الاثنين, 17 يونيو 2024

abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
الرئيسية
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool

المرأة في ثوبها الفطري

المرأة في ثوبها الفطري
عدد : 03-2019
بقلم/ رانيا عكاشة

حينما يمر علينا شهر مارس نتذكر جميعا (المرأة) ودورها الفعال في المجتمع .. يقال أن المرأة نصف المجتمع .. وليس معني هذه المقولة أن المرأة نصف المجتمع عددا وإنما هي عدة فالمرأة تكمل الرجل في الإعداد لبناء الأسرة من تربية الأبناء ورعايتهم ورعاية زوجها أيضا ومعاونته علي احتمال أعباء الحياة فالمرأة تكمل الرجل إجتماعيا وأحيانا ماديا فهما يتعاونان لبناء أسرة صالحة ذي أسس راسخة تصلح لبناء أجيال وأجيال ولا يتحقق كل هذا إلا بصلاح المرأة وإخلاصها في رعايتها للأسرة وإحساسها بالمسئولية تجاه الأسرة والمجتمع (فكلكم راع وكلكم مسئول عن رعيته )، فالمرأة مهيأة فطريا من الناحية السيكولوجية لأداء دور معين في الحياة وهو رعاية وتربية واحتمال متاعب الأبناء وهو دور ليس بيسير لذلك نجد العاطفة لدي المرأة متزايدة عن الرجل وأحيانا غير متزنة مما يظهر المرأة بمظهر أنها غير قادرة علي اتخاذ القرار أو بمعني أدق غير صارمة في بعض الأمور وهذه طبيعة خصها بها الخالق جل وعلا لتكون قادرة علي احتمال المتاعب وهذا الجانب أو هذه الطبيعة الخلقية ليست عيبا فيها .. وهي العاطفة الزائدة والتي قد يكون للرجل دور في الحد منها بمعني أن تري المرأة أحيانا الأمور بعينه وتأخد القرار بمشاركته في الرأي سواء كان أبا أو زوجا او أخا أو حتي معلما .. إذا فالرجل مكمل لحياة المرأة كما كانت هي مكملة لحياته في حنوها علي الأبناء وتحمل مسئولية رعايتهم لذلك نقول أن المرأة إذا كانت نصف المجتمع فالرجل النصف الأخر وبما أن المرأة رمز الحب والعطاء في المجتمع فإننا نقول (المرأة نصف المجتمع لكل المجتمع ) ولكي نسعى نحو مجتمع أفضل يخرج أجيالا نافعة وناجحة فعلينا بتقويم وتوعية المرأة في كل المجالات وخاصة المرأة الريفية البسيطة .. فالمرأة الريفية ينحصر دورها غالبا في بيتها اقتصاديا وتربويا وهذه أدوار ليست بهينة فقد تحتاج المرأة إلي مزيد من الخبرة خاصة في هذين المجالين وهما من أهم مجالات حياة الأسرة الريفية البسيطة خاصة وإن كنت أري من وجهة نظري أن الخبرة الحياتية وحدها لا تكفي لأداء هذه المهام التي اعتبرها مصيرية لبناء الأسرة الريفية لذلك أنوه إلي وجوب إقامة ندوات توعية للمرأة الريفية تستهدف الارتقاء بإمكانياتها في في مثل هذه الأمور من قبل الجمعيات الأهلية بتكليف من وزارة التضامن الاجتماعي والمجلس القومي للمرأة حتي نرتقي بالريف المصري ككل ونأمل الخير والصلاح للمصريين عامة .. وللمرأة المصرية علي وجه الخصوص مزيد من التألق والنجاح والتقدم في تربية وتقويم رجال وأبطال رافعين راية النجاح والصلاح دائما لمصرنا الغالية وللوطن العربي أجمع .. تحياتي