abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
صناعة المتاحف المصرية 2014م
صناعة المتاحف المصرية 2014م
عدد : 06-2014
الدكتور ناصر الكلاوى يكتب

توجد فى مصر العديد من المتاحف ، و التى تتوزع على مختلف انحاء البلاد ، و تختلف هذة المتاحف من حيث حجمها ، و نوعية المقتنيات الموجوده بها ، و الرصيد الموجود بمخازن كل متحف على حده ، و للاسف الشديد فمسئولية هذة المتاحف تقع على عاتق العديد من الجهات الحكومية المختلفة ، فعلى ارض الواقع توجد متاحف تتبع وزارة الزراعة ، و متاحف تتبع مكتبة الاسكندرية ، و متاحف تتبع كلية الاثار بجامعه القاهرة ، و متاحف تابعة لقطاع الفنون التشكيلية ، و متاحف تابعة لوزارة الاثار بقطاعتها المختلفة ، كما توجد متاحف تتبع اشخاص ، و لكن اغلب المتاحف المصرية تتبع وزارة الاثار و التراث ، حيث يوجد بالوزارة متاحف كبرى مثل ،، المتحف المصرى بالتحرير ، و المتحف الاسلامى بباب الخلق ، و المتحف القبطى بمصر القديمة ، و المتحف اليونانى الرومانى.

كما تتميز مصر بوجود العديد من المتاحف الاقليمية التى انشئت فى عواصم المحافظات و المدن المصرية ، مثل متحف النوبة ، و متحف ملوى ، و متحف المنيا ، و متحف طنطا ، و المتحف القومى بالاسكندرية ، و متحف الاسماعيلية ، و متحف بورسعيد ، و متحف طابا ، و متحف بنى سويف ، و متحف سوهاج ، و متحف الاقصر ، و متحف التحنيط بالاقصر.

كما توجد بمصر نوعية اخرى من المتاحف ، و التى يمكن ان نطلق عليها المتاحف التاريخية ، و منها على سبيل المثال متحف المجواهرات الملكية بالاسكندرية ، و متحف جاير اندرسون بحى السيدة زينب ، و متحف المركبات الملكية ببولاق ، و متحف المركبات الملكية بالقلعة ، و مجموعه متاحف عابدين ،، متحف النياشين ، و متحف ركن الفيوم ، و متحف رشيد ، و متحف قصر محمد على بشبرالخيمة ، و متحف قصر المنيل ، و متحف الشرطة و متحف المضبوطات بالقلعة ،،
كما توجد العديد من المتاحف المصرية تحت الانشاء ، و منها متحف الحضارة بالفسطاط ، و المتحف المصرى الكبير ، و متحف شرم الشيخ ، و متحف المنصورة ، و متحف اخناتون.

و على الرغم من امتلاك مصر ثروة هائلة من الاثار المعمارية الثابتة و المنقولة ، و المقتنيات التى انتجتها الحضارات البشرية على مر العصور ، و من المهم استثمارها بشكل يعظم الاستفادة منها بما يعود بالنفع على الاقتصاد القومى لمصر
لذلك لابد من اعادة النظر فى منظمة العمل بالمتاحف المصرية ، ووضع خطة قصيرة و طويلة الاجل للمتاحف المصرية ، و من المهم تدريب العناصر البشرية العاملة بهذا القطاع على ارقى المستويات العالمية كما انه من المهم مرحليا العمل على نقل التكنولوجيا العالمية فى صناعة المتاحف الى مصر فى ،، الاضاءة ، و قاعات العرض ، و المخازن ، و وسائل التامين ، و مكتبة المتحف ، و محلات بيع الهدايا ، و قواعد البيانات ، و اجهزة انذار الحريق ، و قاعات العرض المؤقت ، و قاعة محاضرات ، و حديقة المتحف ، و قاعة تستخدم فى الانشطة المتحفية المرتبة بالاطفال المترددين على المتحف ، و مطعم و قاعة لتناول الطعام للعاملين بالمتحف ،و من المهم العمل على تجهيز مهندسين مصريين ليكونوا على اعلى مستوى عالمى فى تصميم العرض المتحقى ، و التكنولوجيا الخاصة به ، و يجب ارسالهم الى الدول المتقدمة لاكتساب الخبرات الازمة، و ذلك وصولا لان تكون لمتاحفنا المصرية هوية مصرية خالصة ، و تتحول صناعة المتاحف لدينا الى عمل احترفى ، و بذلك تكون لمصر صناعة متحفية
خالصة تتناسب مع الهوية الثقافية المصرية ، و نوعية الزوار الاجانب الوافدين لمصر،كما يجب ان تغطى المتاحف كافة ربوع مصر ، حتى يتم الاستفادة من الاثار الموجوده بالمخازن المصرية ، و تكون المتاحف احد مصادر الدخل القومى