abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
سياحة مصر تعقد 3 ورش عمل في الساحل الغربي الأمريكي
سياحة مصر تعقد 3 ورش عمل في الساحل الغربي الأمريكي
عدد : 06-2010
في إطار القافلة السياحية التي تقوم بها هيئة تنشيط السياحة في ثلاث مدن أمريكية هي لوس أنجلوس، سان فرانسيسكو، سياتل بالوسط الغربي الأمريكي برئاسة هشام زعزوع مساعد أول وزير السياحة وبمشاركة عدد كبير من المهنيين السياحيين، والاتحاد المصري للغرف السياحية، وغرفتي الفنادق وشركات السياحة وشركة مصر للطيران،عقد المكتب السياحي في نيويورك مجموعة من ورش العمل بمشاركة 14 شركة سياحة مصرية.

وقد شهدت ورش العمل في المدن الأمريكية إقبالا كبيرا من منظمي الرحلات ووكالات السياحة والسفر الأمريكية، حيث قام سيد محرز مدير المكتب السياحي في نيويورك، ومحمد حجازي مساعد مدير المكتب بعمل عرض تقديمي لتعريف الحضور بما يقوم المكتب بتقديمه من تسهيلات، وقيامه بأنشطة متعددة (إلقاء المحاضرات، الرد على الاستفسارات، توفير المعلومات، إقامة المعارض في المدن الأمريكية المختلفة، وذلك لتعريف الأمريكيين سواء مهنيين أو جماهير بالمنتج السياحي المصري المتجدد، وذلك لجذب أكبر شريحة ممكنة من هذه السوق، بالإضافة إلى الدراسات والأبحاث المعنية بمتطلبات السوق ومتغيراته وإيجاد الآليات الديناميكية المناسبة لرفع الوعي الأمريكي بهذا المنتج الفريد وتوطيد العلاقة مع هذا السوق الهام.

وخلال الندوات التي عُقدت أثناء ورش العمل ، أكد نادر الببلاوي نائب رئيس اتحاد الغرف السياحية على دور الاتحاد في رفع الجودة والبرامج التدريبية للعاملين بالقطاع السياحي مشيراً إلى البرنامج التدريبي مع جامعة كورنيل الأمريكية وبرامج تعليم أسس اللغة الإنجليزية للعاملين بالفنادق.

ومن جانبه أكد هشام زعزوع مساعد أول وزير السياحة على أن مصر لديها ما هو أكثر من السياحة الثقافية الكلاسيكية والتي تستهوي أيضاً السائح الأمريكي مثل رياضة الجولف، الغطس والأنشطة البحرية بكافة أنواعها وسياحة الصحاري والمغامرات مشيراً إلى أنه تم اكتشاف مجموعة من الكهوف في الصحراء المصرية يرجع تاريخها إلى ملايين السنيين، بالإضافة إلى سياحة الحوافز والمؤتمرات وسياحة الاستشفاء وخصوصية المطبخ المصري وتميزه.

كما أشار إلى برنامج تصنيف المنشآت الفندقية “NN” والمعد وفقا لمعايير منظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة، وكذلك أشار إلى جهود الوزارة في التأكد من الأخذ بجميع المعايير الصحية في المنشآت الفندقية، بالإضافة إلى الاهتمام المصري المتزايد بالسياحة البيئية مشيراً إلى مبادرة تحويل مدينة شرم الشيخ إلى مدينة خضراء في 2020 والتي تهدف إلى الحفاظ على الحياة البحرية بها وتخفيض انبعاثات غاز ثاني أكسيد الكربون وإدارة المخلفات، على أن تحذو حذوها جميع المدن السياحية الأخرى.

كما أضاف زعزوع أنه علاوة على البرامج التدريبية التي تقوم الوزارة بتنفيذها فإنه يتم حاليا تنفيذ برنامج لتدريب الطهاة مع 30 دولة من البحر المتوسط .

وخلال العرض التقديمي أكد زعزوع على صلابة صناعة السياحة مشيراً إلى أنه في عام 1950 كان عدد السياح على مستوى العالم يصل إلى 25 مليون سائح فقط مشيراً إلى القفزة التي حققها هذا الرقم خلال العام الماضي حيث وصل عدد السياح حول العالم في عام 2009 إلى أكثر من 25 مليون سائح.

وبالنسبة للسياحة في مصر، أشار زعزوع إلى أن مصر استقبلت 1,4 مليون سائح في عام 1982 محققة دخلاً سياحياً قدره 300 مليون دولار أمريكي. وفي عام 2009 حققت مصر 12,5 مليون سائح و 10,7 مليار دولار دخلاً سياحياً، مشيراً إلى حصول مصر على المركز الأول كأفضل مقصد سياحي في أفريقيا والشرق الأوسط. موضحاً أن القطاع السياحي المصري يعمل بديناميكية عالية ولديه قدرة متميزة على التكيف مع الظروف والمتغيرات.

جدير بالذكر أن مصر استقبلت أكثر من 321 ألف سائح أمريكي خلال عام2009 يصل 27% منهم من الساحل الغربى وذلك بالرغم من الأزمة الاقتصادية العالمية.

 
 
ريهام البربرى