abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
باريس.. سياحة بلا عودة
باريس.. سياحة بلا عودة
عدد : 04-2014
إنها العاصمة الفرنسية والتي تقع على ضفاف نهر " السين " في قلب منطقة " إيل دو فرانس " ، وقد عُرفت على مدار السنين بالعديد من الأسماء ومنها مدينة الحب والجمال لروعة وكلاسيكية معالمها ، مدينة الأدب والفنون حيث لمع في سمائها نجوم الفن والأدب العالميين وكانت مبعث الإلهام لأعمالهم الإبداعية التي تركت أثراً كبيرا في نفوس العديد من الشعوب،ومنهم(بابلو بيكاسو ، هنري ماتيس ، إرنست همينغوي ، جيمس جوبس ، صمويل بيكت )، إلا أن أبرز الأسماء والتي مازالت تشتهر به هو " مدينة النور " كونها احتضنت كبار الأدباء والفنانين والمفكرين ذو الفكر التنويري، كما أن الإسم يعكس واقع حقيقي لأن باريس سبقت العديد من المدن الأخرى في إنارة الشوارع .

ولعل باريس في غنى عن الحديث عنها، إنما تحدث معالمها الزائرين حديث الفن والجمال حيث تتنوع معالمها ووجهاتها السياحية بين القصور والكنائس والأبراج والمقابر والمتاحف ، المدينة في ذاتها أصبحت معلم سياحي احتفظ بهويته الفرنسية وأشاع بين دول العالم عطر الفن والحضارة الذي تلمسه في أبنيتها أينما توجهت من كنيسة إلى متحف إلى قصر إلى مقبرة حتى شوارعها نفسها أصبح الطابع المحلي لها هو العالمية التي تود مدن العالم أن تصل إليها ولعل خير مثال على ذلك هو شارع الشانزلزيه.

ومن أشهر المعالم السياحية التي تجذب الملايين في باريس :-

متحف اللوفر :-

-لا تقتصر شهرته فقط على باريس إنما تمتد إلى كافة أنحاء العالم ليس فقط لأنه أكبر صالة عرض فنية في العالم يتجاوز عدد معروضاتها المليون قطعة فنية ، إنما لما يحويه من مقتنيات فنية رائعة تجذب الملايين من مختلف دول العالم تأتي لتتذوق أرق لمسات الفن المعاصر وتعايش في آثاره المعروضة فترات زمنية بعيدة المدى تعود إلى ما قبل الميلاد وبعده حيث تتنوع بين لوحات زيتية ومنحوتات وتماثيل تؤرخ إلى تطور مراحل الفن والتراث الإنساني منذ قبل الميلاد وحتى الآن وكأنها تجمع شمل الفنانين من البشر مهما إختلفت أصولهم وعروقهم حيث نجد ذلك بارزاً في المعروضات الأثرية المصرية واليونانية والرومانية وحتى حضارة بلاد الرافدين العريقة حيث يبلغ عدد تلك المعروضات 5560 قطعة أثرية ، ومن الأعمال الفنية النفيسة التي يزخر بها التراث الفني وهي من مقتنيات المتحف "لوحة الموناليزا " للفنان " ليوناردو دافنشي " التي رسمها عام 1503 ولاسيما تمثال " البيليجورا " الذي اُستخدم في فيلم " البيليجورا شبح اللوفر" .

مقبرة العظماء:-

- وهي في نشأتها لمسة إنسانية برز فيها الضعف الإنساني لأحد ملوك فرنسا ، إنه الملك لويس الخامس العشر أثناء مرضه سنة 1744 وقد قطع عهداً على نفسه إذا ما تم شفائه سيبني صرحاً دينياً للقديس " باريس " ، وقد جاء الوفاء بالنذر في سنة 1755و أصبح الصرح بنية تجمع بين رقة الفن الكلاسيكي وفخامة الكنائس الأوروبية في موقع متميز يطل على كافة أنحاء باريس حيث تقع في الحي اللاتيني ، وبمرور السنين وتحديداً في عام 1791 دُفن بالكنيسة إحدى رموز الثورة الفرنسية وهو" أونوريه غابرييل ريكيتي"ومنذ ذلك الوقت قُدر لها أن تضم رفات رموز فرنسا من الشخصيات التي أسهمت في إرساء مكانتها و تميز شخصها بين دول العالم حيث تضم الآن رفات 75 من العلماء والأدباء والساسة والمفكرين ، ومن أبرز الشخصيات التي تضم مقبرة العظماء رفاتهم العالمة ماري كوريالتي اكتشفت " الراديوم " وحصلت على جائزة نوبل مرتين ، الفلاسفة فولتير ، جان جاك روسو، ألكساندر دوما، مؤلف ''الفرسان الثلاثة''،وغيرهم من المبدعين وأعلام فرنسا ، لقد بلغ الأمر في مقبرة العظماء في فرنسا إلى حد الترشيح ، ومن أبرز المرشحين للدفن في مقبرة العظماء :- لاعب كرة القدم الجزائري الأصل زين الدين زيدان، الطباخ بول بوكوس، الممثل ألان ديلون، الرسام بيير سولاج، نجم التلفزيون ميشيل دروكير، الروائي لوكليزيو، المغني جوني هاليداي .

متحف أورسيه :-

- يشغل المتحف مساحة 20 ألف متر مربع ، وانفرد المتحف من بين متاحف العالم أن يكون هو في حد ذاته تحفة فنية تجذب أنظار الملايين من حيث روعة التصميم ورقته حيث تكسو جدران المتحف الزخارف والنقوش التاريخية الفريدة والتي تجعل من جولتك بالمتحف تشعر وأنك تعيش الفترة الزمنية التي تؤرخ مقتنياته لها وهي ما بين عام 1848 و1914 والتي تزخر بكبار الفنانين أمثال بيير أوغست رينوار، باول سازان ، لفينسنت فانغوخ حيث يقتني المتحف أعمالهم الفنية والعديد من التحف والنفائس لفنايين عالميين آخرين .

برج إيفل :-

- يبلغ من العمر 125 عام ، الذي ظل أطول أبراج العالم لمدة واحد وأربعون سنة حتى عام 1930 والآن وهو من أطول الأبراج في العالم ويبلغ إرتفاعه 324 متر، وهو من أبرز الوجهات السياحية في فرنسا حيث يستقبل البرج مايزيد عن عشرة ملايين زائر سنويا ، ويتمتع الزائرون برؤية بانورامية لعاصمة فرنسا " باريس " مع الإستمتاع بالوجبات الفرنسة الشهية في مطاعمه .

قوس النصر :-

- وهو من أبرز المعالم السياحية فى باريس ويبلغ من العمر حوالي 180 سنة أمر ببنائه القائد الفرنسي نابلوين بونابرت ليكون رمزا يخلد انتصارات الجيوش الفرنسية وقد تم الانتهاء منه في عصر لويس فيليب، وتم تصميم القوس ليكون مركزا لنجمة تنطلق منها 5 جادات رئيسية ، تتزين جدرانه بالعديد من أعمال النحت وأشهرها المرسيلية ويحيط بأعلاه نحت لمئات الجنود بارتفاع مترين ، كما يحتوى قوس النصر على متحف صغير بداخله يضم العديد من اللوحات الفنية الرائعة .

قصر فيرساي :-

- يبلغ من العمر نحو نحو أربع مائة سنة ، وشيده الملك " لويس الرابع عشر " ويُعد القصر أحد رموز الفن الكلاسيكي وشاهد عيان علي روعة المعمار الفرنسي والذوق الرفيع لاسيما من حيث الطراز وأثاث وأسقف القصر المصنوعة من الذهب , وقد سكن القصر منذ بنائه نحو عشون ألف شخص من الملك والأسُر الحاكمة والحاشية والخدم والحرس.

مسجد باريس :-

-وهو من أقدم وأكبر مساجد فرنسا ، و تم بنائه في عام 1926 تكريماً للجنود المسلمين الذين دفعوا أرواحهم دفاعاً عن فرنسا في الحرب العالمية الأولى .

وأخيراً ولن يكون هذا آخراً ، أنت في فرنسا دائماً لا تود العودة .

 
 
بقلم / عمرو أحمد
الصور :