطوطات والمتحف الأثري كما يضم المجمع الثقافي 3 فنادق لاستقبال الضيوف الوافدين على المكتبة من أنحاء العالم وتضم المكتبة الآن حوالي عشرة بلايين صفحة وحوالي ألفى ساعة من التليفزيون المصري والأمريكي وألف فيلم إلى جانب مشروع الكتاب المسموع الذي يضم الآن مجموعة كبيرة من كتب التراث وهو مشروع هام جدا خاصة بالنسبة للمكفوفين.
ودعما لأهداف المكتبة أصدر الرئيس حسني مبارك القانون رقم 1 لسنة 2001 الذي جعل من المكتبة الإسكندرية شخصية مستقلة تابعة لرئيس الجمهورية مباشرة وتكون تحت إشراف مجلس الدعاة الذي يرأسه رئيس الجمهورية ومجلس الأمناء الذي ترأسه قرينته الرئيس السيدة سوزان مبارك.

المتحف اليوناني الروماني
تعتبر المجموعة التى تغطى الفترة الواقعة بين القرن الثالث قبل الميلاد والقرن السابع الميلادي سجلا رائعا لحضارة اتسمت بالتغير الدائم بسبب اندماج الأديان وتطور المجتمع . ففي الإسكندرية امتزجت الديانة الرومانية والإغريقية والفرعونية فى عبادة سيرابيس. كما يمكن للزائر ملاحظة التحول من الوثنية إلى المسيحية وذلك فى المعروضات التي تشمل مومياوات وتماثيل هيلينية وتماثيل نصفية لأباطرة الرومان وتماثيل التناجرا الصغيرة وآثار ترجع الى أوائل العصر المسيحي.

متحف المجوهرات الملكية
يوجد متحف المجوهرات الملكية في مبنى قصر فاطمة الزهراء بحى زيزينيا .. وقد أسست هذا القصر زينب هانم فهمي عام 1919م وأكملت بناءه وأقامت به ابنتها الأميرة فاطمة الزهراء عام 1923م .وقد بني على طراز المباني الأوربية من الناحية المعمارية كما يحيط بالمبنى حديقة تمتلئ بالنباتات والزهور وأشجار الزينة .. ويضم المتحف 11 ألفاً و500 قطعة تخص أفراد الأسرة المالكة .. وقد تم تقسيم القصر إلى عشر قاعات تضم مجموعات من التحف والمجوهرات التي تخص أفراد أسرة محمد علي .

الشواطئ

وسواء أتيت للإسكندرية صيفاً أو شتاءاً فستجد الكورنيش فى انتظارك من رأس التين وحتى قصر المنتزه،الذي يعد مزاراً سكندرياً في حد ذاته للتمتع بمناظر البحر الأبيض المتوسط ،ولا تنسى حينما يأتي موعد غروب الشمس أن تلقى بأسرارك فى بحر الإسكندرية فهو صديق الملايين وكاتم أسرار جيد ،وكى تتعرف على الكورنيش أكثر لك أن تعلم أنه أنشئ في عهد الملك فؤاد الأول و قد أنشأ الكورنيش في ثلاثينيات القرن العشرين .وتمت إضافة أجزاء جديدة من كورنيش الإسكندرية ابتدءا من منطقة الشاطبي و حتى المنتزه في أوائل التسعينيات.

مقاهي الإسكندرية.. حالة خاصة!!

المقاهي بالإسكندرية ذات ثقافة ترويحية لا يمكن الاستغناء عنها لقضاء أوقات الفراغ وبمجرد بدء جولتك على الكورنيش صباحا أو مساءا، ستجد الآلاف من المقاهي السكندرية والتي تظل أبوابها مفتوحة ليلا ونهارا ،وإذا كنت تبحث عن مقهى قديم له قصة مميزة لا بد من التوقف عند "باستروديس" الذي يعتبر من أقدم المقاهي اليونانية في الإسكندرية.

المطاعم والتسوق
الإسكندرية مشهورة بمطبخها المتنوع وخاصة الأسماك، فمن أفضل الأماكن لتناول المأكولات البحرية مطعم "قدورة" و"أبو اشرف" في الانفوشي ومطعم "سي جل" التاريخي للأسماك في المكس وفي مارينا بالساحل الشمالي ..ولمحبي الأجواء الشاعرية الراقية يمكنهم تناول العشاء في مطعم الفاروق داخل قصر السلاملك وهو يقدم المأكولات الغربية لا سيما الفرنسية ويتميز بموقعه داخل المنتزه، ومطعم أبو قير في فندق هيلتون الذي يقدم مأكولات شرقية.
ولا يمكن أن تفوت فرصة التسوق في الإسكندرية فهى تحقق لك متعة لا تنتهي فباستطاعتك التوجه الى المراكز التجارية الذي تجد فيها محلات عديدة تبيع المنتجات المحلية والمستوردة .
أما إذا كنت تبحث عن الأسواق الشعبية فيجب عليك التوجه الى شارع فرنسا وفيه تجد كل ما يحلو لك من منتجات محلية ومستوردة ، وأجمل شيء ستراه في السوق هو زقاق ضيق جدا يعرف باسم «زنقة الستات» على جانبيه توجد دكاكين صغيرة ،كما يمكنك التسوق من مناطق أخري مثل : المنشية ، الإبراهيمية ، شارع سينما ليجاتيه ، كليوباترا ، شارع سعد زغلول ، شارع صفية زغلول ، شارع فؤاد .
 
 
ريهام البربرى