abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
رمضان ... نفحات وذكريات وطرائف
رمضان ... نفحات وذكريات وطرائف
عدد : 06-2015
تمر الايام والشهور وتتعاقب السنين ويبقى هلال شهر رمضان هو الحدث الاعظم والاكثر انتظارا. تتوالى الاجيال جيل بعد جيل وتبقى ذكريات شهر رمضان هى الاهم فهو ملك متوج على عرش الشهور خلال العام بما فضله الله من مفازات لم تؤتى لشهر دونه فقد من الله على الصائمين فيه بثلاث لم تؤت إلا لأمة" سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم" فالليالى العشر الاولى رحمة واوسطه مغفرة وآخره العتق من النار. تنقضى الليالى دون انتظار دون تعب وعناء وتظل ليلة القدر هى نبراس العبادة وطريق التوبة وروح المشتاق الى الجنة وتأتى في ختام شهر الطاعة والعبادة، شهر الأمان والطمأنينة وتكون ليلة هي أفضل ليلة طوال السنة ليلة تجتمع فيها الآيات والابتهالات والدعاء والتهجد، ليلة يرقبها كل مسلم ليغفر الله له ذنبه ويكتبه من عداد العتقاء من النار ليلة عظيمة يرفع المسلمون فيها أكف الضراعة إلى الله يشكون فيها حالهم، سائلين الله عز وجل لهم صلاح الحال وأن يبدلهم حالا خيرًا من حالهم ليلةٌ تجتمع فيها كل الأعمار صغارًا وكبارًا يصطفون جوار بعضهم، يتلون القرآن ويدعون الواحد الديان وما أسعدهم حين تتجلى لهم ليلة القدر في صبيحة اليوم التالي ويكونوا قد أدوا حقها وكسبوا أجرها .ما اسعد كل فرد حين يخبئ دعوة ينتظر ليلة القدر ليدعو الله بها ويسأله الاجابة .ولشهر رمضان ذكريات وطرائف لا تنسى على مر السنين .منها تقضي الشريعة الإسلامية بأنه لا صيام لشهر رمضان حتى تثبت الرؤية، وقد كان الصوم في يوم الشك مثار خلاف بين الفقهاء ومن طريف ما يروي أن (شريكًا) قاضي المسلمين على عهد (الرشيد)، كان في مجلس الخليفة في يوم الشك والفقهاء عنده، فلم يزالوا جلوسًا إلى الظهر ينتظرون الأنباء من هنا وهناك، فجاءت بأن الهلال لم يره أحد البارحة، وكان بين يدي الخليفة تفاح، فطرح إلى كل من الجالسين تفاحة، فأكلوا إلا القاضي (شريكًا)، فإنه لم يقرب تفاحته فأراد الفقيه الكبير (أبو يوسف) أن يوقع بين الخليفة وقاضيه، فقال: انظر يا أمير المؤمنين إلى قاضيك يخالفك؛ إذ إنه أبى أن يأكل ويريد أن يتم صيام اليوم ووجد القاضي نفسه في مأزق، ولكن بديهته أسعفته بقوله: "لم أخالفك يا أمير المؤمنين، بل هو الذي خالفك إنما أنت إمام ونحن الرعية لا نفطر حتى تفطر أنت، وليس لنا أن نتقدمك قال الخليفة: (صدقت)، ثم أكل وبعده أكل شريك
اسعدكم الله بشهر رمضان وتقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال
لا أوحشَ الله منك يا رمضان
لا أوحشَ الله منك ياشهر القرآن
لا أوحشَ الله منك ياشهر الصيام
لا أوحشَ الله منك ياشهر القيام
لا أوحشَ الله منك ياشهر الكرم والجود
 
 
بقلم : خالد عبده
khaledabdo70@yahoo.com