abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
وفد من اليونسكو يزور مصر اليوم لمناقشة جودة التعليم العام
وفد من اليونسكو يزور مصر اليوم لمناقشة جودة التعليم العام
عدد : 11-2014
تصل اليوم الى القاهرة بعثة من اليونسكو برئاسة مديرة مكتب التربية الدولى التابع للمنظمة، وذلك لمتابعة تنفيذ البرنامج الخاص بجودة التعليم العام الذى تتبناه منظمة اليونسكو بالتعاون مع كل من جنوب أفريقيا والنرويج والصين وفنلندا لمساعدة الدول الراغبة فى تطوير برامج التعليم وتحسين مخرجاته.

ويهدف هذا البرنامج الى تحليل وتشخيص أوجه القصور والضعف وبحث المشكلات الخاصة بمناهج التعليم ووضع المدرسين ومصادر المعلومات وإيجاد الحلول لمواجهة هذه المعوقات فى ضوء التجارب الدولية المختلفة.

وصرح الدكتور محمد سامح عمرو سفير مصر باليونسكو ورئيس المجلس التنفيذى للمنظمة بأن الترتيب لهذه الزيارة من جانب وفد مصر الدائم باليونسكو يأتى فى إطار المساعى المبذولة كى تقوم اليونسكو بتقديم كافة سبل الدعم الفنى لوزارة التربية والتعليم لتنفيذ استراتيجية تطوير التعليم 2014 – 2030، حيث انضمت مصر لهذا البرنامج عام 2013.

وأضاف ان هذه البعثة تأتى مكملة لأعمال بعثة اليونسكو التى زارت مصر خلال شهر سبتمبر الماضى والتى بحثت مع وزير التربية والتعليم والمسئولين بالوزارة سبل التعاون مع الحكومة المصرية لتنفيذ استراتيجية تطوير التعليم.

ونوه سفير مصر باليونسكو بأنه من المقرر ان تلتقى هذه البعثة مع الدكتور محمود أبو النصر وزير التربية والتعليم صباح يوم الخميس القادم لاستعراض التقدم المحرز واتخاذ قرارات بشأن كيفية المضى قدما لتنفيذ هذا البرنامج بمصر كأحد السبل لتنفيذ استراتيجية تطوير التعليم التى تتبناها وزارة التربية والتعليم، والتى يتابع تنفيذها السيد رئيس الجمهورية.

وأختتم الدكتور "عمرو" مداخلته بأنه من المقرر أن يلتقى أيضا مع وزير التربية والتعليم للإعداد والتنسيق قبل مشاركتهما فى المؤتمر الدولى الخاص بموضوع "التعليم والتنمية المستدامة" المقرر انعقاده بداية الأسبوع القادم باليابان، حيث سيشارك فيه عدد كبير جدا من وزراء التعليم على مستوى العالم وكبار الخبراء والمهتمين بموضوع التعليم من عدد من الهيئات والمنظمات الدولية الحكومية وغير الحكومية، لضمان يخرج الجزء الخاص بالتعليم والمدرج على أجندة التنمية لما بعد 2015 التى ستقرها الأمم المتحدة نهاية العام القادم، بالشكل المناسب ومناقشة أفضل الوسائل لتنفيذ خطة التعليم من أجل التنمية مستقبلا.
 
 
حسن سعدالله