abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
أضف لديكور المكان الصخور البركانية الفرنسية
أضف لديكور المكان الصخور البركانية الفرنسية
عدد : 09-2015
تشارك دار "تراديسيونپيار" (Tradition Pierre) في معرض "هوتيل شو 2015" في دبي من 28 الى 30 سبتمبر بعرض منتجاتها الفريدة في العالم من الصخور البركانية النادرة ويعتمد انتاج الدار وفنها على تاريخ أسرة عريقة وخبرة وتخصص وتميز يكاد يكون الأوحد في العالم يتمثل في قطع وتشكيل الصخور البركانية النادرة من منطقة أوفيرن (Auvergne) وإضافتها لأعمال الديكور الفارهة داخل أو خارج المباني.

ويعود تميز "تراديسيون بيير" الى تاريخها العريق الذي بدأ منذ أكثر من 30 عاماً و عملها الشاق لتشكيل صخور (فولفيك) بالأيدي بإستخدام أساليب نحت فرنسية تقليدية متميزة وجدير بالذكر أن تلك الصخور البركانية المعدنية نابعة من باطن الأرض في منطقة اوفيرن في وسط فرنسا وتتميز بتحملها الفريد لدرجات حرارة شديدة ومقاومتها لكافة اشكال التآكل التي تسببها المياه والظروف الجوية الصعبة.

نالت دار تراديسيون بيير مكانة متميزة ومرموقة في فرنسا منذ نشأتها وسريعاً ما أصبحت من الديار ذات الشهرة العالمية واحتلت مراكز رفيعة الشأن في الأسواق العالمية في مجال أعمال الديكور الفاخر وخاصة في سويسرا والهند وقد حان الوقت لتنضم لمعرض "هوتيل شو" تعرض فيه منتجاتها وخبرتها للمرة الأولى وجاء قرار مشاركة الدار في هذا المعرض بناء على الشهرة والبعد الواسع للمعرض في المنطقة وأثار أهمية ذلك كافة المهندسين والمعماريين والمصممين ومنسقي المساحات الخضراء العاملين في الدار ليقدموا أفضل ما لديهم من أفكار وفن وإنتاج وأعمال حرفية راقية في منطقة تذخر بالفنادق الفارهة وفرصة عظيمة لنمو الشركة.

كما قام فناني وحرفيي الشركة بإطلاق عنان خيالهم وخبراتهم العريقة لنحت تماثيل ووجوه من الصخور وزهريات وفازات وكراسي حدائق ومناطق مظللة وعواميد ونافورات تجمل الحدائق والبساتين والمتنزهات بأجمل وابهى الأشكال وقاموا بتصنيع حمامات السباحة والحمامات الداخلية والمطابخ بالحمم البركانية المعالجة بالصدف والاناميل ومواد أولية ذات الجودة العالية وألوان وتشطيبات فارهة ورائعة.

وفي مجال الديكورات الداخلية، تستخدم الدار الحديد المشكل والحمم البركانية المعالجة بالصدف أو صخور فولفيك في تشكيل جذاب خاصة بإضافة مواد متنوعة لمنتجاتها مثل معادن الزنك والحديد والنحاص وأخرى الى جانب أن بعض المنتجات مطلية بالذهب أو مطعمة بالاحجار الكريمة مثل تمثال لسمكتين متجاورتين أو وجه مصنوع من القواقع.

ويستخدم خبراء الدار المعادن الطبيعية في منتجات الديكور بما يتماشى مع رغبات واحتياجات العميل ويعمل لدى الدار فريق من المعماريين والمصممين الدوليين يعكف على متابعة المشروعات المميزة رفيعة المستوى التي تتولى الدار القيام بها من مرحلة التصميم حتى النهاية.

يعلف السيد/ جان-شارل ماترون – رئيس مجلس إدارة دار "تراديسيون بيير" قائلاً: "انني متشوق لحضور هذا المعرض مع فريق العاملين الذي سيصاحبني لأننا نريد أن نترك خيالنا يعدو وأن تنمو خبراتنا في منطقة الخليج. سوف يدوم المعرض ثلاثة أيام وسوف يتيح لنا القيام بمشروعات جديدة كثيرة" ويضيف سيادته قائلاً: "أقول دائماً لزملائي أن فن النجاح يكمن في أن تحيط نفسك بأفضل الناس بحثاً عن الامتياز وأكثرهم اهتماماً بخلق كل ما هو جديد."