abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
السياحة التراثية الداخلية بين الواقع والمأمول
السياحة التراثية الداخلية بين الواقع والمأمول
عدد : 10-2016
الدكتور ناصر يكتب :-

تمثل السياحة الداخلية أحد الأنشطة الهامة للأقتصاد المصري وتتنوع السياحة الداخلية ما بين الشواطئ ، والسفاري ، والعلاجية ،والمؤتمرات ، والمحميات ، والمقاصد التراثية .
والسياحة التراثية لم تأخذ حتي الأن حقها من الأهتمام فى الدولة المصرية ، ولابد من وضع قواعد تنظيم السياحة إلي الأثار المصرية من خلال إنشاء شركات خاصة تقوم بعمل زيارات للمقاصد الأثرية بمختلف محافظات الجمهورية وذلك بالإشتراك مع وزارت الأثار ، السياحة ، التعليم العالي ، التنمية المحلية والبنوك.
وأعتقد أن المحاور التالية يجب أن توضع كأسبقية أولي في برنامج لتنشيط السياحة الداخلية للمقاصد التراثية المصرية ، وفي مرحلة تالية يجب وضع مقاصدأخري ولكن بعد تأهيلها وأعدادها لأستقبال الجمهور.
-المحور الأول :- منطقة أثار مصر القديمة والقسطاط ، وتشمل مسجد عمرو بن العاص والكنيسة المعلقة وكنيسة أبن سرجة والمعبد اليهودي والمتحف القبطي.
- المحور الثاني: متحف ركن فاروق بحلوان ، ومقياس النيل ، وقصر المانسترلي ، ومتحف قصر الأمير محمد علي بالمنيل.
- المحور الثالث: أثار منطقة القلعة وتشمل مسجد سارية الجبل ، ومسجد محمد علي ،ومسجد الناصر محمد بن قلاوون ، ومتحف الحربي ، ومتحف الشرطة ، ومتحف المضبوطات.
- المحور الرابع: أثار مدرسة السلطان حسن ومسجد الرفاعي والتكية المولوية وقصر الأمير طاز ومسجد أحمد بن طولون ومتحف جابر أندرسون .
-المحور الخامس: أثار منطقة بولاق أبو العلا ويشتمل متحف المركبات الملكية ، ومسجد السلطان أبو العلا ، ومسجد القاضي يحي زين الدين ، ومسجد سنان باشا ، وحمام سنان ، والتكية الرفاعية ، ومسجد مصطفي جوربجي ميرزا..
- المحور السادس: أثار قرافة المماليك وتشمل قبة أفندينا ، ومجموعة قايتباي ، ومجموعة برسباي ، ومجموعة قرقماس ، خانقاة السلطان فرج بن برقوق .
- المحور السابع: أثار الأزهر والغوري وتشمل باب زويلة ومسجد المؤيد شيخ ، وسبيل نفيسه البيضا، وسبيل محمد علي ، مدرسة الغوري ، ومجموعة الغوري ، ووكاله الغورى ، ومنزل جمال الدين الذهبي وكنيسة العذراء ، ومجموعة محمد بك أبو الدهب ، وبيت الهراوي.
- المحور الثامن: أثار الجمالية وتشمل أثار شارع المعز لدين الله الفاطمي وهي مسجد الحاكم بأمر الله ، ومسجد الأقمر ، حمام إينال ومجموعة قلاوون ووكالة بارزعة ، ومتحف النسيج ، ومسجد وسبيل وكتاب سليمان أغا السلحدار ، وسبيل وكتاب عبد الرحمن كتخدا، ومدرسة الأشرف برسباي ، وقبة الصالح نجم الدين.
-المحور التاسع : أثار منطقة باب الوزير وتشمل سور صلاح الدين الأيوبي ، وقبة طرباى الشريفي ، ومسجد جاير بك ، مدرسة أم السلطان شعبان ، ومسجد الصالح طلائع بن رزريق ، ومنزل أحمد كتخدا الرزاز ، قصر ألين اق الحسامي ومسجد الطنبغا الماردني، مسجد قجماس الأسحاقي ، مسجد أق سنقر إبراهيم أغامستحفطان.
-المحور العاشر : ويشمل المتحف المصري بالتحرير ، وأثار منطقة الزمالك وهي حديقة الأندلس ، وحديقة الأسماك ، وقصر سميحة كامل " مكتبة القاهرة الكبري " وقصر سراي الجيزة ، وقصر عائشة فهمي ، وقصر أسماعيل باشا محمد .
- المحور الحادي عشر: ويشمل أثار الخيامية وهي زواية فرج بن برقوق ومسجد الملكة صفية ، ومسجد جانم البهلوان ، مسجد الكردي ، ومسجد إينال اليوسفي ، و جامع جاني بك الأشرفي .
-المحور الثاني عشر: ويشمل أثار الصليبة وهي سبيل قايتباي ومسجد صرغتمش وبيت السادات ، ومسجد مصطفي فاضل ، سبيل مصطفي فاضل ومسجد ذو الفقار بك ، ومسجد يوسف أغا الحين ، ومسجد سلطان شاه تكية وسيل السلطان محمود .
-المحور الثالث عشر : مجموعة متاحف قصر عابدين ، وهي متحف الفضيات ، ومتحف الأسحلة ، ومتحف الوثائق ، متحف الهدايا، أثار الهرم وسقارة وميت رهينة.
- المحور الرابع عشر : أثار محافظة الإسكندرية.
- المحور الخامس عشر : أثار مدينة رشيد.
- المحور السادس عشر : أثار الأقصر وأسوان وبني سويف والميناء.
- المحور الثامن عشر : أثار الوادي الجديد إن الحكومة المصرية ملزمة بوضع خطة لتنشيط السياحة الداخلية عن طريق تقديم تسهيلات للشركات المقترح إنشائها وتكون متخصصة في عمل برامج سياحة داخلية إلي الآثار المصرية في مختلف محافظات الجمهورية، ويجب تقديم تسهيلات للجمعيات الأهلية المتخصصة في نشر الوعي الأثري بين المواطنين المصريين وذلك بعمل تخفيض لأعضائها عند زيارتهم إلي الأماكن الأثرية بحيث يصل التخفيض إلي خمسين في المائة عند وصول عدد أعضاء الجمعية في الزيارات إلي خمسين عضوا ، وإلي تقديم زيارات مجانية في حالة وصول عدد أعضاء الجمعية التي تريد أحد زيارة احد الآثار إلي مائة عضو.
إن تشجيع السياحة الداخلية واقع لابد منه وصولا إلي المأمول في تحقيق إستفادة مادية للأقتصاد المصري، وإستفادة غير مادية متمثلة في رفع الوعي الأثري بتاريخ وحضارة مصر .