abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
شل تطلق حملة "طريقنا آمن" لانقاذ الارواح على الطرق السعودية
شل تطلق حملة -طريقنا آمن- لانقاذ الارواح على الطرق السعودية
عدد : 03-2013
أطلقت شركة شل في السعودية حملتها للسلامة على الطرق " طريقنا آمن" في جامعة الملك سعود بالرياض. ويستهدف البرنامج قائدي المركبات من المراهقين و الشباب برسائل خاصة من خلال وسائل عدة حول كيفية الحفاظ على الأرواح على الطرق.

يقول الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل :"من المؤلم أن نرى إحصاءات السلامة على الطرق في المملكة وعدد الأرواح التي تهدر يوميا، دون داع. معظم هذه الحوادث يمكن تجنبها من قبل الامتثال لقواعد أساسية قليلة. مهمتنا هي جعل طرقنا أكثر أمانا من خلال تحفيز السائقين الشباب بالقيادة بشكل مختلف. شل هي شركة عالمية رائدة في مجال السلامة على الطرق ويسرني أن تكون قادرة على المساهمة في تخفيض نسب الحوادث المؤسفة في بلدنا الغالي ".

و قد قررت شل أن تطلق حملتها لهذا العام تحت شعار "من جدك؟" بهدف خلق الوعي، والتوجيه والمشورة والدعوة إلى تغيير سلوكيات كثيرة خاطئة على الطرق السعودية. حيث سجل عام 2011 م إحصائيات قياسية، مع أكثر من 540 ألف حادث مروري، مما أدى إلى أكثر من 39 ألف إصابة و 1700 حالة وفاة و ستقوم هذه الحملة باستعراض و تحدي الجمهور لتغيير السلوكيات الخاطئة للقيادة من خلال تواصل مكثف عن طريق وسائل الإعلام الاجتماعية متضمنه عدة مسابقات أسبوعية ذات جوائز قيمة للفائزين حيث يمكن المشاركون من الوصول إليها و المشاركة عن طريق تطبيق خاص للأجهزة الذكية.

و سيكون لهذه الحملة جزء آخر أيضاً وهو النشاط الميداني حيث تشمل فعالياته على جهاز محاكاة لحزام الأمان و جهازيين محاكاه للقيادة السليمة و أيضا دروس مباشرة من قبل مدربين محترفين للقيادة الوقائية و قوانين الطرق الرسمية و سيتم تجهيز الجناح الخاص بذلك للجمهور في عدة أماكن تشمل عدد من الجامعات و المراكز التجارية.

قال باتريك فان ديل، الرئيس والمدير التنفيذي لشركة شل بالمملكة العربية السعودية و البحرين " لقد تم تصميم تطبيق اختبار القيادة هذا لخلق الوعي حول قواعد وقوانين المرور بشكل تفاعلي و قد تم ربطة بشكل مباشر مع مواقع الحملة في الفيسبوك وتويتربحيث يمكن للمستخدمين نشر نتائجهم بشكل تفاعلي، وأيضا تسجيل " إلتزامهم " الإختياري بأهداف الحملة ، حيث يمكن للمستخدم التطوع لدعم أو الالتزام بقواعد معينة تتعلق بالقيادة السليمة والقوانين المرورية " و أضاف باتريك " نحن نأخذ على محمل الجد السلامة على الطرق في شل - وليس فقط داخل الشركة ولكن أيضا من خلال العمل جنبا إلى جنب مع المجتمعات التي نعمل فيها في جميع أنحاء العالم حيث تبين أن في وسعنا إنقاذ الأرواح من خلال هذه البرامج التي تستهدف الشباب لخلق المزيد من الوعي. من خلال هذا البرنامج نأمل أن تساهم الشركة في التصدي لأحد أكبر تحديات المجتمع السعودي".

 
 
محمد مختار