abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
مهرجان قازان السينمائي.. جسر التواصل بين الروس والعرب
 مهرجان قازان السينمائي.. جسر التواصل بين الروس والعرب
عدد : 12-2018
جذبت الثقافة الروسية المجتمعات العربية خلال السنوات الأخيرة، وذلك في عدد من المجالات المختلفة وعلى رأسها مجال الفنون السينمائية، وهو ما ظهر واضحًا من خلال المشاركة العربية الواسعة في المهرجانات السينمائية التي تقام بروسيا، وعلى رأسها مهرجان قازان الدولي السينمائي.

وكان لمهرجان قازان الدولي السنيمائي الذي يقام بجمهورية تتارستان الروسية، الفضل في مد جسور التواصل بين روسيا والعالم العربي، وذلك من خلال فتح المجال لمشاركة الأفلام العربية "القصيرة والطويلة والتسجيلية"، بالإضافة لزيادة عدد الأعمال المقدمة من شركات الإنتاج العربية، فمثلًا في الدورتين الأخيرتين قدّم 150 فيلمًا عربيًا طلبات للاشتراك بالمهرجان، واختير منهم 35 عملًا.

واحتل مهرجان قازان مقامًا كبيرًا بين المهرجانات التي ينتظرها صناع السينما العرب، بفضل طبيعته المنفتحة على العالم منذ تأسيسه، وشعاره الثقافي الذي يدعو إلى القيم الإنسانية، وبحسب إحصائيات شركة GRMC المتخصصة في الإحصائيات والاستشارات، يوجد في العالم يوميا العديد من المهرجانات، ولكن يظل مهرجان قازان مقصدا مرغوبا من الفنانين العرب، بسبب روح المهرجان وإدارته المحترفة التي جذبت الكثيرين إليه، وزاد عدد الضيوف العرب بالمهرجان منذ تأسيسه وحتى وقتنا هذا عن 150 شخصًا، وخلال الثلاث سنوات الأخيرة زار قازان أكثر من نصف هذا العدد من الفنانين العرب.

وكان للتقارب الثقافي المشترك بين العرب والروس بشكل عام والتتار بشكل خاص، تأثيرًا خاصًا على العلاقات بينهم، وجاء ذلك واضحًا من خلال زيارة وفد رفيع المستوى سياسيًا وثقافيًا إلى تونس ومصر ودبي، مصاحبًا لزيارة رئيس تتارستان روستام مينيخانوف مؤخرًا، وكثيرًا ما كان يجري الحديث حول مهرجان قازان والتعاون في مجال الإنتاج السينمائي.

ونتيجة العلاقات والتقارب الثقافي، نما اتصال الفنانين المهتمين بالمهرجان في منطقة الشرق الأوسط، مما أدى إلى رغبة العديد من الشركات والمؤسسات السينمائية الخاصة والرسمية بالمشاركة في فعاليات مهرجان قازان، مثل الأردن والكويت وعمان وتونس والإمارات في دورته القادمة 2019.

وخلال السنوات الماضية، تم عقد بروتوكول تعاون بين مهرجان قازان السينمائي ومهرجان أسوان لسينما المرأة عام 2016 - 2017، وأثمر ذلك عن وجود قسم للسينما الروسية والتتارية بمهرجان أسوان.

كما تم عقد بروتوكول تعاون بين قازان ومهرجان شرم الشيخ الدولي للسينما في سبتمبر الماضي، ومن المقرر أن يكون هناك أسبوعا للثقافة التتارية مصاحبة لعروض السينما في دورة المهرجان القادمة بمارس 2019.

وظهر هذا التقارب أيضًا في مهرجان القاهرة الدولي، حيث كان للأفلام الروسية برنامجًا خاصًا، وجرت لقاءات ثقافية وندوات، وكان مهرجان قازان عنصر أساسي في حديث المشاركين.

ومن المتوقع أن يكون هناك مشاريع مشتركة خلال السنوات القادمة مع مؤسسة السينما التترية "تتاركينو"، والتي يمثلها في مصر والشرق الأوسط أشرف سرحان.
 
 
ريهام البربرى