abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
البيئة والتخطيط يبحثان تطبيق "الاقتصاد الأخضر" كآلية لتحقيق التنمية المستدامة
البيئة والتخطيط يبحثان تطبيق -الاقتصاد الأخضر- كآلية لتحقيق التنمية المستدامة
عدد : 08-2013

التقت الدكتورة ليلى اسكندر وزيرة الدولة لشئون البيئة والدكتور أشرف العربى وزير التخطيط والتعاون الدولى بمقر وزارة التخطيط وذلك لمناقشة مفهوم الاقتصاد الاخضر كآلية لتحقيق التنمية المستدامة بإدراج المفاهيم والقضايا البيئية فى الخطط المستقبلية لمختلف الوزارات المعنية ووضع البعد البيئى وربطه بالبعد الاقتصادى والاجتماعى فى السياسات والخطط كتوجه للخروج من أنماط التنمية التقليدية والوقوف أمام التدهور البيئى من أجل تحقيق تنمية مستدامة حقيقية وخلق فرص عمل للجميع .

استعرض الاجتماع أهمية الاقتصاد الأخضر كمبادرة أطلقها برنامج الأمم المتحدة عام 2008 وكآلية لتحقيق التنمية المستدامة وكمنهج يدعم التنمية المتوازنة بأبعادها الاقتصادية والاجتماعية والبيئية لتحفيز الاقتصاد وخلق فرص عمل واستثمارات جديدة وزيادة الكفاءة فى استخدام الموارد والإقلال من المخلفات والملوثات وتحسين الصحة والمستوى المعيشى للمواطنين والحفاظ على البيئة ومواردها الطبيعية .

كما ناقش الاجتماع كيفية تبنى الاقتصاد الأخضر لتشجيع الاستثمار فى كافة المجالات كالطاقة المتجددة و الناتجة عن تدوير المخلفات والزراعة المستدامة والعضوية التى تقوم على ترشيد استخدام المياه والطاقة وتقلل من استخدام المبيدات الكيماوية والحشرية وتشجيع الصناعات والتكنولوجيا النظيفة ونظم النقل المستدام الصديق للبيئة ومشاريع بالمدن والقرى لتدوير المخلفات البلدية والصناعية والزراعية إلى طاقة وسماد وتطوير وتنمية العشوائيات والقرى الأقل فقرا عن طريق اتباع منهج التنمية المجتمعية المستدامة وتشجيع السياحة البيئية وتبنى سياسة الشراء الأخضر وتشجيع وتشييد المبانى الخضراء .

وتطرق الاجتماع إلى آليات تحقيق الاهداف المرجوه من هذا المنهج فى مصر ومايصاحبه من سياسات متكاملة تشمل اللوائح والقوانين وتكامل ودمج السياسات من خلال دمج الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والبيئية خلال مراحل التخطيط وصياغة الخطط والبرامج كما تطرق الاجتماع إلى تفعيل آليات السوق واستخدامات التكنولوجيا النظيفة والمشاركة المجتمعية وكذا التعليم والتنمية البشرية والنهوض بالقدرات المحلية ورفع كفاءة المؤسسات لتطبيق هذا المنهج.


 
 
أحمد عبد المعز