abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
التداول النقدى فى الجزيرة العربية قبل الإسلام
التداول النقدى فى الجزيرة العربية قبل الإسلام
عدد : 12-2013
- النقود البيزنطية والفارسية قبل الإسلام:
لم يكن العرب قبل الإسلام يعيشون في معزل عن العالم بل تفاعلوا وتعايشوا مع مختلف الحضارات والإمبراطوريات، وكانت لهم صلة و تواصل مع من جاوروهم من الشعوب، مما جعلهم يتفتحون على مظاهر حضارية واقتصادية عدة من بينها النقود المعدنية، حيث وكما رأينا سابقا أنهم ضربوا نقودا تحمل صورا لأمرائهم من الأنباط والتدمريين، وعرفوا إلى جانب ذلك الدينار والفلس البيزنطيين والدرهم الفارسى، وتعاملوا بتلك النقود فى مختلف مجالتهم الحياتية ومبادلتهم التجارية.
- الدينار البيزنطي :
لقد كان الدينار البيزنطى مشكل من قطعة نقدية ذهبية مستديرة، نقشت على وجهه صورة هرقل يتوسط ولديه هرقليانوس وقسطنطين، وعلى رأس كل واحد منهم تاج يعلوه صليب، و فى بعض النقود نقش هرقل مع أحد ولديه دون الآخر، وفى بعض الآخر يظهر هرقل بصورة نصفية، وعلى هامش الصورة دونت عبارات دعائية باللاتينية مثل VICTORIA ، أما ظهر الدينار فنقشت فى مركزه دائرة يتوسطها شكل مدرج يعلوه صليب وفى أسفله الحروف الأولى من كلمة القسطنطينية بصيغة CONO. b وهى ترمز إلى مكان ضربها .
وقد كان الدينار البيزنطى شائع الاستعمال فى كامل الرجاء البحر ا لمتوسط بداية من الإسكندرية والقسطنطينية وأنطاكية، وكانوا يحصلون على معدن الذهب من الأقاليم الشرقية كسورية ومصر، فى حين سد برابرة الشمال الطريق نحو السهول الروسية والبلميون نحو افريقية، والساسانيون الطريق نحو المحيط الهندى .
الدرهم الساساني :
كان الساسانيون يتعاملون بالدرهم المصنوع من الفضة وهو على ثلاثة أنواع :
1- الدراهم البغلية ووزن القطعة منها مثقال أو عشرون قيراطا
2 - الدرهم الذى وزنه اثنا عشر قيراطا
3 - الدرهم الذى وزنه عشرة قراريط
والدرهم بصفة عامة مستدير الشكل نقشت على وجهه صورة نصفية لكسرى، ووجهه فى وضع جانبى، وعلى رأسه تاج مجنح، وأمام وجهه كتب اسمه وألقابه باللغة البهلوية، وخلف رأسه كتابات دعائية، وعلى الهامش أربعة أشكال نجمية د اخل أربعة أهلة ترمز إلى الرخاء والازدهار الذى كانت تعيشه الإمبراطورية الفارسية، أما الظهر فقد نقشت فى مركزه الشعلة المقدسة التى ترمز إلى معبد النار، يحرسه حارسان مسلحان، وعلى يمين ظهر الدرهم كتابات بهلوية تحدد مكان الضرب، وعلى اليسار كتابات تحدد تاريخ الضرب .
الفلس البيزنطي :
لقد عرف العرب قبل الإسلام إضافة إلى الدينار البيزنطى والدرهم الساساني الفارسي الفلس البيزنطى، وقد كان استعماله محدودا ثانويا، إذ يضرب حسب حاجة الشعب، وقد كان للولاة الحق فى ضرب الفلوس وتسجيل اسمائهم عليها، و كان للفلس نفس المواصفات مع و جه الدينار البيزنطى، أما الظهر فكان يكتب عليه حرف M وأعلاه صليب، وأحيانا كتب عليه حرفى I+ B والذى يعنى 12 نمية وفى أسفلهما مكان الضرب .

 
 
بقلم الدكتور/ الشافعى محمد أمين
مدير آثار سمنود