abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
غداً.. إجعل التراث مرحاً بمركز الطفل
غداً.. إجعل التراث مرحاً بمركز الطفل
عدد : 06-2016
يستضيف مركز الطفل للحضارة والابداع "متحف الطفل" يومى غدا الجمعة و السبت مبادرة "اجعل التراث مرحاً" التى اطلقتها منظمة اليونسكو فى معظم دول العالم وتفاعلت معها مصر ممثلة فى متحف الطفل إحدى المراكز الابداعية لجمعية مصر الجديدة برئاسة د. فاروق الجوهرى بالشراكة مع عدد من المؤسسات الثقافية و المحافظة على التراث المصرى المادى منه و غير المادى وتعد هى المرة الثانية التى تنظم فيها المبادرة فى الشرق الاوسط وشمال افريقيا و الاولى من نوعها من خلال هذه الشراكات الضخمة و المؤثرة فى الكيان الثقافى و التراثى المصرى بشكل خاص و العربى بشكل عام.

صرح د.نبيل حلمى ،سكرتير عام جمعية مصر الجديدة ، بأن المبادرة تهدف إلى جذب انتباه المجتمعات المحلية فى مختلف المدن التراثية حول العالم و ربط الشعوب بتراث بلادها المادى منه و غير المادى بحيث تقوم شعوب الدول المشاركة وفى توقيت واحد بزيارة موقع تراثى فى بلادهم للتعرف به و إبراز أهميته التاريخية والحضارية و من ثم إطلاقه على مواقع التواصل الاجتماعى الهتشاج العالمى #makeheritagefun فى اطار مشاركة بعضهم البعض حول العالم بهدف نشر المعرفة التراثية التى اكتسبوها فى ذلك اليوم .

لافتا إن مبادرة “إجعل التراث مرحاً – Make Heritage Fun” هى مبادرة تابعة للموقع الالكترونى Go UNESCO التابعة لمكتب الامم المتحدة للتربية و الثقافة و العلوم (اليونسكو) بمدينة نيو دلهى – جمهورية الهند الشعبية.

من جانبه قال د.أسامة عبد الوارث ، مدير عام متحف الطفل ، أن المتحف تواصل مع المبادرة بالمشاركة مع بيت السنارى و ذلك وصولاً لهدف أسمى و هو رفع مستوى الوعى و تعزيز المعرفة التراثية لدى أفراد الشعب المصرى بجميع طوائفه أطفال و شباب و كبار.

وأوضح أن اليوم الاول من الفاعلية سيبدأ برحلة عبر تاريخ مصر الحديثة عارضاً تاريخ تراث مصر المعمارى بحى هليوبوليس للتعرف على هذا التراث الفريدة مثل الكاتدرائية البازليكية و البواكى القديمة بميدان روكسى و الاستاد القديم بشارع الميريلاند يعقب الجولة العودة الى متحف الطفل ، بحيث يقوم الطفل بمغامرة مشوقة داخل أرجاء ملامح الحضارة المصرية القديمة وما شابها من قصص و أساطير محيرة للعالم حتى الآن يعقبها نشاط تعليمى للأطفال مستخدماً أدوات بسيطة مما ينمى مدارك الطفل و مهاراته.

بينما فى اليوم الثانى من الفاعلية يشارك متحف الطفل بيت السنارى فى ورشة عمل عن تصنيع فانوس رمضان بجانب عرض فيلم وثائقى عن ذاكرة مصر المعاصرة ، كما ستوثق المبادرة على مدى اليومين بإلتقاط صور جماعية للمشاركين رافعين شعار الحملة "إجعل التراث مرحاً" (Make Heritage Fun)
 
 
حسن سعدالله