الخميس, 23 مايو 2024

abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
abou-alhool
الرئيسية
بانوراما
فرعونيات
بلاد وشركات
الحدث السياحي
سحر الشرق
سياحة وإستشفاء
أم الدنيا
حج وعمرة
أعمدة ثابتة
درجات الحرارة
اسعار العملات
abou-alhool

الكتابات العربية الإسلامية على الآثار والعمارة الإسلامية في قطر ومضامينها
(2/1)

الكتابات العربية الإسلامية على الآثار والعمارة الإسلامية في قطر ومضامينها
(2/1)
عدد : 09-2023
بقلم الدكتور/ محمود رمضان
خبير الآثار والفنون الإسلامية


تعد الكتابات العربية التي عثرت عليها منذ بداية دراساتي العلمية التاريخية عن الآثار والعمارة الإسلامية في قطر قليلة جداً بل تكاد تكون نادرة في ضوء ما عثرت عليه من كتابات عربية سواء ما سجل منها على الآثار الإسلامية أو النقوش الكتابية على العمائر الإسلامية بشكل عام أيضاً.، ويمكنني في هذا المقال عرض ثلاثة نماذج من النصوص الكتابية التي شاهدتها وقمت بقراءتها ودراستها وتحليلها خلال الخمسة وعشرين عاماً الماضية، وذلك كما يلي :-

أولاً : قطعة فخار نادرة سُجل عليها ما نصه (عمل مقيم عبدالرسول) بمدينة الزبارة المحصنة التاريخية 1188هـ/1774م.

التكوين العام لمدينة الزبارة :

يتضح من المسقط الأفقي للمرحلة الثالثة بمدينة الزبارة التاريخية إنها كانت تضم عدة منازل و مجالس واسعة، ومسـاجد كان من أهمها مسـجد جامـــع، و مــدارس، و تكايـــا، ودور للمـــسافرين وأســواق اندثرت جميعها الآن، إلا أنه أمكن من خلال نتائج مواسم التنقيب التي تمت بمدينة الزبارة التاريخية منذ عام 1982 – 2005 م، التوصل إلى تصور لبعض من المخططات الرئيسية لبقايا بعض المنشات المعمارية سابقة الذكر، و منها المسقط الأفقي للقصر المحصن الشمالي، و القصر المحصن الجنوبي وأحـد الأسواق، ومنطقة سكنية تجارية صناعية بالجهة الشمالية الغربية من المدينة، والتي كانت متخصصة في صناعة الدبس، والأواني الفخارية اللازمة لتخزينه وتصديره كما عٌثر على أندر قطعة فخار ذات كتابات عربية بخط النسخ، وزخارف هندسية، وتحمل معلومات مهمة جداً من الناحية الأثرية، و نصها : (عمل مقيم عبد الرسول ).

المنشات التجارية و الأسواق :

عُثر في مدينة الزبارة التاريخية في المساحة التي تمثلها المرحلة الثالثة خلال نتائج مواسم التنقيب التي تمت بها على عدة منشات تجارية و صناعية مهمة، والتي تتمثل في وجود عدة مدابس لصناعة الدبس من التمر، و قد وجدت تسعة مدابس في الجزء الشمالي الغربي الذي اجرى فيه التنقيب في مواسم 2002 – 2003 م، وموسم 2004 م، وهي عبارة عن مساحات مستطيلة يوجد بأرضيتها قنوات طولية مستطيلة لوضع دبس التمر بها، ثم يوجد بأحد الأركان حوض كبير لتصفية الدبس المذكور، وقد شاع استخدام هذه الصناعة في بلدان الخليج العربي و العراق لتوفر مزارع النخيل والتمور بالإضافة إلى العثور على قطع خزفية وفخارية ومسكوكات متنوعة.

كما وجد أيضا في المنطقة التي تجاور بيت الصانع عبدالرسول على ما يشبه السوق يجاوره عدة أفران فخارية ومواقد كانت تصنع فيها مادة الفخار، كما عثر على قطعة الفخار ذات الكتابات المنسوبة إلى عبدالرسول المشار إليه، أثناء أعمال التنقيب التي تمت في المربع رقمE 1 بموسم الثالث 1425 هـ / 2004 م في مدينة الزبارة المحصنة التاريخية، والتي أسفرت عن العثور على العديد من القطع الفخارية والخزفية، والتي كان من جملتها قطعة من الفخار الأبيض المائل إلى اللون البني، في موقع لصنع الفخار بموقع الحفائر بالمدينة، وهي عبارة عن جزء من جرة كبيرة الحجم، تحمل زخارف محزوزة في بدن الجرة وخاصة في الجزء العلوي منها الذي يشغل الرقبة، وقد نفذت أسفل مستوى الرقبة المذكورة في ثلاثة مساحات مستطيلة كتابات في شكل ختم، سجل بها عبارة "عمل مقيم عبدالرسول" ، وذلك بخط النسخ، وقد تمكنت من قراءةال كتابات المسجلة على هذه القطعة المذكورة أثناء اكتشافها بموقع مدينة الزبارة في الموسم المشار إليه.

وبدراسة وتحليل ما ورد على القطعة المذكورة، وجد أن مدينة الزبارة وخاصة في الجزء الذي تم التنقيب فيه تحتوي على الكثير من المواقد الفخارية، وأماكن صناعة الفخار أيضاً.، كما أن اسم عبدالرسول الذي سجل على هذه القطعة من الأسماء التي شاع استخدمها في الساحل الشرقي من الخليج، وخاصة في قرية نخل تكي في منطقة فارس، التي سيطر عليها بني خالد وكان ينوب عنهم في الحكم الشيخ سليمان بن حاتم المنصوري، ومن المصادفات الغربية أيضا، إن قرية نخل تكي المشار إليها، كان يحكمها ابن عم الشيخ سليمان المنصوري، وكان اسمه عبدالرسول بن الشيخ سليمان بن حسن، كما أن قرية نخل تكي المذكورة بفارس تقع بجوار قرية الزبارة الإيرانية وتشتهر كل من نخل تكي والزبارة الإيرانية بصناعة الأواني الفخارية والخزفية، ومن المرجح أن عبد الرسول الذي سجل اسمه على قطعة الفخار التي عثر عليها بحفاير مدينة الزبارة المحروسة القطرية، كان من عرب فارس، ثم وفد على الزبارة طالباً للعمل وقت ازدهارها في الربع الأخير من القرن الثاني عشر الهجري/ الثامن عشر الميلادي، وأقام بها حاملاً اسمه الذي عرف أو اشتهر به في بلدته الأولى نخل تكي، و قد يكون مسمي ( عمل مقيم عبدالرسول ) الذي سجل على القطعة المشار إليها، يقصد بها أنها من إنتاج وصناعة عبدالرسول، وهذا ما يرجحه الكاتب استناداً على ما عثر عليه بموقع الحفائر المشار إليها، بالإضافة إلى العثور علي قطع خزفية وفخارية ومسكوكات متنوعة بالموقع أيضاً، حيث احتوى الموقع على عدة مواقد فخارية دائرية الشكل يبلغ عددها ثمانية مواقد .

وهذا التوزيع العام للمواقد المذكورة، يشكل ما يشبه أفران صناعة الفخار وطرق صناعتها في الخليج، كما دلت المكتشفات التي عثر عليها أيضاً في مدينة الزبارة القطرية، وخاصة المدابس التي وجد الكثير منها، دلت على الحاجة الماسة لأهل مدينة الزبارة إلى تلك الأواني الفخارية لخزن دبس التمر الناتج من صناعته بالمدابس المذكورة، أو بمعني آخر في حاجة إلى إنتاج فخار مستمر بمدينتهم، وهذا ما يعني وجود أفران صناعة الفخار بكثرة بها، وقد يتطلب الأمر الاستعانة بصناع من خارج مدينتهم، من المرجح أن يكون أهل الزبارة قد استعانوا بعبدالرسول المشار إليه للعمل في صناعة الفخار بمدينة الزبارة المحصنةالتاريخية.

- للاِسْتِزادة، انظر :
أولاً :
- محمود رمضان ( دكتور ):
السمات المعمارية العامة للعمارة الدفاعية الإسلامية فى دولة قطر، " دراسة آثارية حضارية "، رسالة دكتوراة غير منشورة، كلية الآثار - جامعة القاهرة ( 2005م ).
- محمود رمضان ( دكتور ) :
القلاع والحصون في قطر، الدوحة، مطابع رينودا الحديثة، الطبعة العربية الثانية، (أكتوبر 2010م).

ثانياً :
1- محمود رمضان ( دكتور ):
قطر فـي الخرائط الجغرافية والتاريخية من 150 –1931م، القاهرة، مركز الحضارة العربية للإعلام والنشر، الطبعة العربية الأولى، (2006م).
2- محمود رمضان ( دكتور ):
القصة التاريخية... للخليج الحائر من 325 ق.م –1931م، القاهرة، مركز الحضارة العربية للإعلام والنشر، الطبعة العربية الأولى، (2008م).
3- محمود رمضان ( دكتور ): الأسرار الكامنة فـي أطلال مدينة الزبارة العامرة وأخبار أئمتها وعلمائها، القاهرة، مركز الحضارة العربية للإعلام والنشر، (2008م).
4- محمود رمضان ( دكتور ):
مساجد قطر تاريخها وعمارتها، صدر عن اللجنة المنظمة لإحتفالات اليوم الوطني، الدوحة، (18 ديسمبر 2009م).
5- محمود رمضان ( دكتور ):
آل ثاني..مسيرة حكام وبناء دولة، مجلس شؤون العائلة، الدوحة، ( طبعة خاصة )، (2009م).
6- محمود رمضان ( دكتور ):
الدور والقصور ومقار الحكم في قطر، الدوحة،(2009م).
7- محمود رمضان ( دكتور ):
القلاع والحصون في قطر، الدوحة، مطابع رينودا الحديثة، الطبعة العربية الأولى، (1يونيه2010م).
8- محمود رمضان ( دكتور ):
الأسلحة الإسلامية في قطر، الدوحة، مطابع رينودا الحديثة، الطبعة العربية الأولى، (1يوليو 2010م).
9- محمود رمضان ( دكتور ):
القلاع والحصون في قطر، الدوحة، مطابع رينودا الحديثة، الطبعة العربية الثانية، (أكتوبر 2010م).
10- محمود رمضان ( دكتور ):
القصة التاريخية للديوان الأميري بقطر، دراسة معمارية حضارية"، الدوحة، الطبعة العربية الأولى، (2011م).
11- محمود رمضان ( دكتور ):
كتارا، الدوحة، الطبعة العربية الأولى، (2011م).
*12- .M. Ramadan :
Katara, Doha, (2011)
13- M. Ramadan :Castles & Fortresses in Qatar, Doha,(2012)
14- محمود رمضان ( دكتور ):
إستراتيجية الدولة العثمانية في منطقة الخليج العربي1869-1914م في إطار التنافس العثماني البريطاني على أقطار الخليج العربي.( المؤلفون: سعادة الأستاذ الدكتور/ رأفت غنيمي الشيخ أستاذ التاريخ الحديث والمعاصر عميد كلية الآداب الأسبق مؤسس معهد الدراسات الآسيوية جامعة الزقازيق، سعادة الأستاذ الدكتور/ ناجي عبدالباسط هدهود أستاذ التاريخ الحديث والمعاص وكيل معهد الدراسات والبحوث الآسيوية جامعة الزقازيق والدكتور/ محمود رمضان عبدالعزيز خضراوي مدير مَرّكَزُ الخَلِيجَ للبُحوثِ وَالدّرَاسَاتِ التَّارِيخيَّةِ - خبير الآثار والعمارة الإسلامية)، القاهرة، مركز الحضارة العربية، الطبعة العربية الأولى،(25 يناير 2014م).
16- مؤلفات الدكتور محمود رمضان خبير الآثار والعمارة والإسلامية.

تنويه:
- ( جميع حقوق الملكية الفكرية محفوظة للمؤلف بموجب القانون رقم(7) لسنة 2002م وبموجب شهادة قيد بإيداع مصنف بمكتب حماية حق المؤلف والحقوق المجاورة بمركز حماية حقوق الملكية الفكرية - وزارة العدل بدولة قطر بتاريخ 18/07/2010م - رقم الإيداع : 701 / ح م ح م، اسم المصنف: الأسرار الكامنة فـي أطلال مدينة الزبارة العامرة.
https://kenanaonline.com/users/katara/
posts/228016

تنوبه:
الإنتاج العلمي والدراسات والأبحاث والمقالات العلمية المنشورة والمؤلفات العلمية المطبوعة، والمؤلفات العلمية تحت الطبع والمقبولة للنشر والمؤلفات العلمية التي لم تنشر والأبحاث والمقالات المقبولة للنشر ومشاريع البحوث الجارية والمخطط لها والمحاضرات والندوات العلمية وكافة الأفكار العلمية الواردة بالسيرة الذاتية للمؤلف قد سُجلت بمركز حماية حقوق الملكية الفكرية، وزارة العدل ، الدوحة، برقم إيداع شهادات قيد مصنف أرقام مسلسلة من رقم الإيداع : 700/ح م ح م، إلى رقم إيداع: 725/ح م ح م، باسم الدكتور محمود رمضان عبدالعزيز خضراوي بصفته مالك المصنفات المشار إليها، بالإضافة إلى رقم إيداع مصنف: 726/ ح م ح م، الذي يتضمن طرح وعرض أفكار جديدة ومبتكرة لمشروعات في الاستثمار والتنمية الثقافية والحضارية والتربوية والتعليمية وفن المتاحف والدراسات والبحوث التاريخية والآثارية والفنية لعدد 12 مشروع جديد باسم د.محمود رمضان عبدالعزيز خضراوي.

- الالتزام بقواعد النشر أو الاقتباس وفق قانون حماية الملكية الفكرية، " قانون حماية حق المؤلف والحقوق المجاورة".

- شروط خاصة بنشر هذا المقال وجميع المقالات التي يكتبها الدكتور/ محمود رمضان ( إستخدام صورة أو نص أو معلومة أو فكرة) .، يرجى مراجعة الصفحة الرسمية للدكتور محمود رمضان، وذلك من خلال الرابط التالي:-
- http://kenanaonline.com/users/katara/posts

 
 
الصور :