abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
الفرنسيون يكتشفون 35 هرماً شمال السودان
الفرنسيون يكتشفون 35 هرماً  شمال السودان
عدد : 06-2013
اكتشف علماء الآثار الفرنسيين مجمع كامل مؤلف من 35 هرماً قديماً يتراوح ارتفاعها من المتر الواحد وحتى مئة متر في شمال السودان. واتضح فيما بعد أن هذه الأهرام التي وجدت في عهد مملكة كوش، على عكس أهرام الفراعنة في مصر، كانت عبارة عن مقابر ليس فقط للنبلاء وإنما للفقراء من عامة الشعب.


جدير بالذكر أن العلماء اكتشفوا الأهرامات الصغيرة بعد قيامهم بأعمال تنقيب استمرت لعدة سنوات في بلدة سيدينغ شمال السودان، حيث استخدم المهندسون آنذاك الطوب الطيني في عملية البناء التي كانت عبارة عن مجموعات متراصة تتفاوت ارتفاعاتها من المتر الواحد وحتى المئة متر.


وبحسب رأي الباحثين فإن الفرق في ارتفاع الأهرامات يعود للتفاوت الطبقي للأشخاص، حيث أشار رئيس بعثة علماء الآثار كلود رايلي بأن أي شخص يمتلك المال آنذاك كان باستطاعته بناء هرم لأنها كانت ترمز للتمايز بين طبقات المجتمع.


يبلغ مساحة المجمع نحو 40 هكتاراً مع العلم أن علماء الآثار اكتشفوا بالقرب من هذه الأهرامات على أكثر من 1000 قبر معظمها لم يتم استكشافها بعد. أما المقابر التي تمكن العلماء الدخول إليها فقد تعرضت للسرقة باستثناء واحدة عثر فيها على ياقة مزخرفة وحلي من البرونز.


يشار إلى أن مجمع سيدينغ يقع بالقرب من مدينة دوكة حيث وجد عالم الآثار السويسري شارل بونيه أثراً لحضارة كرمة التي ظهرت منذ 1500 سنة قبل ميلاد المسيح والتي أصبحت فيما بعد مملكة كوش. وفي ذروة ازدهارها أي في حوالي عام 750 قبل الميلاد فإن هذه المملكة كانت تسيطر على أراضي مصر وفلسطين وبالتالي يمكن القول أن أبناء كوش هم من مؤسسي السلالة الخامسة والعشرين للفراعنة.


وبحسب توقع العلماء فإن مواصلة التنقيب والحفريات ستسلط الضوء عل أسرار المملكة التي كانت تقع في أراضي السودان. وتجدر الإشارة أن الحكومة تسيطر فقط على جزء صغير من البلاد، وبحسب قول كلود رايلي فإن تاريخ السودان يمكن أن يلعب دوراً بالنسبة لإفريقيا كالدور الذي لعبته اليونان بالنسبة لأوروبا
 
 
رضوى فوزى