abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
ابوالهول ... فوق الجميع
ابوالهول ... فوق الجميع
عدد : 01-2016
كم انت عظيمة جريدتى المفضلة,كم جاهدت وانتصرتى لمصرنا الحبيبة,كم حاربت الفساد ولم يستطيعوا النيل منك, عشر سنوات على الاصدارالاول لجريدة ابوالهول. وهى فترة ليست بالقليلة فى بلاط صاحبة الجلالة,فقد صالت وجالت جريدتنا فى ارجاء المحروسة بحثا وراء الخبر ولم يكن لها اى توجهات الا ضمير المهنة وتحرى الدقة واحترام عقل القارئ لتزداد مع الايام بعدا وعلوا وسموا, ونحن بدورنا نزداد خبرة وفخرا واعتزازا بما نقدمه من دور توعوى وتنويرى تجاه المواطنين. مع القاء الضوء على جميع القضايا داخل المجتمعات المختلفة. حتى نتمكن من تحقيق ابسط متطلبات الحياة الاساسية حتى لا نتحول الى مومياءات اواشباح تتحرك بدون ارواح.لتحفر تاريخ فى ذاكرة القارئ لكل ما يتمنى ان يراه فى صحافتنا.. الى ان اتى عام 2012/وبداية 2013 وساءت الامور بمعظم الصحف مما دفع بعض الصحف الى الاستغناء عن خدمات البعض واخرى لم تستطع الاستمرار. لنرى دموع صاحبة الجلالة, وفى نفس التوقيت لن انسى حوار دار بينى وبين رئيس مجلس الادارة ريهام البربرى عندما اتصلت بى تليفونيا يوم الاربعاء 20/11/2013 وكنت سائرا على قدمى بشارع محمد فريد بوسط القاهرة وكان هناك حالة من اليأس .. والروح الانهزامية هى سيدة الموقف نظرا للظروف الاقتصادية التى تمر بها البلاد واختتمت المكالمة بانه يجب على ألا اسرف فى التفاؤل فقد يكون عدد نوفمبر 2013هو نهاية المطاف. وإذا بى اسمع شيء بداخلى ينادى اركض تجاه هدفك لا بعيداعنه فلن نستطيع الوصول الى الهدف الا بالمواجهة, فالعقبات فرص للتعلم,وعلينا الاخذ بالاسباب ,وقبلت التحدى. وبدأت سفينة ابوالهول رحلتها بثوب وبشكل جديد وسط منا فسة للاسف غير شريفة من زملاء بالمهنة يحاولون ازاحة ابوالهول من بلاط صاحبة الجلالة ولكننا تركنا الكلاب تعوى وسفينة ابوالهول تسيربخطى ثابته وما ازعجنى حقا هو مفهوم المنافسة, عداء وحقد ليس الكل بل عند الاغلبية, ويوم بعد يوم على مدار الثلاث سنوات الاخيرة اعتلت جريدة ابوالهول القمة ليس فقط على المستوى المحلى بل فى ارجاء الوطن العربى لتعتلى اخيرا منصة التتويج كالجريدة الاولى فى الوطن العربى التى تهتم بمجالات الاقتصاد وبخاصةالسياحة ليعزف النشيد الوطنى لمصرنا الحبيبة بإمارة ابوظبى بعد فوزها بالمركز الاول وحصولها على جائرة اوسكار السياحة العربية 2016 والذى ينظمة المركز العربى للاعلام السياحى وسط حشود من شتى ارجاء الوطن, فالرغبة فى النجاح والنواياالحسنة والمثابرة هى اهم العوامل لتحقيق الهدف واعتلاء القمة, وبالرغم من الزمن الذي مرعلى جريدة ابوالهول الا ان المثابرة وصلت بها إلى الأهداف التي بدأت تؤتي ثمارها وبدأت ترى النصر أمام عينيها وفى كل وقت اسمع ابوالهول يهمس فى اذنى, سنصل مهما طال الانتظار فتفاءل, فالرحلة تبدأ غالباً بالوداع والدموع, لكنها تنتهى دائماً بالتهنئة بسلامة الوصول. فهنيئا لرئيسة الجريدة او اى من اصحاب الفضل, الوقوف على منصة التتويج لاستلام الجائزة, الله نسأل ان يعيننا على تكملة المشوار وليبقى ابوالهول فوق الجميع. دمتم لنا قارئين ومتابعين, ودامت لنا مصرنا عزيزة قوية ورايتها خفاقة فى كل المحافل...

خِصْلـَة ُالإيثارُ فِعْـلٌ مِـنْ صِفاتِ الأتقياء
يُؤْثِرونَ الغـَيْرَ فضْلا ً إنـَّهُمْ أهْلُ السَّخاءْ
في كِتابِ اللهِ ذِكـْـرٌ خَـصَّهُـمْ رَبُّ السَّماءْ
أبْشِروا نِلتـُمْ رِضا ربِّ الهُدى يَومَ اللـِّقاءْ

اللهم رب الحل والحرام ورب المشعر الحرام ورب الركن والمقام بلغ نبينا ومولانا محمد صلى الله عليه وسلم منا السلام
 
 
بقلم / خالد عبده