abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
صندوق الدنيا
ضمير للبيع
صندوق الدنيا
ضمير للبيع
عدد : 05-2017
بقلم : خالد عبده

صندوقنا عمره 7000 عام من الزمان عدد قنواته قناة واحده عدساتها صورت وسجلت سجلات مجد وعزه وفخر وانجازات , نقاط البث الرئيسية اشاراتها من نقوشات على الجدران والاحجار , تتراتها الريادة والسيادة فى كل المجالات , اشاراتها استقبالتها صناديق الدنيا فى كل مكان ومرت الايام وتبدلت الاحوال لنرى ونسمع ونشاهد صندوق دنيتنا بيتغير لتتعدد قنواته نجد فيه ما يفرح ونشاهد ما يجعلنا نحزن من سوء ما نشاهده واليوم موعدنا مع حلقة جديدة من مسلسل الفساد الاخلاقى والمجتمعى متمثلا فى فساد الضمير الذى استفحل فيه الفساد الى ان تلاشى , ففى ظل غياب القيم الأخلاقية و ضعف الوازع الديني لدى بعض التجار و المصنعين والموردين للمنتجات المغشوشة والطمع بتحقيق ارباح مادية سريعة بأقل تكاليف من أجل تحقيق ربحٍ زائد على حساب المشتري، واولى لقطات الغش التى نشاهدها نجد بعض التجاريعتمدون على الغش في تجارتهم، مثل القيام برفع أسعار السلع أكثر من نسبة الربح المناسبة، أو بإضافة مواد إلى مكونات بعض السلع التي يقومون ببيعها، مثل إضافة الماء إلى الزيت، أو اللبن، وإضافة نشارة الخشب الى الشاى أو برادة الحديد إلى بعض المواد المطحونة كالزعفران والكمون وغيره

وننتقل الى صورة اخرى نستقبلها من مستودعات اللحوم والذين يقومون بإضافة مادة النيترات الضارة الى اللحوم لتحسين لون اللحم والتغرير بالمشتري على انها طازجة. وتطرية اللحوم المجمدة باستخدام الملح ليتم بيعها على أنها لحوم طازجة او لبيع اللحوم المبردة المستوردة على أنها لحوم بلدية ونفخ الذبيحة التي يراد بيعها ليبين للمشتري أنها مليئة باللحم.

و بعض محلات الأسماك تقوم بتجميد الأسماك واعادة تسييحها وبيعها كطازجة ولا بأس بشئ من الخصم المجزي وفى سوق الفاكهه نجد بعض بائعي الخضار والفاكهة يأخذ حبات من القفص او الكرتون ويقوم بوضع أفضل الفاكهة أعلى والأقل جودة بالأسفل. اما قناة ما لذ وطاب فيقوم بعض الخبازين ومصنعي المعجنات والحلويات بإضافة مادة برومات البوتاسيوم بكميات كبيرة وخلطها مع المحسنات بهدف اطالة صلاحية المنتج وتحسين خواصة وهي مادة خطيرة على صحة الإنسان وعن العسل الذى فيه شفاء للناس فيقومون بإضافة محلول سكر الجلوكوز واضافة سكر السكروز . ونختتم مشاهدنا اليوم من سلسلة حلقات الفساد الاخلاقى بلقطة تملأ معظم محلات الكفته التى تمتلئ ثلاجاتها بلحوم الحمير , فهذا مفروم وذلك كباب وآخر حواوشي ولا تسمع إلا ضحكات من الذين لا يتعظون مما ينشر عن هذه المأساه , كل ما سبق مردوده الى تلاشى الضمير لدى الكثيرين ممن يتكالبون على جمع المال بكل الطرق والوسائل دون مراعاة لاخلاق او دين . او ربما هو تأثير لحوم الحمير والتى أصابة الكثيرين بداء النهيق . واتفرج يا سلام