abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
مبني هيئة قناة السويس ببورسعيد
 مبني هيئة قناة السويس ببورسعيد
عدد : 10-2018
بقلم المهندس/ طارق بدراوى
tbadrawy@yahoo.com


بالقرب من المدخل الشمالي لقناة السويس تم بناء هذا المبني والذى يعد من معالم مدينة بورسعيد ومسجل كمبني أثرى ضمن مباني أخرى بالمدينة وتشغله هيئة قناة السويس ذلك الممر المائي الهام والشريان الحيوى الذى يربط بين قارات العالم الثلاثة أفريقيا وآسيا واوروبا والذى بدأ تنفيذ أعمال الحفر به عام 1859م على يد المهندس الفرنسي فرديناند ديليسبس في عهد محمد سعيد باشا والي مصر في ذلك الوقت وكان فرديناند ديليسبس قد حاول إقناع محمد علي باشا ومن بعده عباس باشا الأول بمشروع القناة فلم يقتنعا وظل يلهث وراء مشروعه حوالي ربع قرن من الزمان إلى أن تمكن من إقناع محمد سعيد باشا به واستطاع أن يحصل منه علي إمتياز حفرها واستثمارها لمدة 99 عاما تبدأ من تاريخ فتحها للملاحة البحرية وقد توفي محمد سعيد باشا بعد 4 سنوات تقريبا من بدء الحفر وكان الحفر قد وصل من بورسعيد شمالا حتي بحيرة التمساح عند الإسماعيلية حاليا جنوبا .

وقد استمر العمل في حفر القناة بعد ذلك مدة 6 سنوات في عهد الخديوى إسماعيل من منطقة بحيرة التمساح إلى البحيرات المرة جنوبا ومنها إلى السويس فيكون إجمالي عدد سنين الحفر عدد 10 سنوات وأخيرا تم الافتتاح في شهر نوفمبر عام 1869م في عهد الخديوى إسماعيل والذى أقام حفلا أسطوريا علي شرف هذه المناسبة الفريدة الغير متكررة دعا اليه العديد من أباطرة وملوك وحكام الدول وكبار الشخصيات العالمية في ذلك الوقت وعلى رأسهم إمبراطور فرنسا نابليون الثالث وزوجته الإمبراطورة أوجيني وإمبراطور النمسا فرنسوا جوزيف وملك المجر وولي عهد بروسيا وشقيق ملك هولندا الأمير هنرى وزوجته والأمير عبد القادر الجزائرى ولا يفوتنا هنا أن نذكر أنه قد شارك في حفر القناة حوالي مليون عامل مات منهم أثناء الحفر حوالي 120 ألف عامل نتيجة المرض والظروف الشاقة التي كانوا يعملون في ظلها .

وقد تم تشييد هذا المبني عام 1895م في عهد الخديوى عباس حلمي الثاني وقامت بالتنفيذ شركة فرنسية إسمها أدموند كونييه للمقاولات وجاء البناء علي الطراز الإسلامي كما يتبين لنا من القبة الكبرى التي في وسط المبني والقبتين الصغيرتين في جانبيه والعقود في واجهاته ومداخله وكذلك النقوش والزخارف الداخلية علي جدرانه وفي اسقف المبني وكان من أهم ماشاهده هذا المبني رفع علم مصر عليه في عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر بعد تأميم القناة وخروج الإنجليز نهائيا من مصر وأيضا حفل إعادة إفتتاح القناة يوم 5 يونيو عام 1975م بعد نصر أكتوبر عام 1973م في عهد الرئيس الراحل أنور السادات .

وجدير بالذكر أن القناة قد تم إغلاقها مرتين المرة الأولي عقب العدوان الثلاثي علي مصر يوم 29 أكتوبر عام 1956م وظلت مغلقة عدة شهور إلي أن اعيد فتحها للملاحة مرة أخرى خلال عام 1957م والمرة الثانية عقب حرب الخامس من يونيو عام 1967م واحتلال إسرائيل لسيناء وظلت مغلقة حتي تم افتتاحها مرة أخرى كما ذكرنا في عهد الرئيس الراحل أنور السادات يوم الخامس من يونيو عام 1975م بعد أن أغلقت لمدة 8 سنوات بالتمام والكمال وتدير قناة السويس حاليا ومنذ تأميمها يوم 26 يوليو عام 1956م هيئة مسماها هيئة قناة السويس تتبع رئاسة الجمهورية مباشرة ويتم تعيين رئيسها بموجب قرار جمهورى من رئيس الجمهورية لمدة محددة ويجوز تجديدها وايراداتها من رسوم عبورها يتم تحصيلها بالدولار الأمريكي ويتم إيداعها في البنك المركزى المصرى ضمن حساب الإيرادات السيادية للدولة .

وقد ترأس هيئة قناة السويس منذ افتتاحها للملاحة عدد 12 شخصية منهم عدد 6 فرنسيين أولهم بالطبع هو فرديناند ديليسبس والذى أستمر في رئاستها مدة 35 عاما منذ عام 1859م وحتي يوم 7 ديسمبر عام 1894م واخرهم مسيو فرنسوا تشارلز روكس الذى تولي رئاستها 8 سنوات تقريبا منذ شهر أبريل عام 1948م حتي تاريخ التاميم يوم 26 يوليو عام 1956م ثم تولي عدد 6 شخصيات مصريين رئاسة هيئة القناة من بعد ذلك كان أولهم الدكتور حلمي محمد بهجت بدوى من يوم 26 يوليو عام 1956م حتي يوم 9 يوليو عام 1957م وخلفه المهندس محمود يونس مهندس وقائد عملية تأميم القناة وظل رئيسا لها حوالي 8 سنوات حتي يوم 10 أكتوبر عام 1965م وخلفه المهندس مشهور أحمد مشهور والذى ظل رئيسا لهيئة القناة حتي عند إغلاقها عام 1967م واستمر بعد إعادة افتتاحها حتي عام 1983م ليخلفه المهندس محمد عزت عادل ويظل رئيسا لها حتي عام 1996م ويخلفه الفريق أحمد علي فاضل الذى كان يشغل منصب قائد القوات البحرية وليستمر في منصبه حوالي 16 عاما حتي عام 2012م ويخلفه الفريق مهاب مميش من عام 2012م وحتي الآن وكان أيضا قبلها يشغل منصب قائد القوات البحرية .

ولايفوتنا قبل أن ننهي هذا المقال أن نذكر مجهودات هيئة قناة السويس عقب حرب الخامس من يونيو عام 1967م وحتي إنتصار أكتوبر عام 1973م في المجهود الحربي بكل إمكانياتها من عاملين وفنيين ومعدات وأوناش عملاقة ومعديات بين ضفتي القناة وأطباء ومستشفيات تابعة لها قامت الهيئة بوضعها تحت تصرف القوات المسلحة كما يجدر بنا أن نذكر مشروع قناة السويس الجديدة التي تم حفرها في سنة واحدة وأشرفت علي تنفيذه الهيئة الهندسية للقوات المسلحة وتم افتتاحها مؤخرا يوم 6 أغسطس عام 2015م في حفل حضره الرئيس عبد الفتاح السيسي والرئيس الفرنسي فرنسوا أولاند ولفيف من كبار الضيوف من شتي دول العالم وهو المشروع الذى سيجعل عبور القناة في الاتجاهين متاحا علي مدار اليوم خلال الأربع والعشرين ساعة دون الحاجة إلي الإنتظار في منطقة البحيرات المرة وتحيا القوات المسلحة وتحيا مصر وعاش شعب وجيش ورئيس مصر .

 
 
الصور :