abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
ملتقي "الطاقة والحياة" يتحدى ما عجز عنه الطب الحديث
ملتقي
عدد : 11-2011
عقد يوم الثلاثاء الموافق 15 نوفمبر الجاري بمؤسسة الحياة للتنمية البشرية والتدريب والاستشارات ندوة بعنوان " ملتقى الطاقة والحياة " برئاسة الدكتورة عطيات الصادق رئيس مجلس إدارة مؤسسة الحياة للتدريب والاستشارات،والمدربة والمعالجة بالطاقة الحيوية والكريستال لبني أحمد بحضور لفيف من المثقفين والشباب من كافة الأعمار والمهتمين.

ناقشت الندوة على مدار ساعتين تعريف مصطلح علم الطاقة والتعرف على طرق وأساليب علاج بعض الأمراض المزمنة والمنتشرة وكيفية معالجتها من خلال الطاقة الكونية والنور الإلهي والألوان والكريستال وما تملكه كل نفس بشرية من قدرة أختص بها المولى عز وجل كل إنسان وكيفية استثمارها في الخير وما يرضى الله وينفع الآخرين .

وأوضحت المعالجة لبني أحمد مراكز الطاقة المكونة من سبع شاكرات أساسية داخل جسم كل إنسان وما تقوم به من وظائف ،مشيرة إلى أنواع وأهمية الأحجار الكريمة وكيفية استخدامها وما ينفع منها وما يضر.

وصرحت بأهمية حجر الماس ،موضحة كيفية الاستفادة من طاقته العالية ،ومحذرة من تأثيره على أصحاب الأمراض المزمنة والتهابات الغدد حين تعرضهم لحجر الماس لفترات طويلة داخل البيوت لاحتوائه على طاقة عالية جدا قد تحفز المرض ويفضل حفظة في خزائن البنوك كما ذكرت المعالجة .

وحول كيفية استخدام الطاقة في معالجة الكثير من أمراض العصر ومنها مرض "السرطان"، أكدت المعالجة قدرتها على معالجته في خلال فترة وجيزة لا تتجاوز العام تقريبا.

وكان الرد الرشيق المطمئن للكثير من الحاضرين حول دور الطاقة في مساعدة راغبي التخسيس والإقلاع عن التدخين ، أكدت المعالجة نجاح كافة التجارب السابقة في التخسيس والنحافة من خلال جلسات بسيطة كان بدايتها تنظيف شاكرات الجسم بالطاقة الكونية يتبعها جلسات أخرى لتسيح الدهون تصل الى عشر جلسات ، أما الإقلاع عن التدخين فيتم من خلال جلسة واحدة تتلخص في تنظيف شاكرات الجسم والبرمجة العقلية وبعض التفاصيل الاخري وهو ما يعجز عنه الطب الحديث حاليا .
 
 
سيد عبد العزيز