abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
المشـــــــــــهد الحســــــيني .. بالقاهرة
المشـــــــــــهد الحســــــيني .. بالقاهرة
عدد : 12-2013

الحسين بن علي بن أبي طالب بن عبدالمطلب بن هاشم بن عبدمناف القرشي الهاشمي ، أبو عبدالله ريحانة رسول الله صلي الله عليه وسلم ، وشبيهه. وأمه السيدة فاطمة الزهراء إبنة رسول الله صلي الله عليه وسلم . ولد في 5شعبان 4هـ/ 625 م ، واستشهد في موقعة " الطف " بمدينة كربلاء بالعراق . ويعرف قبره بمشهد الحسين .والمشهد : هو مدفن آل البيت ، وشهدائهم ، أو حتي رمزاً لمدافنهم .. كما هو للحسين نفسه ، له مشاهد في عدة بلاد ، مثل : مشهد عسقلان ، ومشهد مرو ، ومشهد حلب ، ومشهد دمشق .. ولذا تعددت الآراء والروايات المتضاربة حول مكان دفن رأس الحسين . علي أن معظم كتب التاريخ والآثار قد أكدت أنه هو الموجود بالقاهرة .

فقد نقلت رأس الحسين من مدينة عسقلان بفلسطين ، ووصلت القاهرة سنة 548 هـ / 1153 م ، ودفنت مؤقتا في أحد سراديب قصر الزمرد ، أحد قصور الفاطميين " مندثر الآن " ، ثم نقلت إلي " قبة المشهد الحالي / الجامع الحسيني " الذي شيد خصيصاً لها في سنة 549 هــ / 1154 م ، أي في عهد الخليفة الفاطمي " الظافر " . وظل المشهد يلق عناية الملوك والخلفاء والأمراء . وصولا للرؤساء والمسئولين علي مر القرون والعقود ..

صلاح الدين الأيوبي .. والمشهد الحسيني :
- لما ولي ملك مصر " السلطان صلاح الدين " سنة 567 هـ/ 1171 م ، أنشأ مدارس سنية للمذاهب الأربعة ، للقضاء علي المذهب الشيعي الذي حاول النمو علي أرض مصر أيام الفاطميين ، من هذه المدارس ، مدرسة أنشأها بجوار مشهد الحسين ، فغلب عليها إسم " المشهد " نسبة له ، وعين بها مدرسين ، وكلف " الفقيه البهائي الدمشقي " بالإشراف عليها ، فكان يجلس للتدريس عند المحراب الذي خلفه الضريح ، مما يعزز القول أن المسجد الحالي حل محل تلك المدرسة ، لوجود الضريح خلف جدار القبلة " المحراب " ..

بقايا المشهد القديم ( من أيام الفاطميين .. والأيوبيين ) :
- الباب الأخضـــــــر : شيد من الحجر ، علي يساره دائرة مفرغة بزخارف ، وتعلوها بقايا شرفة جميلة .
- المنـــــــــــــــارة :شرع في تشييدها " أبو القاسم يحي بن ناصر السكري " المعروف بـــ " الزرزور " ، فوق باب المشهد ، وذلك في سنة 633هـ / 1235 م ، وأتمها إبنه في سنة 634 هـ / 1236 م . وهي مئذنة " منارة " غنية بزخارفها الجصية فوق الباب الأخضر ، والباقي منها قاعدتها المربعة ، وعليها لوحتان تذكاريتان " تأسيسيتان " ..
- التابوت الخشبي : تابوت خشبي أيوبي الطرز ، ويعد من التحف الأيوبية النادرة ، تمثل الحفر علي الخشب في زمن الأيوبيين في مصر ، وهو محفوظ بالمتحف الإسلامي بباب الخلق ..

أعمال الإصلاح والتجديد للمشهد في العصر العثماني :
- الأمير حسن كتخدا عزبان الجلفي : سنة 1124 هـ / 1712 م ، عني به حسن كتخدا ، فوسعه وزاد في مساحته ، وصنع له تابوت من الأبنوس المطعم بالصدف والفضة .
- الأمير عبدالرحمن كتخدا : جدده سنة 1175 هـ / 1761 م ، وأثبت تاريخ أعماله علي عتب رخامي .
- السيد علي أبو الأنوار : في سنة 1204 هـ / 1789 م ، قام بعمارات وزيادات علي المسجد ، وأرخ لذلك علي الباب البحري للقبة .

عمــــــــارة الخــــــــــديو إسمــــــاعيل :
- نالت المشهد والمسجد أهم أعمال الصيانة والزيادة والتجديد ، في عهد " إسماعيل باشا ، الذي أمر بتجديده وزيادته ، فتم بناء المسجد 1290 هـ / 1873 م ، والمئذنة 1295 هـ / 1878 م ، وراعي إسماعيل الإبقاء علي القبة علي حالها . ونقل إلي المسجد ، منبراً جميلاً كان في بجامع " أزبك من ططخ " بالأزبكية " العتبة حالياً" .

ثورة يوليو - والمشهد :
- في عهد ثورة يوليو 1952 م ، نال المسجد عناية فائقة ، زيدت مساحته ، حتي بلغت مساحة صحن المسجد ( 3340 م )، وأضيف للمسجد مبني ، يتكون من طابقين ، خاص بإدارة المسجد في الجهة الشرقية منه ، كما أنشئت " مكتبة " خاصة بالمسجد ، تقع بالجهة الشرقية علي إمتداد القبة والمصلي الخاص بالسيدات ..

حجــــــــــرة الآثار النبويــــــــــــــــــــة :
- شيدت سنة 1311 هـ / 1893 م ، خصيصاً لتحتوي علي الآثار النبوية ، وهي مجاورة للقبة من الجهة القبلية ، وتشمل من أثار الرسول صلي الله عليه وسلم : قطعة من قميصه الشريف - ومكحلة - وقطعة من العصا الشريفة - وشعرتين من اللحية الشريفة . وبها أيضاً مصحفان كبيران ، كُتبا بالخط الكــــــــــوفي ..
 
 
بقلم الدكتور/ ناصر عبد الظاهر الأنصارى