abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
إشتيـــــاق
إشتيـــــاق
عدد : 12-2015
كم أشتاق لرؤياك ..
واحتضان همسك ..
يا عطر أيامي ..
وُسكرة حلم الشفاه الظمأى...
أناجيك يا مخملية ..
يا حبيبتي ..
خبأتك بصدري كي لا يراك أحد غيري .. أخفيتك في ثنايا الروح وغنى لك العندليب يا نجواي وحلمي وحرائقي ...
براءة الأطفال أنتِ..
وحرائق أنثوتك تحمي عظامي ..
تلتهمني..
أواه من ذلك الحب ..
ألتهم نيرانك.. متلذذاً بلهيبك ..
يا مملكتي ومليكتي..
عبير ومرمر ..
قطعة جوهر ..
حبيبتي عقيق وعنبر ..
يا سمينتي ..
ارتعاشتك النسائية في ثوبك ذي العطر المسكوب برائحة جسدك تزلزلني..
همس شفاهك عين الجنون ...
عصفورة أنتِ تُخلق فوق نافذتي ..
أسارع فأضمها بقلبي ..
لتنام في حنان بين جوانحي.
حبيبتي ..
آه لو رف نسيم الفجر على أجنحة النور.. لو أبحرت بك في محيط لا أرجو شاطئاً..
أغرق في عينيك وسحرك ولا أرجو النجاة ..
صفصضافتي ..
لوزتي ..
يا وردة حمراء تعانق الندى وتبث عطرها همساً ودفئاً في ليالي الشتاء..
واحة من عبير ..
يا ربيعي وشروق شمسي بعد ليل دام طويلاً طويلاً.
آن لك أيتها الروح أن تنهلي من النور والعبير ..
كم أنا ظمآن لنورك وعبيرك ..
يا أجمل النساء ..
وردة وسوسنة ..
طيباً وإلهاماً ..
يا حورية الجنة ..
اضاء بهائك الأرض..
جئتِ بجمال وجلال وجناحين من نور..
أعشق أشياءك الصغرى ..
التفاتتك ..
همساتك ..
لون أظافرك ..
تسرحيتك ..
رائحة يديك ..
ألثمها بعد أن تتعانق كفانا..
أهذه أنتِ ..
تماماً كما رسمتك في خيالي منذ صباي المبكر ..
لا أصدق أنني ألتقيت حُلمي ..
فتاتي التي صورتها في خيالي البكر .. وردتي وعطري..
أغلى أمنياتي ..
بيكاسو ..
ليوناردو دافنشي ..
كم كان حظهما سيئاً ..
فلو رآك أحدهما ..
أو خطر طيفك بباله ..
لأبدع لوحة يقف أمامها عشاق الفن سنوات طويلة..
محمود مختار ..
ذلك المثَّال العبقري ..
جسًّد نهضة مصر ..
لكنه سوف يعجز عن صنع تمثال لك بكل رقتك وجمالك وانوثتك الطاغية ..
كيف له تجسيد هذا الكيان النوراني والرحيق الفواح والعطر المشرق من شفتيك ..
كيف له بدلالك وسحر عينيك وبريقهما وهمسات نظراتها..
محاسن ..
ما ضمها كتاب ..
ولا أبدعتها ريشة الأديب ..
هكذا وصف "نزار" أشباه النساء ..
فما باله وقوله إذا رآك يا أجمل النساء ..
يا أنغام الماء على الوردة ..
رَّياً وعبير صـــداح...
يا ضحوة عيد ..
يا بهجة تضحك مـن عمــق الأعماق ..
يا معراجي نحو سماوات نور الروح ..
يا برقاً أخضر ..
يا رعداً ...
كيف أطحت بزورقي في محيط حبك ..
يا دفء مدينتي ..
رائحتها العطرة التي تعيد لي الروح...
يا كأسي ..
أرشفها ..
ألثمها حتى الثمالة..
يا ضوء منثور على الدنيا ..
يُفتِّح الأزهار ..
وتجنين الثمار ..
يا ربيع الربيع ..
وروح الروح..
يفر قلبي إليك ..
كعصفور وقت الغروب ..
يطمئن إليكِ ..
وبكِ عُشُُُُُ شهي النسمات ..
هتفت روحي ..
لقد بُعثت من جديد يوم رأيتك أول مرة..
كنت أعزف على الناي لحناً شجياً ..
وحزيناً..
وعندما أشرقت حياتي بنورك وبهجتك .. تَبدل الشجن والحزن ألقًاً وربيعاً ..
بُعثت روحي كينبوع وسط صخور الحياة .. تدفقت الحياة في أوصالي وعدت بك إنساناً بعد طول تشظ...
ذات مساء جلستُ وحيداً على الشاطئ .. جاءتني عجوز ..
قالت: وشوش الودع ..
مسكت الودعة وهمست باسمك ..
سرعان ما سرت الدماء في وجه العجوز وانطلقت ضاحكة : ستلتقيان ..
ستلتقيان..
ستلتقيان...
دسست في يدها الأموال ..
تركتني ذاهلاً ..
أرقب الموجة بعد الموجة..
وها أنت يا حبيبتي أمامي ..
لقد تحققت نبوءة العرَّافة كجنين كنتُ .. أشرئبُ إلى الولادة ..
كي أري النور وأنعم بالحياة ..
بالصراخ ..
والضحك ..
والحبو ..
وها أنت أمامي ..
أسرع الخطى إليك ولا أتعثر!
يركض بي جواد الحُلم الأشهب ..
وأشدُ وثاقه بعد رحلة طويلة طويلة ..
وها أنت يا حبيبتي أمامي ..
هيا بنا نعانق الحياة ..
نودع شمس المغيب الدامية ..
نلهو معاً كطفلين في أرجوحة جديدة .. وثياب جديدة ..
نفرح بالنور والعبير ..
نوُلم للعصافير قمحاً ولوزاً..
نرضع سنا الشمس ..
ونبضها الدافئ يتألق من بريق عينيك ..
نمرح كطفلين بين شجيرات البرتقال .. نرشف شذاها...
وتتسلل قطرات الضوء بين الفروع الخُضر .. تسقط على وجهك فتنير الفروع ..
وتشرق الظلال ..
تشرق الظلال ..
تشرق الظلال!..
 
 
د.محمود رمضان