abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool الرئيسية abou-alhool
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool
بازلت ودان الفرس وأقدم طريق محاجر في العالم
بازلت ودان الفرس وأقدم طريق محاجر في العالم
عدد : 07-2021
بقلم الجيولوجي/ زكريا الدسوقي


ودان الفرس منطقة جبلية تحتوى على طفوح من خام البازلت تقع بجبل قطراني شمال بحيرة قارون بمحافظة الفيوم في الصحراء الغربية على بعد ٦٠ كم تقريبا جنوب غرب القاهرة.

تضم المنطقة أقدم محاجر في مصر وهي صخور البازلت (صخر ناري لونه أسود يشبه القطران) ويرجع إليه السبب في تسمية المنطقة، وتعتبر هذه المنطقة منطقة محاجر تم استغلالها في أوائل الألفية الثالثة قبل الميلاد (عصر الدولة القديمة).

وجيولوجيا منطقة ودان الفرس وجبل قطراني ترجع إلي عصر الأوليجوسين (٣٨ مليون سنة تقريبا).Oligoceneوهناك مكون يحمل اسم مكون جبل قطراني Gebel Qatrani Formation

يتكون من رواسب سميكة (١١٠-٣٤٠م) من الرمال النهرية(٨٠٪)، والصخور الطينية(١٨٪) وعدسات صغيرة من الكربونات(١٪).
ويمتد شمال وغرب منخفض الفيوم وتتميز بالحفريات الفريدة. ومكون جبل قطراني يعلو مكون قصر الصاغة (الايوسين المتأخر) بسطح عدم توافق ويعلوه بسطح عدم توافق أيضا مكون بازلت ودان الفرس.Widan El Faras basalt

ويتواجد الأخير في صورة ثلاث طبقات أو أجزاء.

وبناء على دراسات قديمة أشارت إلى وجود طريق معبد قديم اعتبر من أول وأقدم الطرق المعبدة فى العالم. الطريق يربط محاجر البازلت القديمة عند جبل ودان الفرس بشمال المنطقة وبحيرة موريس القديمة (بمحاذاة بحيرة قارون) في الجنوب بطول ١٠كم تقريبا وبني لغرض خدمة المحاجر ولنقل الحجارة وبلوكات البازلت التى كان يتم بناء المعابد والمقابر الفرعونية بها. ويرجع تاريخه الي ٤٠٠٠ عام حيث أشار الجيولوجي هوي في خريطة ١٩٠٥ التى نشرها عن جيولوجية منخفض الفيوم إلى طريق محجر قديم أعتبره أقدم طريق معبد فى العالم. الطريق مشيد من كتل من الحجر الرملى النوبي والحجر الجيرى وكتل البازلت والأخشاب المتحجرة. ويعتبر طريق غير متصل والمتبقي منه حوالي ١٤ جزءا وذلك بفعل عوامل التعرية والنشاط البشري. والطريق يأخذ أتجاه شمال غرب جنوب شرق ويتراوح طول هذه الأجزاء المتبقية حوالي ٢كم وبعرض حوالي ٢م. وأحجار البازلت كانت تنقل على طول الطريق حتى يتم تحمليها على ظهر قوارب فى البحيرة القديمة ومنها إلى النيل ثم إلي هضبة الجيزة حيث مواقع بناء الأهرامات وبجوار هرم خفرع الآن تجد بقايا من صخور البازلت المجلوب من الفيوم.

وأشارت الدراسات التي أجريت على بحيرة قارون أنه كانت يوجد بحيرة قديمة كانت تسمى بحيرة موريس تقع شمال بحيرة قارون وقد ردمت هذه البحيرة بفعل حركة الرمال. وتتميز الآن بالرمال الناعمة دقيقة الحبيبات مختلطة بالسبخة وتحيط بالبحيرة من جهة الشمال الغربي للتكوينات الرسوبية لجبل قصر الصاغة. وتعتبر البحيرة القديمة هي المحطة الأخيرة لنهاية خط طريق المحاجر القديم.

وأخيرا قدم دكتور حسن بخيت مشروع لإعادة ترسيم حدود هذا الطريق القديم كونه أقدم طريق محاجر في العالم.
يقدم هذا المشروع الى هيئة اليونسكو

https://www.facebook.com/unescoar/
بالتعاون مع محافظة الفيوم
https://www.facebook.com/FayoumU/
ووزارة السياحة
https://www.facebook.com/moantiquities
ووزارة البيئة
https://www.facebook.com/EGY.Environment

ويشمل هذا المشروع الاستعانة بفريق عمل حقلي لتتبع مسار الطريق القديم وإزالة الرمال التي غطت أجزاء كبيرة منه ودراسة أنواع الصخور المستخدم لتعبيد هذا الطريق ودرجة صلادتها وكذلك حركة الكثبان الرملية ومدى تأثيرها على الطريق. والاستعانة بوحدة المعلومات الجغرافية بهيئة المساحة الجيولوجية لاعداد الخرائط المختلفة وصور الأقمار الصناعية ومعالجتها ووضع المعلومات المختلفة من طرق ومدقات ومناطق اثرية ومحميات ومرافق ومناجم والمحاجر الجديدة والقديمة.
 
 
الصور :