الاثنين, 17 يونيو 2024

abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
الرئيسية
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool

قلعة صلاح الدين بجزيرة فرعون

قلعة صلاح الدين بجزيرة فرعون
عدد : 02-2016
بقلم / ابراهيم بحيرى

لكتسبت شبه جزيرة سيناء أهمية خاصة علي مر العصور التاريخية وعن طريقها دخلت معظم الغزوات الخارجية فكانت مسرحا لمعظم العمليات الحربية
التي خاضتها مصر وهي كذلك تعتبر احد المنافذ الهامة لقوافل التجارة والحجاج .

الموقع وتاريخ الإنشاء :

أنشأت عام 566 هـ وتقع علي مسافة 60 كم من مدينة نويبع والي الجنوب من طابا بمسافة 8 كم .

المنشئ :

هو صلاح الدين يوسف بن أيوب وهو من اصل كردي ولد بقلعة تكريت 532 هـ وعرف في كتب التاريخ في الشرق والغرب بأنه فارس نبيل وبطل شجاع وقائد من أفضل من عرفتهم البشرية انه البطل صلاح الدين محرر القدس من أيدي الصليبين وبطل معركة حطين

سبب اختيار هذا الموقع :

كان لموقع القلعة المحاطة بالمياه من كل جانب وبعدها عن الشاطئ بمسافة 250 م ولقربها من مصادر المياه الصالحة للشرب ولارتفاعها النسبي عن سطح المياه وسهولة إمدادها بالذخائر والمؤن وكشفها للطرق علي ارض سيناء مما يفقد مهاجميها لعنصر المفاجأة لسهولة اكتشافهم والاستعداد لهم اثر كبير في أهميتها الاستراتيجية .

وظائف واستخدامات القلعة :
1- مكان حصين لوضع الأسرى الصليبين .
2- نقطة متقدمة لمراقبة وحراسة الحدود والاستطلاع المبكر وهو يشبه بنظام الإنذار المبكر في العصر الحالي .
3- نقطة تمركز لجيوش صلاح الدين ولعبت دور الحارس للشواطئ العربية في مصر والحجاز والأردن وفلسطين ولتأمين خليج العقبة والبحر الأحمر .
4- مقر لنائب القلعة ووالي مدينة أيله .
5- احدي المحطات الهامة والرئيسية علي طريق صلاح الدين المار بسيناء .
6- تأمين طريق الحج الذي يعبر صحراء سيناء إلي الأراضي الحجازية .

تخطيط القلعة :

تضم القلعة مجموعة من التحصينات الشمالية والجنوبية كل منهما عبارة عن قلعة مستقلة وذلك عبر الاستفادة من تضاريس الجزيرة بشكل مثالي بحيث تم بناء التحصينات علي تلين الشمالي فيهما اكبر حجما وأكثر تفصيلا وينحصر بينهما سهل أوسط أقيمت فيه المخازن والغرف ويحيط بالقلعتين والسهل الأوسط سور خارجي موازي للشاطئ في جانبه الشرقي والغربي ستة أبراج تطل مباشرة علي المياه .

التحصين الجنوبي :

عبارة عن قصر محصن قائم بذاته وكان مخصص لإقامة نائب القلعة وبني علي مستوى أكثر ارتفاعا من القسم الأول الشمالي .

التحصين الشمالي :

يتخلله تسعة أبراج مزودة بفتاحات مزاغل لرمي السهام وتضم أيضا مطار للحمام الزاجل حيث عثر علي بعض الرسائل المتبادلة بين القاهرة والقلعة نقلها الحمام الزاجل وتأخذ أبراج الحمام الرموز (M10 ، M8)

والقلعة مزودة بخزان للمياه محفور في الصخر قرب المدخل الشمالي كما زودت أيضا بمسجد صغير وصهريج للمياه وإسطبل وفرن لصناعة السلاح وحجرات للإقامة .
 
 
الصور :