abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
لكى لاننسى ..
تربة وسبيل عبداللطيف أفندى الروزنامجى
لكى لاننسى ..
تربة وسبيل عبداللطيف أفندى الروزنامجى
عدد : 07-2019
بقلم الكاتب/ أبو العلا خليل

كان عبداللطيف أفندى الروزنامجى صاحب هذه التربة والسبيل – المستترة خلف هذه الأكشاك العشوائية – من كبار رجالات الدولة العثمانية فى مصر . وكلمة أفندى فى الأصل يونانية من أفنديس ودخلت فى التركية وأطلقت على الرجل الذى يقرأ ويكتب ثم صارت لقبا لكبار الموظفين والعسكريين . وفى شهر ذى القعدة عام 1142هـ / 1730م وعلى عهد الوالى العثمانى عبدالله باشا كبورلى تولى عبداللطيف أفندى روزنامجية مصر ، والروزنامة من روز بمعنى يوم ونامة أى الكتاب وتعنى دفتر اليومية ، وهى ديوان مالى يجبى الضرائب ويتولى الأنفاق على بعض جهات البر كتشغيل الكسوة الشريفة ومرتبات مجاورى الحرمين الشريفيين وفقراء الجامع الأزهر الشريف . وصار عبداللطيف أفندى الروزنامجى صاحب هذه التربة برأسته لديوان الروزنامة بمنزلة نصف بك أو نصف سنجق – والسنجق هى رتبة عسكرية عليا يتقلدها كبار الأمراء – واتخذ له دارا عند بركة الفيل . ومازال أمر عبداللطيف أفندى الروزنامجى فى ازدياد الى أن جاء عام 1149هـ / 1736م . يذكر أحمد شلبى بن عبدالغنى الحنفى فى أوضح الإشارات فيمن تولى مصرالقاهرة من الوزراء والباشات ( وفى خامس ربيع الأول سنة 1149هـ ألبس الوالى العثمانى باكير باشا عبداللطيف أفندى رزمنجى مصر أغاوية العزب ) . وأغوية العزب التى رأسها عبداللطيف أفندى هى جماعة عسكرية أفرادها من عزب الترك وتقيم أقامة دائمة فى قلعة الجبل ووظيفتها حماية قلعة الجبل ومؤسساتها . الا ان عبداللطيف أفندى لم يستمر طويلا فى رئاسته لأغاوية العزب اذ عاد فى ربيع الأول عام 1150هـ / 1737م لوظيفته التى ارتبطت به وارتبط بها ليعرف بها فيما تبقى له من العمر " عبداللطيف أفندى الروزنامجى " . ألحق عبداللطيف أفندى الروزنامجى بتربته بشارع القادرية سبيلا لرى العطاشى المارة بالطريق على عادة ادراج الأسبلة بالمنشآت الجنائزية . يذكر د. محمد ابوالعمايم فى آثار القاهرة الإسلامية فى العصر العثمانى ( وكان هذا الآثر مسجلا قبل عام 1934م برقم 380 " ق12هـ / 18م " ويستوجب أعادة تسجيله وتنظيفه وترميمه )