abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
أنت اشتهاء
أنت اشتهاء
عدد : 11-2015
أنت اشتهاء
سأبقى أحبك حتى تكف البلابل عن عشقها للغناء
وحتى تمل الصحارى اشتياقها للماء
سأبقى أحبك حتى تمل الفراشات عن حبها للضياء
وحتى تكف المراكب عن حلمها بالسفر
أترضى أن أسكب الطيب عطرًا على شعرك الناعم كغيم يعانق وجه القمر
أترضى أن أنسج الفجر ثوبًا يدفئك وقت السحر
تضيق الدروب إذا لم تمش فوقها وعمري يضيق
وتذبل كل الزهور التي لا تشم طيوبك حتى تفيق
ويوم تغيب ماذا سأفعل بالنار في موقد كالصقيع
لمن سوف أشعل تلك الشموع
فأنت البداية وأنت المصير وإليك الرجوع
سأخبر عنك المرايا وكل الصبايا
بأنني أحبك وأنت سقيتني الرحيق المذوب في ثغرك
أحبك..
أحبك حين تكون الشوارع مملوءة بالخواء..فأنت امتلاء
أحبك حين تكون البساتين ظمأى لقطرة ماء..فأنت ارتواء
أحبك حتى تموت الرغائب في زمن الجدب.. فأنت اشتهاء
أنا أحبك فهل يعيب الجياد الصهيل؟
فهل يعيب الحمام الهديل؟
وهل تخجل الروض حين تبث الطيوب؟
وهل تستحي شمعة أن تذوب؟
أو وردة أن تفوح؟
فذوب وفوح ولم تفاصيل روحي ونزف جروحي
وروح إلى اللامنتهى
حيث طعم الحياة الذي يشتهي
وأنتهى..
أنتهى.
"رسالة كتبت ليّ منذ زمن بعيد بعنوان: "أنت اشتهاء"، أحفظها بكل حروفها ومعانيها؛ وقد ألهمتني بكلماتها الرقيقة ألحانه الآخذ بمفاتيح الحواس ونبض الكلمات وعمق جمالها وتعبيراتها اللغوية المفعمة بالحيوية والحب".
 
 
د. محمود رمضان