abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
حملة شباب المحروســة
حملة شباب المحروســة
عدد : 02-2015
الدكتور ناصر الكلاوى يكتب


فى منتصف عام 2014م بدء الأستاذ أحمد حمادى الباحث الأثرى فى تأسيس حملة لنشر الوعى بأهمية الأثار والحضارة المصرية العظيمة, وقام بإختيار فريق العمل الأساسى للحملة, وذلك بغية تفعيل أهداف الحملة على أرض الواقع.

أهداف حملة شباب المحروسة:
1- تشجيع المواطن المصرى على زيارة الأماكن الأثرية.
2- إرسال رسالة إلى العالم الخارجى بأن مصر بلد الأمن والأمان.
3- تنشيط السياحة الداخلية.
4- نشر الوعى الأثرى والثقافى بين جميع فئات الشعب وتنمية الوعى لدى المواطن البسيط والطالب والدارس للتاريخ والأثار المصرية.

وسائل تحقيق أهداف حملة شباب المحروسة:
1- إقامة الندوات التاريخية والأثرية فى المكتبات العامة مثل ساقية الصاوى ومكتبة مصر العامة والمجلس الأعلى للثقافة.
2- عمل كورسات لغات أجنبية لطلبة ودارسى الأثار والتاريخ على مستوى الجامعات المصرية.
3- القيام بزيارات ميدانية للمواقع الأثرية لأعضاء الحملة.
4- توزيع أوراق بها مادة علمية مختصرة للتعريف بالأثر وذلك بغرض تصويب المعلومات المغلوطة عن الأثار المصرية.

أنشطة حملة شباب المحروسة:
1- إقامة ندوة للدكتور محمد حمزة الحداد – عميد كلية الأثار بجامعة القاهرة- بعنوان أثار القاهرة الإسلامية.
2- إقامة كورس تنمية بشرية لأعضاء الحملة.
3- إقامة محاضرة للباحث محمد ناصر بمكتبة مصر العامة.
4- زيارة أعضاء الحملة لمنطقة أثار الهرم.
5- زيارة أعضاء الحملة لأثار شارع المعز.
6- زيارة أعضاء الحملة لأثار القلعة.
7- زيارة أعضاء الحملة لأثار منطقة سقارة.
8- إقامة كورس للغة الهيروغليفية بمكتبة مصر العامة.
9- إقامة صفحة لحملة شباب المحروسة على موقع التواصل الإجتماعى (الفيس بوك).
www.facebook.com/shababElmahroosa.
10- قام مؤسس الحملة بالظهور فى وسائل الإعلام المختلفة للتعريف بأهمية الأثار.

الخطط المستقبلية لحملة شباب المحروسة:
1- أن يكون للحملة نسق داخل كل جامعة مصرية.
2- زيارة الأماكن الأثرية الموجودة بكل المدن المصرية.
3- وجود مقر دائم للحملة.
4- زيادة عدد أعضاء الحملة.
5- إيجاد وسيلة لخدمة طلبة كليات الأثار والتاريخ.
6- المشاركة بفاعلية فى المحافظة على الأثار المصرية.

إن الأستاذ أحمد حمادى – مؤسس الحملة- قام هو وزملاؤه بمجهود كبير لتحقيق أهداف الحملة على أرض الواقع خلال فترة زمنية بسيطة وبالجهود الذاتية لأعضاء الحملة. كما انه يمتلك الإرادة الحديدية للإستمرار حتى نهاية المشوار لتحقيق أهداف الحملة.
وتحتاج الحملة خلال عام 2015م إلى وضع خطة محكمة تضم العديد من الفاعليات على مدار العام ويتم إعلان البرامج التفصيلية شهريّا حتى يتسنى لأعضاء الحملة المشاركة بفاعلية. كما أن الحملة تحتاج إلى التواصل مع وسائل الإعلام من أجل نشر أهدافها.
إن حملة شباب المحروسة تقوم بدورها فى نشر الوعى بأهمية التاريخ والأثار المصرية .. وأعتقد أنها سوف تحقق نجاحات باهرة خلال عام 2015م.