السبت , 13 أبريل 2024

abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
الرئيسية
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool

مضايقات للسائحين في الأعياد

مضايقات للسائحين في الأعياد
عدد : 05-2022
بقلم الخبير السياحى/ محمود كمال

ازمة الأعياد التي تؤثر سلبا على السياحة المصرية ، ماذا يحدث أيام العيد في منطقة سياحية من أهم الأماكن الاثرية والسياحية التي يأتي السائح لزيارتها ، منطقة أهرامات الجيزة وأزمة كل عيد يتسبب فيها الشباب المصري صغير السن القادم من محافظات مصر المختلفة لزيارة أهرامات الجيزة وأبو الهول ومهما كانت الكلمات فلن تصف الواقع الأليم . حركة عشوائية في كل مكان وكل ما يهم هؤلاء الشباب هو اخذ بعض الصور مع الأجانب وخاصة البنات والسيدات دون ضابط أو رابط ، سلوكيات متدنية تدل على انحدار أخلاقي ليس له مثيل ودون إجراءات حاسمة لمنع مثل تلك السلوكيات التي تعطى ابشع صورة عن الشباب المصري.

لقد تيقنت المراكز التجارية (المولات التجارية) ومنعت بالفعل دخول الشباب الذكور وشرط دخولهم أن يكونوا مع أسرهم للحد من هذه الظاهرة الأليمة، ومن ثم ومن أولى أن تتخذ الحكومة الإجراءات اللازمة التي تحمى السائح من التحرش اللفظي والسمعي .

كيف نعالج هذه الظاهرة؟

لابد من اتخاذ كافة الإجراءات وتعزيز التواجد الأمني وبشكل أكثر تحضرا وأكثر صرامة في تطبيق القانون:
• قيام وزارة التربية والتعليم بإصدار بطاقة السائح الطالب المصري لكل المراحل التعليمية الأساسية لأكثر من 20 مليون طالب ولا يسمح للطلبة الزيارة بدون هذه البطاقة وقيام وزارة التعليم العالي بتفعيل نفس الفكرة وكلا بألوانه المميزة سواء للتعليم الأساسي أو للتعليم العالي الذي لديه حوالي ثلاثة ملايين من الطلبة.
• تفعيل صفحة على مواقع التواصل الاجتماعي لشرح أهمية السلوكيات الدالة على حسن الضيافة والبعد عن السلوكيات التي تعرض صاحبها للمساءلة القانونية.
• لابد من تواجد سيارات الشرطة المجهزة لعمل المحاضر الفورية وترحيل مرتكبي المخالفات لمكان الحجز انتظارا للعرض على النيابة للبت في الامر.
• كتابة لوحات كبيرة بالممنوعات والمخالفات والجزاء المتوقع حيال كل مخالفة.
• استخدام شرطة السياحة والاثار لمكبرات الصوت لمنع الشباب من التسلق على الاهرامات .
• تخصيص ارقام تليفونات اشرطة السياحة والاثار المتواجدة في كل منطقة اثرية لتسهيل عملية الاتصال ما بين المرشدين السياحيين والشرطة في حال وجود مخالفات تعوق عمل المرشد السياحي والمجموعة المرافقة معه من الاستمتاع بأجمل ما تمتلكه مصر من اّثار
• تحفيز الشباب نحو السلوكيات الإيجابية وتخصيص هدايا لهم نهاية اليوم ولقاءات تليفزيونية للإشادة بسلوكياتهم حتى يصبح لدينا قدوة حسنة يمكن الارتكاز عليهم
• الاستعانة بفرق الكشافة المصرية الموجودة في كل محافظات مصر ال 27 لمساعدة الشرطة في تطبيق النظام والمحافظة على النظافة.
• لابد من الإسراع في تفعيل المراكز الثقافية في كل المناطق الاثرية من أجل توصيل المعلومات اللازمة عن الأثر الموجود والمعلومات التاريخية والاثرية عنه مما يساعد على خلق سلوكيات إيجابية نحو الأثر والسياحة.
• قيام الهيئة الوطنية للإعلام بتخصيص قناة تليفزيونية سياحية تعرض بكل حيادية الإيجابيات والسلبيات لمعالجة ما يستوجب من هذه السلوكيات السلبية بطريقة ذكية وكذلك تسليط الضوء على الإيجابيات والسلوكيات الإيجابية من خلال تحفيز المواطنين على تبنى السلوكيات الإيجابية وإظهارهم بصورة تشجع باقي المجتمع على ذلك.
• المرونة اللازمة بين الوزارات المختلفة والمحافظات في تحسين الصورة الذهنية لدى السائح الأجنبي والسائح المصري المثقف المحب لبلده والغيور عليها وما أكثرهم
• مطلوب عمل تمثال للمهندس "حم ايون" مهندس الهرم الأكبر للملك خوفو إحدى عجائب الدنيا السبع، حيث أنم التمثال الوحيد للمهندس العبقري " حم ايون" موجود في ألمانيا وأضعف الايمان أن نستنسخ منه تمثالا بنفس الحجم الأصلي.
• لا زال تطوير منطقة أهرامات الجيزة يحتاج الى الكثير من النظافة وعمل مظلات أو شمسيات كبيرة خشبية يستظل الناس تحتها من لهيب الشمس.
• نحن في أمس الحاجة الى تطبيق القانون بحسم وبكل مرونة دون تعسف لعل النتيجة تصبح أفضل والسلوكيات تتحسن وكل ذلك يصب في مصلحة مصر سياحيا وثقافيا ومجتمعيا محليا ودوليا.
• مؤتمر لتطوير سلوكياتنا يحضره كل المتخصصين والخبراء السياحيين والتربويين والإعلاميين والشرطيين والمرشدين السياحيين، نحن من نحتاج للسياحة ولابد أن تكون مصر دولة سياحية جاذبة وليست طاردة، قد يعتبر بعض الناس أن هذه النقاط السلبية بسيطة ولا تحتاج لكل هذه الضجة ولكن يقدر الامر ويرى حقيقته كل من أحب مصر ويغار على بلده ويحزن لأي شيء يسئ لها..

نحن أولى بحب مصر من الأجانب الذين يقدرونها ويرفعون قدرها الى عنان السماء.