abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
بنى سويف بين الماضى والحاضر
بنى سويف بين الماضى والحاضر
عدد : 10-2019
بقلم المهندس/ طارق بدراوى
من موسوعة "كنوز أم الدنيا"

بني سويف مدينة مصرية من مدن صعيد مصر وتقع علي ضفة النيل من جهة الغرب وهي عاصمة محافظة بني سويف ومركز من مراكز المحافظة من ضمن عدد 8 مراكز وهي مراكز الواسطي وبني سويف وناصر وإهناسيا وببا وسمسطا والفشن وبني سويف الجديدة وتعتبر محافظة بنى سويف إحدى محافظات إقليم شمال الصعيد ويحدها شمالا محافظة الجيزة وجنوبا محافظة المنيا وشرقا محافظة البحر الأحمر ومن الشمال الشرقي محافظة السويس وغربا محافظة الفيوم ومدينة بني سويف هي عاصمة مركز بني سويف أيضا وهي تقع على بعد 115 كيلومتر أى حوالي 71 ميل جنوبي القاهرة وكانت هي العاصمة للدولة المصرية القديمة في عهد الأسرة الرابعة عشر والأسرة الخامسة عشر ويحد مركز بني سويف من جهة الشمال مركز ناصر ومن الجنوب مركز ببا ونهر النيل ومدينة بني سويف الجديدة ومحافظة البحر الأحمر من جهة الشرق ومركز إهناسيا من جهة الغرب وقد نشأت مدينة بني سويف منذ نحو قرن من الزمان وكانت قبلها قرية صغيرة هذا وتبلغ مساحة محافظة بنى سويف حوالي 11 ألف كم مربع بما يمثل حوالي 1.1% من إجمالى مساحة الجمهورية ويبلغ التعداد التقديري للسكان بها حوالي 2.6 مليون نسمة طبقا لتعداد عام 2012م وتحتقل المحافظة كل عام بعيدها القومي يوم 15 مارس والذى يوافق ذكرى تضامن أهل بني سويف مع ثورة عام 1919م بقيادة الزعيم الراحل سعد زغلول باشا حيث قاموا بقطع خطوط السكك الحديدية لقطارات الإنجليز مما تسبب في إنقلابها ووفاة عدد من جنود الإحتلال كما هاجموا المحكمة التي إنعقدت لمحاكمة الثوارالأمر الذى واجهته قوات الإحتلال البريطاني بإطلاق الرصاص علي الأهالي مما أدي الي وفاة عدد من مواطني المحافظة والذين سقطوا شهداء فداءا لوطنهم العزيز .

ومحافظة بني سويف مركز زراعي مهم ويبلغ إجمالى الزمام المنزرع بها 265 ألف فدان وتتفوق المحافظة في إنتاجية القمح والقطن كما تتميز بإنتاج الثوم والبصل والشمام ودوار الشمس والذرة والنباتات الطبية والعطرية كما تساهم المحافظة في النشاط الصناعي من خلال صناعة الأسمنت والطوب الطفلى والنسيج كصناعات كبرى والسجاد والكليم اليدوي كصناعات صغرى حيث تتواجد بها منطقة للصناعات الخفيفة وأخرى للصناعات المتوسطة ومجمع للصناعات الصغيرة وقد إشتهرت أيضا بصناعة الكتان وتشكل صناعات الغزل والنسيج جزءا هاما من إقتصاد مدينة بني سويف وبالإضافة إلي ذلك توجد بالمحافظة عدة محاجر ولذلك تتعدد فرص ومجالات الاستثمار بالمحافظة وأهمها الإستثمار في مجال الصناعات القائمة على الإنتاج الزراعي والحيواني وإستصلاح الأراضي والصناعات القائمة على المواد التي تستخرج من المحاجر وكذلك الصناعات التعدينية والهندسية والأنشطة الحرفية .

أول مصنع لـ«سامسونج» في أفريقيا

كما أعلنت شركة سامسونج الكورية سنة 2012م عزمها علي إنشاء مصنع إلكترونيات ضخم بالمحافظة في منطقة كوم أبو راضي بالتحديد وليكون أول مصنع ضخم لشركة سامسونج للإلكترونيات في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في محافظة بني سويف ولينفذ علي عدة مراحل على مدى ثلاثة أعوام وتم تنفيذ المرحلة الأولي في زمن قياسي لم يتجاوز 10 أشهر فقط حيث حصلت الشركة على الأرض في شهر أغسطس عام 2012م وتم إفتتاحه في شهر مايو عام 2013م بما في ذلك كافة العمليات الإنشائية وتركيبات خطوط الإنتاج والتدريب وإختبارات التشغيل بالمصنع ليعمل بكامل طاقته وهو يعد أول مصنع تدشنه شركة سامسونج بمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وهو واحد من ضمن 17 مصنعا فقط للشركة حول العالم وتم تصميمه وفقا للطراز الموحد الذي تتسم به جميع مصانع سامسونج ويقوم المصنع بتصنيع شاشات تليفزيونية علي أعلي مستوى من التقنية وتشمل خطوات إنتاجها صناعة المكونات البلاستيكية والفلين ثم تجميع الأجزاء البلاستيكية ثم ربطها بالمكونات الحساسة مثل الشاشة والآي سي ثم مرحلة إختبار الدائرة الكهربائية ثم تأتي مرحلة إختبار جودة عمل المنتج ومطابقته للمواصفات ثم عملية تغليفه وبعد ذلك إختبارات قوة التحمل داخل التغيرات المناخية والظروف المحيطة وتنتهي تلك المراحل بعملية شحن المنتجات على سيارات النقل والمصنع يعمل الآن عبر مرحلته الأولى فقط وهي خاصة بتصنيع الشاشات التليفزيونية بمقاس 24 بوصة وحتى 65 بوصة وجميعها تحمل شعار Made In Egypt والمصنع ليس للتجميع وإنما يتم تصنيع نسبة كبيرة للغاية من مكونات الشاشة به ولا يلجأ المصنع لإستيراد المكونات من الخارج سوى بعض الأجزاء البسيطة فقط وتخطط الشركة لإفتتاح المرحلتين الثانية والثالثة قريبا ووفقا لحاجة الأسواق وستشمل هذه المراحل تصنيع المنتجات المنزلية مثل التكييفات والغسالات والثلاجات وتبلغ الطاقة الإنتاجية له حاليا 6 ملايين شاشة سنويا يتم تصدير 85% منها للخارج إلى 36 دولة بالشرق الأوسط وأفريقيا بجانب دولتين بأوروبا وهما تركيا وأسبانيا والنسبة المتبقية وقدرها 15% يتم توزيعها محليا عبر شبكة موزعي الشركة وحتى الآن ضخت شركة سامسونج إستثمارات بهذا المصنع بلغت 270 مليون دولار ومقابل ذلك إستطاعت أن تجني أرباحا مضاعفة ففي عام 2014م بلغ إجمالي صادرات المصنع 780 مليون دولار وإرتفعت في عام 2015م لتصل إلى 790 مليون دولار والمصنع به 1700 موظف جميعهم مصريون عدا 11 موظفا كوريا فقط وغالبية الموظفين يسكنون بمدينة بني سويف ويتم إختبار الموظف الجديد بعد تدريبه من خلال نموذج محاكاة للعمل الفعلي بحيث يقف أمام نموذج للشاشة ويقوم بتركيب أجزائها بشكل إفتراضي وذلك لضمان عدم وجود خلل بالمنظومة بعد إنضمامه لفريق العمل ومن الأشياء العجيبة في هذا المصنع أنه لايحتوي على مخزن لمنتجاته المصنعة حيث يخرج المنتج من المصنع إلى قاطرة الشحن مباشرة متجها إلى مكان التصدير للخارج أو التوزيع بالداخل .

معالم سياحية وأثرية:

- متحف آثار بني سويف إفتتح عام 1997م وهو يتكون من طابقين الأول منهما الآثار المصرية التي عثر عليها في المواقع الأثرية بالمحافظة بداية من عصور ما قبل التاريخ وعلى إمتداد العصر الفرعوني وطوال العصرين اليوناني والروماني، أما الطابق الثاني فيشمل الآثار القبطية والإسلامية وبعض مقتنيات أسرة محمد علي باشا ومن أهم مقتنيات العصر الفرعوني مجموعة تماثيل لملوك وآلهة وأفراد ولوحات جنائزية وتوابيت آدمية وتمائم وأواني للأحشاء أي أواني كانوبية وهي التي كانت توضع داخلها أحشاء الموتي عند تحنيطهم ومن العصرين اليوناني والروماني فمعروض بالمتحف مجموعة من التماثيل لأفراد وآلهة ولوحات جنائزية ومن الآثار القبطية بعض الأيقونات القبطية وأدوات معدنية وخشبية ونماذج من النسيج القبطي ومن الآثار الإسلامية مشكاوات وأبواب خشبية ومخطوطات ومن مقتنيات أسرة محمد علي باشا تعرض أنواع مختلفة من القيشاني والخزف والأسلحة والملابس.

- حديقة للحيوان وهي إحدى حدائق الحيوان الإقليمية التي توجد في محافظات مصر وتتبع الإدارة المركزية لحدائق الحيوان بالجيزة والتابعة لوزارة الزراعة وإستصلاح الأراضي وقد أنشئت عام 1996م وتم إفتتاحها في يوم 17 أبريل عام 1997م وتبلغ مساحتها 4 فدان وتقع في شارع صلاح سالم بمدينة بني سويف قرب ميدان العبور .


- هرم ميدوم بمنطقة ميدوم بالقرب من عاصمة مصر القديمة مدينة ممفيس على الضفه الغربيه لنهر النيل فى محافظة بنى سويف وعلى بعد حوالى 100 كم جنوب القاهرة ويضم موقع الهرم بالإضافه إليه معبد جنازى وطريق مائل يؤدى إلي معبد آخر مبنى قرب شاطيء نهر النيل وهرم ميدوم يمتاز بأنه الهرم الوحيد الذى يأخذ شكل شبه مكعب وكانت هذه مرحله إنتقالية بين الهرم المدرج مثل هرم زوسر والهرم الكامل مثل هرم خوفو وباقي أهرامات الجيزة وهرم ميدوم كان يتكون من سبع درجات ثم أضيفت له درجة ثامنة وتمت كسوتهم في النهاية بطبقة رقيقة من الحجر الجيرى ويذكر أنه كان أول هرم بني فى التاريخ ومعظم الباحثين أجمعواعلى أن هذا الهرم بدأ بناؤه في عهد الملك هونى آخر ملوك الأسره الثالثه الفرعونية ثم أكمل البناء الملك سنفرو أول ملوك الأسرة الرابعة وفى عهد الملك سنفرو وفي أثناء عمل العمال فى عملية تكسيته حدث إنهيار فى الطبقة الخارجية للهرم فتوقف العمال عن العمل وتركوا الهرم دون أن يكملوه كما تركوا جدران المعبد الجنائزى خالية دون أى كتابة أو نقوش أو رسومات وهذا الإنهيارالذى حدث هو الذى جعل الهرم يأخذ شكله الحالى المميز له .

- مقبرة صغيرة بها مومياء لطفلة صغيرة وجد تحت رأسها مخطوط كامل بالخط القبطي على جلد غزال وإتضح من ترجمته أنه مزامير النبي داود عليه السلام وهو محفوظ بالمتحف القبطي بمنطقة مصر القديمة بالقاهرة حاليا وقد عثر علي هذه المقبرة في قرية المضل وهي قرية صغيرة في حضن الجبل الشرقي على الضفة الشرقية لنهر النيل تجاه مدينة بنى سويف.

- مقبرة الأمير أحمد شديد بقرية سدس الأمراء، ومقبرة مروان بن محمد آخر الخلفاء الأمويين والذى قتله العباسيون وتوجد في قرية أبو صير الملق.

- كهف سنور العجيب والذى يبعد 18 كم من بني سويف،وهو موجود في قلب الجبل بعمق حوالي 17 متر تتوزع داخله الصواعد والهوابط من الآلباستر النقي في شكل خلاب وفي أرضية الكهف في الركن الشرقي منه يوجد مجري مائي ينخفض عن مستوي أرضية الكهف ويعتقد أنه وسيلة تصريف المياه المتجمعة في الكهف .

- مسجد السيدة حورية حفيدة الرسول صلي الله عليه وسلم وهي زينب الحسينية شرف الدين ويمتد نسبها إلى الإمام أبى عبد الله الحسين بن الإمام على بن أبى طالب رضى الله عنهم أجمعين وسميت زينب نسبة إلي عمتها السيدة زينب الكبرى بنت علي بن أبي طالب وقيل إنها حازت لقب حورية بسبب جمالها وورعها الملائكى كما عاشت حياتها عذراء طاهرة وفاضت روحها إلي بارئها ولم تزل بكرا لم تتزوج وماتت بمرض الحمى ودفنت بمدينة بنى سويف وقد واكب قدومها إلى مصر الفتوح الإسلامية حيث رافقت جيوش المسلمين عند فتح مصر المحروسة ودخلت مع مواكب النور والإيمان وقد حضرت معركة شهيرة بمنطقة البهنسا بمركز بني مزار بمحافظة المنيا ضد الرومان وأظهرت خلالها رضى الله عنها وأرضاها شجاعة فائقة وجسارة نادرة وقاتلت مع الرجال قتالا ضاريا تحدث عنه الرواة وحينما عزمت علي العودة من البهنسا إستقر موكبها المبارك في مدينة بنى سويف حيث كانت إقامتها في تلك المدينة حيث إتخذتها مقرا لإقامتها بشكل دائم بين ترحيب أهلها وإستبشارهم بوجودها بينهم وبعد إنتقالها للرفيق الأعلى تم دفنها في ضريح خاص بها وقد قام محمد بك إسلام أحد وجهاء بنى سويف في أواخر القرن التاسع عشر الميلادى وأوائل القرن العشرين الماضي ببناء مسجد ضخم بإسمها بجوار الضريح القديم الذى قام بضمه إلي المسجد ليصبح جزء منه حيث يقع على يمين الداخل من الباب الأيمن للمسجد وإستقدم له مجموعة من المهندسين الإيطالين المهرة لزوم عمارته والإشراف علي بنائه ويتميز هذا المسجد بقبته الخضراء ومئذنته ذات الحطتين اللتين تفصل بينهما شرفة مقرنصة كما تنتهي المئذنة بشرفة أخرى تعلوها رأس بصلية يعلوها هلال المئذنة النحاسي وقد قيل إن محمد بك إسلام رآها رضى الله عنها وأرضاها في رؤيا صادقة تطلب منه بناء هذا المسجد والذي أتمه من بعده إبنه عثمان بك عام 1323 هجرية الموافق عام 1905م حيث توفاه الله قبل أن يتم البناء هذا وتحتفل المحافظة بمولدها في الخامس من شهر شعبان في كل عام هجري وبالإضافة إلي هذا المسجد يوجد مسجد آخر حديث يعد من معالم المدينة أيضا هو مسجد عمر بن عبد العزيز وقد أنشأته وزارة الأوقاف المصرية عام 1978م في عهد فضيلة الشيخ الراحل محمد متولي الشعراوي وزير الأوقاف حينذاك .

- استاد رياضي وهو أحد أهم الإستادات الرياضية بمصر بصفة عامة والصعيد بصفة خاصة وقد تم إصلاحه وترميمه منذ صعود نادى تليفونات بنى سويف للدورى العام الممتاز لكرة القدم وذلك في موسم عام 2014م / 2015م لأول مرة فى تاريخه وكانت تكلفة التجديدات والإصلاحات التى تمت به ما يقرب من مبلغ 14 مليون جنيه تحملتها وزارة الشباب والرياضة بالكامل بحيث تشمل أعمال التطوير زيادة سعة المدرجات من 10 آلاف مقعد إلى 15 ألف مقعد فضلا عن إنشاء عدد 2 ملعب فرعى وباركينج للسيارات وبوابات للكشف عن المفرقعات وتعلية السور وتركيب كاميرات مراقبة وتجديد شبكة الإتصالات الخاصة بالإستاد لكى يكون جاهزا لإستضافة مباريات أندية المحافظة واللعب تحت الأضواء الكاشفة عند اللزوم بالإضافة إلى إنشاء ملعب فرعى للتدريب بالإستاد الرياضى أرضيته من النجيل الصناعى وبه أضواء كاشفة لزوم أداء التمرينات والتدريبات بعد الغروب كما تم الإنتهاء من كافة الإشتراطات الأمنية التى حددتها النيابة العامة بعد أحداث مجزرة بورسعيد الشهيرة التي حدثت عقب مباراة النادى المصرى البورسعيدى والنادى الأهلي في شهر فبراير عام 2012م كما تم الإنتهاء من الإشتراطات التى طلبها إتحاد الكرة المصرى فى هذا الشأن ومن المعالم الشهيرة ايضا في مدينة بني سويف كوبري بني سويف علي النيل وكورنيش النيل وقصر ثقافة بني سويف والذى كان قد تعرض لحريق هائل أودى بحياة حوالي 60 شخص عام 2005م وتم إغلاقه وقتها لحين تحقيق الإشتراطات الخاصة بأمن الحريق بالمبنى وتوفير نظام حديث للإنذار وتوفير طفايات الحريق اللازمة وخلافه .

-كنيسة السيدة العذراء مريم كما تتوزع في أرجاء المحافظة بعض الآثار القبطية من كنائس وأديرة ومنها دير مارى جرجس بسدمنت الجبل ودير وكنيسة السيدة العذراء بقرية بياض العرب شرق النيل وتقع تجاه مدينة بنى سويف وعلى بعد سبعة كيلو مترات من المدينة وتبعدعن القاهرة حوالي مائة وعشرين كيلو متر نحو الجنوب وهذا الموقع يعتبر ضمن عدة مواقع لأديرة قديمة كانت منتشرة بعد القرن الرابع الميلادى على الضفة الشرقية من نهر النيل فى هذة المنطقة ولقد ذكرة المقريزى المؤرخ الشهير فى القرن الخامس عشر الميلادى كما يوجد تنويه عنه فى مخطوطة بالمتحف القبطى وعلى بعد 20 كيلو متر من الدير تجاة الشمال يوجد دير آخر يسمي دير الميمون والذى أنشأه القديس أنطونيوس الكبير وقضى فيه العشرين سنة الأولى من رهبانيته وعرف الدير فى القرن السادس عشر الميلادى وحتى وقت قريب بأنه كان محطة لنقل المؤن لأديرة البحر الأحمر ودير السيدة العذراء ببياض العرب له بركة وتأثير روحى على زائريه وهذه البركة مستمدة من مرور العائلة المقدسة فى مسيرتها أثناء مرورها على مصر نحو الجنوب وقد تجددت كنيسة الديرعام 1962م وكان موجودا قبل ذلك كنيسة قديمة جدا تهدمت بسبب فيضان النيل ومازال يوجد من هذه الكنيسة القديمة بعض الأيقونات القبطية وقطع حجرية منقوش عليها بالقبطية وأعمدة من الجرانيت وصنوج ومخطوطات قديمة كتابية وطقسية محفوظة بالدير حاليا ويحتوى الديرعلى كافتيريا توجد فى مدخل الديرمن ناحية الغرب وهي خاصة لمن يقصد المكان لقضاء بضعة ساعات أو يوم للنزهة أو جلسة عائلية بسيطة كما يوجد مكان يسمي ركن الشاطىء بطول شاطىء نهر النيل أمام الدير وهو خاص بالمجموعات المقيمة بالدير والتى تقوم بتنظيم خلوات ولقاءات روحية ويمكن فى هذا المكان الجلوس بشكل فردى للخلوة أو مجموعات صغيرة للمناقشة كما توجد أيضا بالدير حديقة تسمي حديقة العذراء تقع خلف المبنى القديم للكنيسة وهي خاصة بجلسات المجموعات الصغيرة وكذلك لجلوس الأطفال وبالإضافة إلي ماسبق يوجد مبنى وحديقة تسمي حديقة مارمرقس وهي خاصة بالمؤتمرات الدراسية والتدريبية المتخصصة كما يوجد أيضا ركن يسمي ركن الصمت وهو فوق قاعة الإجتماعات الكبرى بالدير يجلس فيه من يريد الخلوة مع نفسه .

- دير الأنبا بولا والذى تأسس منذ أكثر من 200 عام في نطاق مركز ناصر بمحافظة بني سويف على مساحة من الأراضي الزراعية تبلغ حوالي ألف و34 فدانا وتم تقليصها إلى 200 فدان فقط بعد قوانين الإصلاح الزراعي التي صدرت في عهد الرئيس الراحل جمال عبد الناصر وهو عبارة عن مزرعة للأنبا بولا تبعد عن مدينة بني سويف بحوالي سبعة كيلو متر من الشمال على الطريق الزراعي الذي يربط بين القاهرة وأسيوط حيث ترى منارة الدير من الطريق ويوجد بالدير أربعة رهبان يقيمون بصفة مستمرة وهم القمص باسيليوس الأنبا بولا وهو وكيل الدير والقس كيرلس الأنبا بولا وهو المسؤول عن الزراعة والثروة الحيوانية والقس يونان الأنبا بولا وهو مسؤول عن الشئون الإدارية ومراسم الزواج التي تقام بالدير والقس إسطفانوس الأنبا بولا وهو مسؤول الكنيسة والخدمة في البلد ويوجد بالدير أيقونة للسيدة مريم العذراء يبلغ عمرها 140 سنة تقريبا أما منارة الدير فهي مبنية منذ 63 سنة كما يوجد بالدير قصر للضيافة تم إلحاقه بالدير منذ عشر سنوات تقريبا ويعد الدير من الأماكن الأثرية والتاريخية بمركز ناصر حيث ترجع قصته إلى أن الأنبا بولا ولد بمدينة الإسكندرية عام 228م وعندما توفى والده ترك له ميراثا كبيرا وإختلف مع أخيه الأكبر على هذا الميراث فقررا الذهاب إلى حاكم المدينة في ذلك الوقت ليحكم ويقضي بينهما وبينما هما ذاهبان في الطريق رأى الأنبا بولا جنازة يتقدمها حشد كبير وتساءل قائلا ترى من يكون هذا فأجابه أحد المشيعين إن هذا الميت من أثرياء المدينة وعظمائها وهو الآن محمول إلى مثواه الأخير ولا يحمل معه شيئا مما كان عنده من الخيرات وعندما سمع الأنبا بولا هذا الكلام تأثرا تأثرا شديدا ونظر إلى أخيه وقال له مالنا يا أخي والذهاب إلى الحاكم هيا بنا نعود إلى البيت وفى الطريق ترك أخاه وإتجه إلى مكان مهجور ومكث فيه ثلاثة أيام يصلى إلى الله لكي يعرفه الطريق الذي يسلكه وإهتدى بواسطة ملاك من السماء للذهاب إلى مكان بجوار عين ماء وبعض النخيل وهو المكان الموجود به الدير حاليا وعاش به ما يقرب من 90 عاما ولم ير وجه إنسان حتى وفاته عام 343 م ودفن في مكان سكنه ومنذ هذا التاريخ توافد محبو الوحدة والهدوء إلى هذا المكان وأصبح دير الأنبا بولا العامر بالرهبان مكان ذو شهرة عالمية وقد إتخذ رهبان الدير الأوائل دير الأنبا بولا مقرا لسكناهم كما أن المبنى الحالي للدير شيدت قلالية وهي حجرات سكن الرهبان في عام 1875م وتم بناء كنيسة بداخل المبنى للصلاة والعبادة للرهبان المقيمين بهذا المكان وأقيمت الكنيسة بالنظام البيزنطي حيث يوجد بها 12 قبة متساوية منها تسعة لصحن الكنيسة وثلاثة للهياكل والهيكل الأوسط منهم بإسم الأنبا بولا صاحب المكان وبه حامل أيقونات من الخشب المطعم بالصدف أما الآخران فمذبح الأنبا أنطونيوس أبو الرهبان ومذبح السيدة العذراء مريم وعند الصلاة في الكنيسة يكون الأب الكاهن داخل الهيكل الأوسط ثم يأتي مكان الشمامسة ويتواجد الناس في فناء الكنيسة جانب للرجال وجانب للنساء ويوجد بالكنيسة مجموعة أيقونات منذ عام 1858م ومجموعة أخرى منذ عام 1870م والتي قام بصناعتها الفنان ميلاد حنين من النحاس النادر بأسماء السيدة مريم العذراء والسيد المسيح ومارجرجس وأكليل الشوق والعائلة المقدسة في أرض مصر والأنبا أخونيوس والأنبا بولا والبابا كيرلس السادس وقد حدثت بعض التجديدات بالكنيسة على مر الزمان حيث تم إنشاء قصر الضيافة القديم منذ عام 1905م ويختص الدور الأول بإستقبال الضيوف أما الثاني فهو خاص بسكن رئيس الدير كما أنشئت المنارة الجديدة منذ 85 سنة وهى شاهقة الإرتفاع مع وجود منارة قديمة منذ إنشاء الكنيسة وفي أعلى الجانب البحري للكنيسة يوجد ما يسمى بالمشربية والتي كانت تستخدم إذا لم يستطع أحد الرهبان النزول للصلاة في الكنيسة فيتخذها مكان للإستماع إلي القداس مع رؤيته للمصلين من تحته وتحتوي الكنيسة في جانبها البحري على ملحق يسمى بالمندرة سقفها مكون من خشب النخيل والجريد وهى مكان للمصلين إذا زاد العدد في الكنيسة بالداخل ويأتي الزائرون إلى الكنيسة من كل أنحاء مصر وأيضا تأني وفود من الدول الأجنبية مثل إنجلترا وفرنسا وفي ثورة عام 1919م شاركت الكنيسة في الثورة ورفعت شعارها تعانق الهلال مع الصليب ويظهر ذلك جليا فوق منارة قصر الضيافة بالدير وهكذا أصبحت كنيسة الأنبا بولا بناصربمحافظة بني سويف رمزا لتآخى وتوحد عنصرى الأمة المصرية من المسلمين والأقباط .


-ميدان العبور والذى يستقبلك عندما تدخل مدينة بني سويف من الطريق الزراعي القاهرة أسيوط وتستقبلك ايضا به إحدى طائرات سلاح الطيران المصرى التي شاركت في الطلعة الجوية الأولى في حرب أكتوبر عام 1973م والتي أطلق عليها الأهالي إسم طائرة العبور وهي من ماركة سوخوى 7 المقاتلة الروسية الصنع وشاركت في حرب عام 1967م وفي نصر أكتوبر المجيد عام 1973م وعرفت عسكريًا بالمقاتلة البديلة للطائرة الفانتوم المقاتلة الأميريكية الشهيرة وقد خرجت هذه الطائرة من الخدمة في عام 1988م فأهداها وزير الدفاع حينذاك المشير محمد عبد الحليو أبو غزالة لمحافظة بني سويف لتستقر في مهبطها الأخير بأهم ميادين المحافظة وقد جاءت هذه الطائرة ضمن مجموعة من الطائرات أهدتها القوات المسلحة المصرية لبعض المحافظات عقب خروجها من الخدمة لتعتلي بعض الميادين المهمة بها لتذكر أبناء الوطن بذكرى النصر والعبور وقد أطلق علي الميدان الذى إستقرت به تلك الطائرة إسم ميدان العبور والذى كان به قبل ذلك تمثال يسمي أيضا تمثال العبور للفنان النحات جمال السجينى والذى أقيم بالحجم الكبير في مدخل محافظة بني سويف عام 1975م والذى تم نقله داخل حديقة الحيوانات بالمدينة ومن الطريف أن الغالبية من أهالي بني سويف تحيروا في الأمر ولايدرون لماذا سمي ميدان العبور بهذا الإسم هل لوجود تمثال السجيني في البداية بالميدان أم لوجود طائرة العبور كرمز لعبور الجيش المصري من نكسة 1967م لإنتصار عام 1973م بنفس الطائرة التي ترتكز الآن علي 4 قواعد بالميدان المشار إليه بمدينة بني سويف .


جامعة بنى سويف

جامعة مصرية نشأت في البداية كفرع لجامعة القاهرة في بني سويف عام 1981م ثم إستقلت وأصبحت جامعة منفصلة بموجب القرار الجمهوري رقم 84 لسنة 2005م،وتضم حاليا كليات التجارة والحقوق والطب البيطري والآداب والعلوم والتربية والصيدلة والطب وطب الأسنان والتمريض والتعليم الصناعي والهندسة والتربية الرياضية بالاضافة إلى كلية العلوم التطبيقية الصحية والتى تم إفتتاحها حديثا في العام الدراسى 2014م / 2015م وقد بلغ عدد الخريجين منذ بدء الدراسة بكليات بني سويف حتي عام 2007م إلي عدد 62321 خريجا من الكليات والمعاهد المختلفة ونظام الدراسة بتلك الجامعة يشمل فصلين دراسيين فيما عدا كلية الطب فلها نظام خاص بها حيث تكون مدة الدراسة بكل فصل 15 أسبوع يعقبها إمتحان نهاية الفصل والنتيجة العامة للفرقة تكون في نهاية العام الدراسى .

بني سويف الجديدة
وفي عام 1986م ونظرا للزيادة السكانية التي وصلت إليها مدينة بني سويف وبمحافظة بني سويف عموما وللسيطرة علي التوسع العمراني العشولئي الذى زحف تدريجيا علي الأراضي الزراعية بالمحافظة تم إتخاذ قرار بالبدء في إنشاء مدينة بني سويف الجديدة والتي تعتبر من مدن الجيل الثاني من المدن الجديدة في مصر وتقع شرق النيل وهي من مراكز محافظة بني سويف وكان إنشاؤها بموجب قرار رئيس الجمهورية رقم 643 لعام 1986م ومن معالم تلك المدينة الجديدة الجامع الكبير وجامعة النهضة وهي تنقسم الى خمسة أحياء وترتفع عن سطح البحر بمقدار 55 متر وتتوسط المسافة بين مدينتى القاهرة والمنيا حيث تبعد عن مدينة القاهرة 124 كم وعن مدينة المنيا 123 كم وعن مدينة الفيوم 60 كم وعن البحر الأحمر 162 كم وهي تتصل بشبكة طرق رئيسية مع تلك المحافظات وتعتبر إمتدادا لمدينة بنى سويف الأم التي تقع غرب النيل حيث تبعد عنها بمسافة 4 كم هذا وتبلغ مساحة مدينة بنى سويف الجديدة 38713 فدانا منها 5486 فدانا تمثل الكتلة العمرانية و33227 فدانا تمثل الحزام الأخضر المحيط بالمدينة .

أعلام ومشاهير

ومن الأعلام والمشاهير الذين ينتسبون إلي بني سويف الإمام البوصيري صاحب قصيدة البردة الشهيرة‏ والفريق عزيز باشا المصري شعلة الوطنية في النصف الأول من القرن العشرين والذي إحتضن حركة الضباط الأحرار منذ نشأتها وبعد نجاحها إلي جانب صاحب شرارة الثورة ليلة ثورة ‏23‏ يوليو‏ عام 1952م القائمقام يوسف منصور صديق‏ ورائدة التربية الرياضية للبنات نفيسة الغمراوي ومبدع التعليق الرياضي وصاحب المدرسة المتميزة في هذا المجال الكابتن محمد لطيف ونجله مخرج البرامج الرياضية بالتليفزيون المصرى إبراهيم لطيف وحفيده خالد لطيف المعلق الرياضي وبطل مسلسل‏ فارس بلا جواد‏‏ الأصلي حافظ نجيب‏‏ والرسام العالمي رجائي ونيس‏ ومهندس الحركة العرابية محمود فهمي‏ والمخرج السينمائي الكبير رائد الواقعية وصاحب أفلام فجر الإسلام والقادسية وشباب إمرأة والزوجة الثانية والقاهرة 30 والمواطن مصرى صلاح أبوسيف والفنان الراحل حسن عابدين والفنانة نبيلة عبيد وعلي خليل علي لاعب كرة القدم بنادى الزمالك في السبعينيات وشقيقه طارق خليل علي لاعب النادى الأهلي في الثمانينيات .
 
 
الصور :
جامع عمر بن عبد العزيز كهف  وادى سنور جامع السيدة حورية كنيسة العذراء مريم متحف بني سويف دير البياض