abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
نداء الى مسئول :أين ذهبت السياحة المصرية؟
نداء الى مسئول :أين ذهبت السياحة المصرية؟
عدد : 01-2016
بقلم الخبير السياحى/ محمود كمال

الكل يحتفى بأيام مخصصة لمناسبات بعينها ولا مانع من ذلك ، فالتخصيص يعنى التركيز على الاحتفال ورفع القدرات والكفاءات وتذليل الصعاب ووقوف الدولة بجانب ما أرادت ، والسؤال الذى يكمن داخل صدور أناس كثيرين كانو يوما يعملون بالسياحة ولا يختلف أثنان منهم على مرارة موقفهم منذ عام 2011 وحتى الان ولا يختلف أثنان منهم على عودة السياحة مرة اخرى حيث أنهم يشعرون وهم يؤدون هذه الوظائف بالسياحة بأنها مهنة يعشقونها ولا يتخيلون أن يبتعدوا عنها الا للشديد القوى ونعم نحن فى غمرة الشديد القوى ، وحتى لا ننسى السؤال الذى يراود الكثيرين من عشاق العمل فى مجال السياحة وهو ، لماذا لا نجعل عام 2016 عام السياحة المصرية ؟ قد تكون اجابات المسئولين عن السياحة فى هذا البلد بأن الوقت لم يحن بعد !! ويجب الانتظار حتى نستكمل القضاء على الارهاب أولا وهنا أختلف تمام الاختلاف مع السادة المسئولين وأقول لهم تخيلوا للحظة واحدة أننا قضينا على الارهاب اليوم فماذا أنتم فاعلون ؟ هل توجد خطط حقيقية ؟ هل يوجد اى نوع من التعاون بين الاطراف المؤثرة فى مجال السياحة ؟ هل توجد احصائيات حقيقية يرتكزوا عليها لايجاد الحلول الفعلية وليست الخيالية ؟ هل توجد اقتراحات لتطوير منظومة السياحة ؟ هل السياحة موجودة بالفعل ضمن أولويات الدولة ؟

الى أين نحن ذاهبون بالسياحة ؟ ماذا نريد؟ وماذا يريد القائمون عليها ؟ وماذا يريد اصحاب الاعمال ؟ وماذا يريد العاملون بها ؟ أين خبراء السياحة ؟ أين اساتذة كليات السياحة ؟أين الاتحاد المصرى للغرف السياحية ؟ أين مجلس الشعب؟ أين وزارة السياحة ؟ أين رئيس الوزراء؟ أين رئيس الدولة ؟ من يحرك من !! الدولة أم القطاع الخاص!! من بيده السلطة والقانون؟

يا سادة يا محبى هذا البلد لا تفقدونا الامل فى غد افضل قريب ، للصبر حدود كما قالت سيدة الغناء العربى أم كلثوم ، أعلموا جيدا أن هناك الكثيرون من يتمنون النهوض الحقيقى بالسياحة ولكن لا يملكون توصيل صوتهم لمسئول واحد !!

لا تستهينوا بفكرة بسيطة فكل الافكار تتكامل وكل العبقريات اساسها فكرة بسيطة ومن لديه فكرة اليوم قد تصبح غدا واقعا ملموسا .نناشد كل من بيده الامر – ليس كافيا ما يتم لعودة السياحة – حلمنا اكبر من عودة السياحة – حلمنا أن تكون مصر دولة سياحية من طراز فريد – لا نريد معوقات تحت شعار القانون ، لابد وأن يخدم القانون اتجاهات ورؤى الدولة ، لابد وأن ينظم العلاقة بين اصحاب الاعمال والدولة ، لابد وأن يحافظ على الموارد البشرية العاملة بمجال السياحة والتى تسرب منها الكثير الى دول عربية والى مهن اخرى حيث لم يعد الحال يفى بأقل احتياجاتهم ،

لدينا القوة أن نعود مرة أخرى الى عالم السياحة ، لدينا القدرة أن نكون وبشكل جديد ومبهر ، فقط لابد أن نعرف ماذا نريد وأن نعترف بأخطائنا – فالاعتراف بالخطأ هو نصف الحل ، كم كنت أتمنى أن أرى بادرة أمل لعودة السياحة من مسئول كبير فى حجم رئيس الدولة أو رئيس الوزراء أو وزير السياحة ، وحيث يبدو أن الامر ليس محل نقاش فى هذه الفترة بحجة دواعى أمنية تمر بها البلاد من أناس لا هم لهم الا التدمير والخراب وعدم عودة السياحة الى مسارها الطبيعى – أقول مرة أخرى بأن لدينا قدرات غير تقليدية فى كل ما يلزم للتهوض بالسياحة .

نداء الى الرئيس / عبدالفتاح السيسى – الرجل الهمام ذو القدرات غير التقليدية صاحب الصوت الهادىء والفكر المستنير والقرار الصائب ، أعط نظرة للسياحة وأكشف عن رؤيتك وأجعل ملف السياحة من أولوياتك فالكثيرون ينتظرون هذه اللحظة منك شخصيا ، فأنت تهتم بكل التفاصيل وبكل فرد فى المجتمع المصرى ، ولكن نحن العاملون فى مجال السياحة لا نشعر بذلك ، هل نحافظ على أملنا أم ننساه ؟ ، لا نريد أصوات فى هذا الموضوع الا صوتك كرئيس المجلس الاعلى للسياحة وسوف ترى بأن الكل سيسهام من أجل تحقيق طفرة فى هذا المجال الحيوى ، أعرف أنك تعرف كل ذلك ولكننا فى إنتظارك!!