abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
توماس كوك تقوم بترحيل السائحين البريطانيين من تونس
توماس كوك تقوم بترحيل السائحين البريطانيين من تونس
عدد : 01-2011
تقوم شركة "توماس كوك" السياحية البريطانية الشهيرة حاليًا بترحيل ما يقرب من 1800 سائح من تونس، في الوقت الذي تتصاعد فيه الاضطرابات في كافة أنحاء البلاد. وقالت إدارة الشركة إنه لا توجد أي مشكلات تواجه السائحين الموجودين في تونس الآن، ولكن الشركة طالبت كل سائح بمغادرة البلاد كإجراء وقائي .
جدير بالذكر أن عملية ترحيل السائحين من تونس، والتي تتزامن مع إلغاء الرحلات الجوية من بريطانيا إلى تونس، تُعدّ بمثابة ضربة قاسية لصناعة السياحة في تونس، خاصة أن السياحة هي مصدر الدعم الأساسي للاقتصاد التونسي.
وكانت وزارة الخارجية البريطانية قد عدّلت من نصائحها إلى المتوجّهين إلى تونس، وحذّرت من السفر إلى تونس لأسباب غير ضرورية.
وقالت شركة "توماس كوك" في بيانها أنها اتخذت قرارها بترحيل السائحين البريطانيين من تونس وإعادتهم إلى المملكة المتحدة في أسرع وقت ممكن عن طريق أسطول الطائرات التابع لها. كما تقوم الشركة أيضًا بترحيل ما يقرب من 2000 سائح ألماني، وذلك في أعقاب قيام وزير الخارجية الألماني بتحذير المواطنيين الألمان من السفر إلى تونس.
وأكّدت كل من شركة فرست تشويس وشركة طومسون، وهما شركتان سياحيتان، أنهما قامتا بإلغاء الرحلات السياحية التي كان من المنتظر أن تتوجّه إلى تونس ، لكن هذه الشركات السياحية أكّدت على أنها لن تقوم بترحيل سوى السائحين الذين يرغبون في الرحيل، وقالت إنها لا تُمانع من أن يواصل السائحون الذين يرفضون الترحيل قضاء إجازاتهم في تونس كما كان مخططًا لها، والعودة في المواعيد المحددة لهم من قبل . وأكّدت تلك الشركات على أنها لم تتخّذ بعد أي قرار بشأن الرحلات الجوّية المنتظر أن تُغادر إلى تونس فيما بعد الأحد المقبل.
وعلى صعيد آخر، نصحت وزارة الخارجية البريطانية المواطنين بقولها إن تطورات الأحداث في تونس لا يمكن التنبؤ بها في ظلّ أعمال العنف التي تنتشر في أماكن متعدّدة في تونس، وطالبت المواطنين البريطانيين الموجودين في تونس بضرورة متابعة الأخبار أولا بأول والتواصل بصفة دائمة مع وكيل شركة السياحة والسفر.