abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
العثور على بعض القطع الأثرية المفقودة من المتحف المصرى
العثور على بعض القطع الأثرية المفقودة من المتحف المصرى
عدد : 02-2011
أعلن د. زاهى حواس وزير الدولة لشئون الآثار بأن عمليات البحث التي تمت داخل وخارج المتحف المصري عن القطع الأثرية المفقودة أسفر عن العثور على بعض القطع الأثرية المفقودة التي أعلن عنها أمس. فقد قامت لجنة البحث بالعثور على جعران القلب وذلك فى الناحية الغربية من المتحف المصري بجوار بيت الهدايا ومن الواضح أن لصوص المتحف قد ألقوا هذه القطعة خارج المتحف المصري.
كما عثر أيضاً على تمثال صغير وهو الذى يعرف بالأوشابتى وهو من ضمن الأحد عشر تمثالاً الصغيرة المفقودة. عثر أيضاً خارج قاعات المتحف على جزء صغير من تابوت ملقى على الأرض وهو يكمل أحد التوابيت الموجودة داخل فاترينة عرض بالدور العلوى والتى يوجد بها تابوت يرجع إلى عصر الدولة الحديثة أى منذ حوالى ثلاثة آلاف عام.
وأعلن أن مخزن دهشور الذي داهمه اللصوص مساء يوم السبت قامت لجنة من منطقة آثار سقارة وعملت جرداً للمخزن وأتضح أن هناك بعض التمائم الغير مسجلة تم نزعها من المخزن وقامت المنطقة بتركيب أبواب حديدية على باب المخزن المعروف باسم مخزن دى – مورجان بدهشور وتم تركيب سور آخر من المباني.
وكما قامت أمس قوة أخرى من اللصوص والمجرمين بمهاجمة المخزن مرة أخرى بعد أن قيدوا الحراس وتقوم لجنة حالياً بعمل جرد نهائي للمخزن. ومن ناحية أخرى تقوم لجنة أخرى برئاسة د. محمد عبد المقصود بجرد مخزن القنطرة شرق الذي داهمه اللصوص يوم 28 يناير وسرقوا العديد من الصناديق المليئة بالآثار وأعادوا حتى الآن حوالي 393قطعة أثرية.
هذا وأعلن د. زاهى حواس أن ما ذكرته قناة CNN بأن قناع الملك توت عنخ آمون الذهبي قد سرق من المتحف المصرى غير صحيح على الإطلاق .
هذا فى الوقت الذى قام مندوب شبكة ال ABC التليفزيونية الأمريكية ومحطات أخرى بدخول المتحف المصرى وقاموا بتصوير القناع الذى يوجد داخل غرفة مغلقة تماماً ويجاور التابوتين الذهبيين للملك توت عنخ آمون بالإضافة إلى كل الحلى الذى عثر عليها هيوارد كارترعلى مومياء الملك توت عنخ آمون عندما فتح التابوت عام 1925 ولا يعرف د. حواس كيف تقوم قناة مثل ال CNN معروفة بمصداقيتها بمثل هذا العمل.ونشر أخبار كاذبة ولا أساس لها من الصحة ،ولذلك فقد قام د. حواس بدعوة الصحافة المصرية والعالمية لدخول المتحف المصرى وتصوير قناع الملك توت عنخ آمون ، وذلك يوم الأربعاء صباحاً بالمتحف المصرى.
وأضاف د. حواس أن المعاينة المبدئية لآثار المتحف المصرى أثبتت أن ال 70 قطعة التى عثر عليها محطمة هى من مكونات الثلاثة عشر فاترينة التى فتحها اللصوص . وكان قد صرح فى ذلك الوقت بعدم سرقة أى شيء من المتحف وفى نفس الوقت أعلن إلى كل الصحف بأن هناك لجنة جرد من المتحف المصرى تقوم بجرد المتحف حالياً منذ يوم 28 يناير الماضى والتى اكتشفت سرقة هذه القطع الصغيرة و عثرعلى قطعتين أمس.
ويقول د. حواس بإنه قد تلقى معلومات أكيدة بأن هؤلاء اللصوص الخونة قد قاموا بدفن هذه القطع خارج المتحف المصرى وجارى البحث عنها ومن المعروف أن لصوص المتحف المصرى مازال متحفظاً عليهم عن طريق القوات المسلحة.
 
 
ريهام البربرى