abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
الانتهاء من ترميم قصر المانسترلى باشا بالمنيل
الانتهاء من ترميم قصر المانسترلى باشا بالمنيل
عدد : 06-2012
استعاد قصر المانسترلى بمنيل الروضة بالقاهرة شبابه وأصبح جاهزاً لإعادة فتح أبوابه وإقامة الاحتفاليات والأنشطة الثقافية والفنية داخله , واستقبال زوار سيدة الغناء العربي كوكب الشرق أم كلثوم حيث يحتضن القصر متحف يضم مقتنياتها باعتبارها رمز من رموز الفن العربي في القرن الماضي وذلك بعد الانتهاء من مشروع ترميمه حيث كان يعانى من حالات التدهور من تأثير الرطوبة نظرا لقرب القصر من مياه نهر النيل .
صرح د.محمد إبراهيم وزير الآثار انه تم تنفيذ مشروع متكامل لترميم القصر وما يضمه من زخارف نباتية وهندسية علي الجدران والأسقف والتي تتميز بطابع الروكوكو العثماني ذلك الطابع الذي تميزت به المباني في مصر في فترة حكم الخديوي إسماعيل . لافتا" إن القصر يرجع تاريخ بناءه إلى عام 1851 وهي فترة حكم الخديوي عباس وكان يقيم به فؤاد باشا المانستيرلي الذي كان يشغل منصب وزير الداخلية آنذاك .
أوضح د.محمد الشيخة أن أعمال الترميم التي قام بتنفيذها مرممي ومهندسي قطاع المشروعات بالوزارة انقسمت إلي أربع مراحل الأولي شملت أعمال عزل بعض أجزاء من أسقف قاعات القصر وفقا لأحدث الأساليب ، مشير أن السبب الرئيسي للقيام بمشروع ترميم قصر المانسترلي هو وجود تدهور في أعمال العزل القديمة للأسقف مما جعل هناك ضرورة لتغييرها لحفظ الأثر من مياه الأمطار. كما تضمنت المرحلة الثانية أعمال ترميم دقيق لجميع الزخارف الموجودة علي جدران وأسقف القصر والتي تأثرت بشكل كبير بالرطوبة .
من جانبها قالت د.عبلة عبد السلام رئيس الإدارة المركزية لصيانة والترميم إن المرحلة الثالثة فتشمل عمل مشروع إضاءة باستخدام أحدث التقنيات في هذا المجال بما يتناسب مع الطابع الأثري للقصر ..أما المرحلة الأخيرة فتشمل أعمال الموقع العام للقصر وتتضمن تغيير الأرضيات الخاصة بالموقع المحيط بالقصر .
موضحا" أن قصر المانسترلي هو قصر أثري يعتبره الكثيرون تحفة معمارية. ويقع القصر في شارع الملك الصالح، بمنيل الروضة وأقيم على مساحة 1000 م2 .
يذكر أن هذا القصر هو آخر ما تبقى من مجموعة أبنية أنشأها حسن فؤاد المانسترلي باشا في عام 1851 م , وهو من مواطني مانستر بدولة مقدونيا.صادرت الحكومة المصرية القصر في عام 1954 باعتباره أثرا تاريخي .
قال محسن سيد على رئيس قطاع الآثار الإسلامية والقبطية شهدت قاعات قصر المانستيرلى أحداث سجلها التاريخ حيث تاسست بقاعته جامعة الدول العربية وأصبح لفترة ما مقراً لجلسات الجامعة وبالقاعة الرئيسية صور للملك فاروق والملك عبد العزيز السعود وبينهما عزام باشا مؤسس الجامعة العربية يتبادلون الحديث فى ترأس القصر المطل مباشرة على النيل .
كما شهد القصر عدة القصر عدة لقاءات بين الملك فاروق والقادة والحكام العرب بعد الحرب العالمية الثانية لمناقشة أنشاء الجامعة العربية عام 1947م .
 
 
حسن سعدالله