abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
زيادة أسعار السلع والخدمات وراء إرتفاع معدل التضخم إلى (13.5%) مايو الماضى

زيادة أسعار السلع والخدمات  وراء إرتفاع معدل التضخم  إلى (13.5%) مايو الماضى
عدد : 06-2015
إعترف الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء بإرتفاع واضح فى معدلات التضخم خلال شهر مايو الماضى بنسبة قدرها (1.3%) عن شهر إبريل 2015.

وقال الجهاز فى بيانه عن معدلات التضخم أن هذا الإرتفاع يرجع لإرتفاع أسعار مجموعة الخضروات بنسبة (7.7%) ، مجمـــوعة اللحوم والدواجـن بنسبــة (2.7%) , مجمـوعة الفاكهة بنسبة (0.8%) , مجموعة الاسماك والمأكولات البحرية بنسبة (0.6%) ، مجموعة السكر والأغذية السكرية بنسبة (1.1%) , مجموعة الوجبات الجاهزة بنسبة (0.8%) , مجموعة شرائح استهلاك المياه بنسبة (2.2%) ، مجموعة شراء المركبات بنسبة (1.5%) ومجموعة الرحلات السياحية المنظمة بنسبة (0.6%).

وأكد الجهاز أن معدل التضخم السنوي (13.5%) بلغ خلال شهر مايو 2015 .. بينما كان هذا المعدل (11.0%) خلال شهر إبريل 2015، وأن هذا الإرتفاع كان بسبب إرتفـاع مجمــــــوعة اللحــــــوم والـدواجـن بنسبة (13.6%) لتســاهم بمقدار (1.97) فـي معـدل التغيـر السنـوي بسبب إرتفـاع أسعـار مجموعة اللحوم الطازجــة والمجمدة بنسبــة (10.8%) و الدواجــن بنسبـــة (18.1%) واللحوم المحفوظة والمجهزة بنسبة (5.5%).

إلى جانب إرتفـاع مجموعة الاسماك والمأكولات البحرية بنسبة (5.9%) لتســاهم بمقدار (0.17) فـي معــدل التغير السنـــوي بسـبب إرتفاع أسعار مجموعة الاسماك الطازجة والمجمدة بنسبة (5.1%) , و مجموعة المأكولات البحرية بنسبـــة (34.1%).

وكذلك إرتفــاع مجمـوعـة الألبــان والجـبـن والبيــض بنسبة (9.5%) لتســاهم بمقدار(0.63) فـي معـــدل التغير السـنوي بسـبب إرتفــاع أسـعـــــار اللبن الحليب بنسبة (8.1%) , الجبــن بنسبـــة (5.9%), والبيـض بنسبـة (15.0%).

وكان إرتفـاع مجموعة الخضروات بنسبة (43.3%) وراء مساهمتها بمقدار (4.09) فـي معــدل التغير السنـــوي بسـبب إرتفاع أسعار الطماطم بنسبة (106.6%), الخيار بنسبة (50.8%), الكوسة بنسبـــة (107.2%)، والفاصوليا الخضراء بنسبة (84.8%).

مما واكب ذلك إرتفـاع مجموعة الفاكهة بنسبة (13.9%) لتســاهم بمقدار (0.38) فـي معــدل التغير السنـــوي بسـبب إرتفاع أسعار الموز بنسبة (60.9%), التفاح بنسبة (18.0%)، والفاكهة الجافة بنسبة (15.5%)
و سجـل قسـم المشــــروبات الكحـوليـــة والدخــــان والمكيفــات إرتفــاعـا قـدره (35.5%) ليساهم بمقدار (1.39) فـى معـدل التغيـر السنوى بســبب إرتفــاع اسعـــــار مجموعة السـجائر المحلية بنسبة (33.3%), مجموعة السجائر المستوردة بنسبة (38,3%).

بينما سجـل قسـم المسكن والمياه والكهرباء والغاز والوقود إرتفاعـا قدره (7.0%) ليساهم بمقدار (0.99) فـي معـدل التغيـر السنوي بسـبب إرتفــاع أسعــار مجموعة صيانة واصلاح المسكن بنسبة (7.2%)، مجموعة المياه والخدمات المتنوعة المتعلقة بالمسكن بنسبة (14.5%)، مجموعة الكهرباء والغاز ومواد الوقود الاخري بنسبة (30.6%).

و سجـل قسـم النقل والمواصلات إرتفاعـا قدره (21.5%) ليساهم بمقدار (0.77) فـي معـدل التغيـر السنوي بسـبب إرتفــاع أسعار شراء المركبات بنسبة (3.1%)، مجموعة المنفق علي النقل الخاص بنسبة (30.6%)، ومجموعة خدمات النقل بنسبة (22.9%).

فى الوقت الذى سجـل قسم المطاعم والفنادق إرتفاعا قدره (17.1%) ليساهم بمقدار (0.73) في معدل التغير السنوي بسبب إرتفـاع أسعـار مجموعة الوجبـات الجـاهـــزة بنسبة (16.7%)، ومجموعة خدمات الفنادق بنسبة (75.2%).

وواكب هذا سجل قسم الملابس والأحذية إرتفاعا قدره (8.2%) ليساهم بمقدار (0.37) فـي معـدل التغيـر السنوي بسـبب إرتفــاع أسعــار مجموعة الأقمشة بنسبة (9.7%), مجموعة الملابس الجاهزة بنسبة (8.5%)، والاحذية بنسبة (6.6%).
ولم يقتصر الأرتفاع على الأقسام السابقة فقط حيث سجـل قسـم الثقافة والترفية إرتفاعـاً قدره (13.0%) ليساهم بمقدار (0.26) فـي معـدل التغيـر السنوي بسـبب إرتفــاع أسعــار مجموعة الصحف والكتب والادوات الكتابية بنسبة (7.9%)، ومجموعة الرحلات السياحية المنظمة بنسبة (22.4%).

وسجـل قسـم السلع والخدمات المتنوعة إرتفاعـا قدره (5.8%) ليساهم بمقدار (0.14) فـي معـدل التغيـر السنـــوي بسـبب إرتفـــــاع أسعــــار مجموعــة العناية الشخصية بنسبــة (10.5%)، هذا بالرغم من انخفاض مجموعة الذهب بنسبة (-7.9%).

كما سجـل قسم الأثاث والتجهيزات والمعدات المنزلية والصيانة إرتفاعا قدره (3.8%) ليساهم بمقدار (0.13) في معدل التغير السنوي بسبب إرتفـاع أسعـار مجمــــوعة الاثاث والتجهيزات والسجاد وأغطية الأرضيات الأخري بنسبة (10.7%) ومجموعة المفروشات المنزلية بنسبة (8.8%) ومجموعة الأجهزة المنزلية بنسبة (6.6%).

بينما سجـل قسـم الرعاية الصحية إرتفاعـا قدره (2.2%) ليساهم بمقدار (0.11) فـي معـدل التغيـر السنوي بسـبب إرتفــاع مجموعة خدمات المستشفيات بنسبة (8.7%) ومجموعة خدمات مرضي العيادات الخارجية بنسبة (1.8%).
 
 
سعيد جمال الدين