abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
أزمة تسويق الفن التشكيلي المعاصر
أزمة تسويق الفن التشكيلي المعاصر
عدد : 02-2020
الدكتور ناصر الكلاوي يكتب :-

تمتلك مصر ثروة طائلة من الفنانين التشكيليين سواء السادة أعضاء هيئة التدريس بالكليات الجامعية المتخصصة أو من الفنانين أعضاء النقابة أو الفنانين الهواة . و يقوم جميع الفنانين سنوياً بإنتاج آلاف اللوحات الفنية و التي تخرج إلي النور من خلال المعارض الخاصة بكل فنان أو من خلال المعارض المشتركة القائمة بذاتها ، أو المعارض المصاحبة لأنشطة ثقافية.

و لكن يعاني بعض الفنانين من عدم القدرة علي تسويق أعمالهم الفنية إلي الجمهور العاشق للفن التشكيلي أو الجمهور العادي ، و ذلك بسبب عدم وجود جهة حكومية تقوم بمهمة التسويق طبقاً لمتطلبات العصر الحديث .

و في إطار حل المشكلة قأقترح قيام وزارة الثقافة بإنشاء إدارة جديدة مهمتها التسويق الالكتروني لكافة أعمال الفنانين المصريين داخل و خارج البلاد .

و تقوم هذه الإدارة بإنشاء موقع الكتروني بعدة لغات لمخاطبة مختلف دول العالم لتسويق الأعمال الفنية وفقاً لآليات محددة .

و تقوم وزارة الثقافة بتخصيص الإمكانيات المادية اللازمة لبناء قاعات عرض حديثه تكون مهمتها البيع المباشر للجمهور المصري و الأجنبي مزودة بمخازن و مكتبات و قاعات سينما و اجتماعات في مدينة العاصمة الإدارية و مدينة العلميين ، و المدن الساحلية مثل الغردقة و شرم الشيخ و الجونة و مدينة الجلالة ، و مدينة ٦ اكتوبر و العاشر من رمضان و الشروق و العبور و القاهرة الجديدة و ذلك تسهيلا لوصول اللوحات الفنية إلي السادة قاطني المدن الجديدة و حتي يسهل عملية البيع و الشراء .

و في إطار تحقيق نفس الهدف فيجب توظيف بعض القاعات في قصور الثقافة لعرض الأعمال الفنية في مختلف المدن ، و ذلك من أجل وصول الأعمال الفنية لمختلف فئات الشعب في المدن و القرى .

إن حل مشكلة تسويق الأعمال الفنية للسادة الفنانين تحتاج إلي تدخل من الحكومة المصرية التي لا تتواني عن تشجيع الفن و التراث المصري .

و يجب مساندة و دعم الفنانين المصريين لأنهم هم العمود الفقري لقوي مصر الناعمة ، و سوف يساعد بيع هذه الأعمال لمختلف دول العالم علي زيادة موارد مصر من العملة الصعبة .

و من ناحية أخري سوف يساعد كل ذلك الفنانين علي الإنتاج بمعدلات أكبر و توفير الموارد المالية اللازمة لهم في العملية الفنية .

إن المقترح المقدم يحتاج إلي نقاش بَناء و ذلك سعياً لتحقيق مصالح السادة الفنانين و لمصلحة مصر أم الفنون في العالم .، و ذلك على ان تتم كافة الاعمال بالتنسيق بين وزارة الثقافة و نقابة الفنانين التشكليين .