abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
فى واقعة مقتل ثمانية سائحيين مكسيكيين خطأ في الصحراء الغربية
شركات السياحة دفعت 420 ألف دولار تعويضا لأسر 3سياح مكسيكيين
فى واقعة مقتل ثمانية سائحيين مكسيكيين خطأ في الصحراء الغربية  
شركات السياحة دفعت 420 ألف دولار تعويضا لأسر 3سياح مكسيكيين
عدد : 05-2016
أخيراً أسدل الستار على الأزمة التى واجهت السياحة المصرية منذ شهر سبتمبر الماضى الخاصة بمقتل ثمانية سائحيين مكسيكيين خطأ في غارة جوية للجيش المصري في الصحراء الغربية في سبتمبر من العام الماضي خلال رحلة سفارى إلى الوادى الجديد .

أعلنت غرفة شركات وكالات السفر والسياحه المصرية إنهاء مشكلة سداد التعويضات التى إتفقت عليها الغرفة مع أهالى ضحايا الحادث وقامت بإبرام تصالح رسمى لثلاث أسر مكسيكية قتل أقاربها بين عدداً من أهالى الضحايا وبين الغرفة التى أكدت فى بيان لها إنها فى إطار دورها بالأصيل في إتخاذ كافة الإجراءات والسبل التي من شأنها تعزيز الحركة السياحية للبلاد ،إيماناً وحرصاً منها فى الحفاظ على سمعة المقصد المصري السياحي قامت بتوقيع إتفاق مع الجانب المكسيكي ممثلاً فى محامين بعض الضحايا والمصابين المكسيكيين والذين اصيبوا في الحادث وبين غرفه شركات السياحه وقد اتفق الطرفان علي تعويض أسر الضحايا والمصابين عن جراء ماحدث لهم اثناء زيارتهم لمصر.

أعلن الدكتور خالد المناوي رئيس مجلس إدارة الغرفة أن هذا الاتفاق تم برضاء جميع الأطراف تحت رعايه السفير ياسر شعبان سفير مصر في المكسيك ووزير السياحه المصري يحيي راشد، وقد تم توقيع الاتفاق في مقر الغرفه الرئيسيه بحضور السيده نورا علي نائب رئيس مجلس الاداره و احمد ابراهيم امين الصندوق والجهاز الاداري للغرفه والامين العام .


وخلال توقيع الإتفاق، أعرب المحامين المكسيكيين عن تقديرهم التام وامتنانهم الكبير لمبادرة غرفه شركات السياحه وتعهدوا وأقروا بالتزامهم بعدم رفع اي قضايا او مطالبه بأية تعويضات اخري من الجانب المصري وتعهدوا بعقد مؤتمر صحفي فور العوده لبلادهم لشرح الموقف المشرف والتعاون الكبير من جانب مجلس اداره الغرفه لما لمسوه من تعاون كبير وترحيب من غرفة شركات السياحه.
أعلن الدكتورخالد المناوي ان الدافع الأساسي لدفع هذه التعويضات هو إيمان القطاع السياحي الخاص بمصر ممثلاً في غرفه الشركات السياحيه بضروره المساهمه في تحسين الصوره الذهنيه عن مصر بالخارج وان مصر لا تنسي دورها تجاه زوارها.


فيماأشارت مصادر بالغرفة إن حجم التعويضات الممنوح لأسر الضحايا الثلاثة قد بلغت 420 ألف دولار بواقع 140 ألف دولار لكل أسرة من الضحايا الثلاثة .. وأن هناك مفاوضات مع الأسر الخمس المتبقية لإغلاق الملف نهائياً، مشيرة إلى أن غرفة شركات السياحة تهدف إلى إعادة إحياء السياحة المكسيكية إلى مصر.


وكانت وزيرة الخارجية المكسيكية كلوديا رويز ماسيو قد أكدت من قبل أن وكالة السفر"ويندوز" هى التى أخطأت من البداية لمعرفتها بالمناطق المحظورة فى مصر،حيث إنها لم تبلغهم أن هذه المنطقة محظورة ولذلك فهى المسئولة الأولى والأخيرة عن الحادث، وإنها صدقت ما قالته السلطات المصرية من أن هذه المنطقة محظورة فى الأساس، ونفت تورط القوات الأمنية من أى هجمات ضد المكسيكيين.


وأكدت كلوديا أن الحكومة المصرية أبلغتها بأن السلطات الإدارية ووكالة السفر كان عليهما الحصول على التصاريح اللازمة، حيث أن الأوضاع الأمنية الحالية تختلف عن الأعوام السابقة، وبذلك فهى المسئولة عما حدث.

 
 
سعيد جمال الدين
الصور :