abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
فــــــــانـــــــــــوس رمــــــضـــــــــــــان
 فــــــــانـــــــــــوس رمــــــضـــــــــــــان
عدد : 05-2018
بقلم الدكتور/ إسلام محمد سعيد


يبتهج العالم الاسلامى اجمع بقدوم افضل الشهور واكثرها اجرا عند الله سبحانه وتعالى وهو شهر رمضان المبارك فيتهئ الجميع لاستقابله بشتى الوسائل فارحين بصيامه و اداء طقوسه الدينية فى كل ليلة من لياليه وسط اجواء مليئة بالروحانيات و التقاليد المميزة الملازمة دائما للشهر الكريم فنجد جميع البيوت والمساجد والشوارع مزينة بالانوار الجميلة التى لا تعتمد فقط على وسائل الاضاءة الحديثة بل على عنصرا ًاضافياً يزينها وهو " الفانوس" الذى يعتبر واحدا من اهم مظاهر الفنون الشعبية والفلكلورية فى مجتمعنا و الذى اصبح جزء لا يتجزأ من احتفالات شهر رمضان المبارك، وهناك العديد من القصص حول الفانوس واسباب ارتباطه بشهر رمضان، فهنجد ان البداية ترجع لفترة الخلافة الفاطمية فى مصر، حيث ذُكر ان الخليفة الفاطمى كان يعتاد على الخروج ليلا لاستطلاع رؤية هلال شهر رمضان مصطحبا معه الاطفال من حوله يحملون الفوانيس ليُضيئوا له الطريق مرددين بعض الاغانى و الاناشيد الجميلة وسط جو ملىء بالفرح والسعادة لاستقبال الشهر الكريم، وهناك رواية اخرى تذكر ان احد الخلفاء الفاطميين طلب من مشايخ مساجد القاهرة ضرورة تعليق عدد من الفوانيس على المداخل من اجل انارة شوارع المساجد احتفالا بقدوم شهر رمضان، الا ان الرواية الثابتة امامنا ترجع بداية معرفة المصريين لفانوس رمضان الى عهد الخليفة المعز لدين الله الفاطمى ويوم دخوله مصر فى الخامس من شهر رمضان عام 358ه حيث كان المصريين يستقبلونه بعبارات الترحاب حاملين المشاعل المضيئة الا انه اثناء ذلك اليوم كانت الرياح شديدة للغاية، الامر الذى جعلهم يبتكرون غطاءا يحافظوا من خلاله على اشعة النار المضيئة بداخله ليبدء بعدها ظهور الشكل الاول لفانوس رمضان ومن ثم اتخاذه مسارا حرفيا وابداعيا فى صناعته بأشكال متعددة مزينة بزخارف فى غاية الروعة، ليظل بعدها مظهرا وتقليدا مميزا لشهر رمضان يُعلق على مداخل المساجد والبيوت وفى الشوارع المحيطة ليُضىء لياليه، ولم يقتصر الامر على ذلك بل امتد لمرحلة جديد فمع نهاية القرن التاسع عشر تطورت صناعه الفوانيس ودخلت مجال لعب الاطفال فى رسالة بناءه لترسيخ النزعة الروحية داخل كل طفل للتأثر بطقوس شهر رمضان الكريم .

ملحوظة هامة : - هذا المقال يحتوى على سرد مبسط يصف ظهور و ارتباط الفانوس بشهر رمضان فى مصر اثناء فترة الخﻻفة الفاطمية، وليس سرد كامل لتاريخ او مراحل صناعه الفانوس و اشكاله المختلفه منذ العصور القديمة التى كانت تحمل اغراضا معينة و هناك العديد من رسائل الماجستير و الدكتوراة تتناول جوانب عديدة متعلقة بهذا الموضوع لذا وجب التنوية حتى ﻻ يفهم اﻻمر على انه تقصير او ماشبه.