abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
برج إيفل
برج إيفل
عدد : 02-2018
بقلم المهندس/ طارق بدراوى
tbadrawy@yahoo.com


إستضاف يوم الأربعاء 25 مايو 2016م المهندس المعمارى الفرنسي الشهير جوستاف ايفل المهندس المعمارى المصرى طارق بدراوى في برجه الشهير بالعاصمة الفرنسية باريس. وجوستاف ايفل ذاعت شهرته في أواخر القرن التاسع عشر وأوائل القرن العشرين الماضي في مجال تصميمات المنشآت المعدنية داخل وخارج فرنسا فعلي سبيل المثال فإننا نجده قد قام بتصميم برج ايفل بباريس والذى تم إفتتاحه بمناسبة معرض فرنسا الدولي في نفس العام وليصبح رمزا لمدينة باريس وأحد المعالم الشهيرة التي يحرص علي زيارتها زوار عاصمة النور باريس والذى يبلغ إرتفاعه الحالي حوالي 327 متر بعد عمل بعض التعليات والإضافات إليه عند قمته ومن أهم أعماله أيضا كوبرى أبو العلا والكوبرى المعلق في حديقة الحيوان بالجيزة بمصر وقد بدأت أعمال إنشاء هذا البرج في يوم 26 يناير عام 1887م وإستمرت لمدة 26 شهرا بمشاركة ما يقرب من 50 مهندسا و 300 عامل حيث تم في الخمسة أشهر الأولى وضع الأساسات بينما إستغرق بناء البرج الواحد وعشرين شهرا التالية لتنتهي جميع الأعمال في يوم 31 مارس عام 1889م وليفتتح البرج رسمياً في يوم 6 مايو عام 1889م .

وتعتبر المدة التي تم خلالها إنشاء هذا البرج مابين شهر يناير عام 1887م وشهر مارس عام 1889م قياسية وذلك بالنظر إلى التقنية والأدوات والإمكانيات المتاحة في ذلك العصر ومقارنتها مع مدى الدقة والضخامة التي تميز بها هذا البناء الضخم حيث أنه يتكون من عدد 18038 قطعة من الحديد بالإضافة إلي 2.5 مليون مسمار ويبلغ وزنه الإجمالي 10 آلاف طن وهو يرتكز على أربعة أعمدة مكونة فيما بينها قاعدة أبعادها 125*125 متر أي بمساحة إجمالية قدرها 15625 متر مربع ومنذ البداية وضع جوستاف إيفل في حسبانه أن يتم إستخدام الإضاءة الصناعية لإنارة البرج حيث تم تركيب أول نظام إضاءة بمناسبة معرض فرنسا الدولي الذى إفتتح بمناسبته البرج في عام 1899م وقد مر البرج بجميع أنواع الإضاءات طوال تاريخه بداية من الكيروسين وحتي الكهرباء وفي عام 2000م وإحتفالا بالألفية الجديدة تم تركيب نظام متكامل من الإضاءة يحتوي على عدد 20 ألف لمبة إضاءة بواقع 5 آلاف لمبة في كل جانبمن جوانبه الأربعة وعدد 40 كم من الأقطاب الكهربائية وعدد 40 ألف وصلة كهربائية وعدد 230 لوحات وصناديق كهربائية .

ومن أجل الحفاظ على البرج من الصدأ فإنه يحتاج إلى عمليات صيانة وإعادة طلاء منتظمة وتتم هذه العملية بصورة دورية كل 7 سنوات حيث يتم إستهلاك 50 طن من الطلاء وتستغرق هذه العملية مدة 15 شهرا حتى تكتمل تماما حيث تنفذ هذه العملية يدويا من خلال عدد 25 عامل مدرب وبإستخدام عدد 1500 فرشة طلاء ومنذ إنشائه في عام 1889م وحتى عام 2003م مر البرج بإجمالي عدد 18 عملية طلاء كان آخرها تلك التي تمت في الفترة الممتدة بين شهر ديسمبر عام 2001م وشهر يوليو عام 2003م وبعدها تقرر أن تكون العملية التاسعة عشرة وما يليها أن يتم طلاء البرج من الدور الأول إلى القمة كل 5 سنوات وطلاء البرج بأكمله كل 10 سنوات وقد تم تسجيله ضمن النصب التذكارية التاريخية منذ يوم 24 يونيو عام 1964م وسجل أيضا ضمن التراث العالمي في منظمة اليونسكو منذ 1عام 1991م جنباً إلى جنب مع غيره من معالم باريس مثل قصر فرساى ومتحف اللوفر وقوس النصر وكاتدرائية نوتردام وكنيسة القلب المقدس وغيرها .

وجدير بالذكر أنه كان ممن ذاع صبتهم أيضا داخل وخارج أوروبا في مجال المنشآت المعدنية في عشرينيات وثلاثينيات القرن العشرين الماضى المهندس الإنجليزي السير رالف فريمان الذى برع في تصميم وتنفيذ الكبارى المعدنية حول العالم حيث كان من الكبارى المعدنية الني صممها وأشرف علي تنفيذها الكوبرى المعلق بميناء سيدني بقارة أستراليا وكوبرى قصر النيل بالقاهرة .
 
 
الصور :