abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
فى القاهرة .. "المهرجان الدولي لسينما المرأة" نوفمبر القادم
فى القاهرة .. -المهرجان الدولي لسينما المرأة- نوفمبر القادم
عدد : 10-2013
تنعقد الدورة السادسة من المهرجان الدولي لسينما المرأة بالقاهرة خلال الفترة من 16 - 22 نوفمبر القادم كمبادرة مستقلة لتقديم أفضل الأفلام التي صنعتها النساء على مدار العامين الماضيين وعرضت في أهم المهرجانات العالمية وتتميز بجودة فنية عالية وأساليب تعبير مختلفة ومتنوعة.

قالت أمل رمسيس ،مديرة المهرجان:"إنه أول مهرجان لسينما المرأة يعقد سنوياً في العالم العربي، ولقد بدأ في عام ٢٠٠٨ باعتباره ‫"‬مهرجان سينما المرأة العربية واللاتينية‫".‬ منذ ذلك الحين أصبح المهرجان من أهم الأنشطة الرائدة في مجال المرأة والسينما، ليس فقط في مصر وكذلك في العالم العربي".

وأضافت:"أنه على مدار الخمس سنوات السابقة قام المهرجان بتنظيم عروضاً لأفلامه في بلاد أخرى مثل لبنان وسوريا والأردن والمغرب وفلسطين وأسبانيا وبوليفيا والأرجنتين وكوبا وكولومبيا وكوستاريكا وبيرو والمكسيك والسلفادور وبارجواي وألمانيا وسلوفينيا".

وأوضحت مديرة المهرجان ، أنه نتيجة لنجاح المهرجان في جذب أعداد كبيرة من المشاهدين وفي إثارة نقاشات سينمائية واجتماعية وسياسية، فقد كانت هناك ضرورة لتوسيع إطاره ليصبح مهرجاناً دولياً لسينما المرأة وليضم أفلاماً من كافة دول العالم وذلك في دورته السادسة والتي سوف تعقد من ١٦ إلى ٢٢ نوفمبر، فيتضاعف بذلك عدد الأفلام المقدمة وعدد القاعات التي تعرض فيها الأفلام وتتنوع الأقسام المختلفة للمهرجان، بالإضافة إلى زيادة عدد الأنشطة الموازية مثل ورش الفيديو والموائد المستديرة والمحاضرات ،لافته إلى دعوة عدد من المخرجات إلى القاهرة لحضور عروض الأفلام وفتح نقاش مع الجمهور، ومشيرة إلى أن المهرجان هو أيضاً نقطة التقاء وتبادل خبرة بين الجمهور وكثير من المخرجات في المنطقة العربية وعلى مستوى العالم.

وبينت رمسيس ، أن المهرجان سيعرض أفلاماً روائية وتسجيلية ورسوم متحركة من أكثر من ٢٠ دولة، من الأرجنتين إلى رومانيا ومن فلسطين إلى الهند ومن البرازيل إلى الجزائر،مؤكده أن الأفلام المعروضة تتميز بتنوعها الشديد من ناحية اللغة البصرية والمضمون، حيث يعرض أحدث موجات السينما الجديدة على مستوى العالم.

وأوضحت رمسيس ،أن المهرجان يستهدف الوصول بأفلامه إلى أكبر قطاع من جمهور السينما، لذلك فإن كل العروض مجانية والدعوة عامة وكل الأفلام مترجمة إلى اللغة العربية.

وقالت مديرة المهرجان :"تقديراً منا لدور الجمهور المصري في دعمه للمهرجان على مدار الأعوام السابقة، وثقتنا في تقييمه المتميز للأفلام المعروضة، يقدم المهرجان جائزة لأفضل فيلم بقيمة ٣٦٠٠٠ ألف جنيه مصري" ،لافته أن الجائزة سيحصل عليها الفيلم الحائز على أكبر عدد من أصوات الجمهور‫ من خلال التصويت الذي يتم عقب مشاهدة كل فيلم‬،معربة عن أمانيها أن يكون المهرجان نافذة حقيقية على أفضل الأفلام التي تصنعها نساء على مستوى العالم، وأن يساهم في إثارة قضايا سينمائية واجتماعية مختلفة.
 
 
رانيا يوسف